مايكروسوفت تطلق ساعتها الذكية في 2014

أشارت مصادر من داخل شركة مايكروسوفت الأميركية إلى أن النماذج الأولية من الساعة الذكية التي تعمل الشركة على تطويرها باتت مستخدمة من قبل عدد من موظيفها، موضحة أنها مصنوعة من الألمونيوم الشفاف وتعمل بنسخة معدلة من ويندوز 8 وستطلقها عام 2014.

وذكرت المصادر لموقع "أمونغ تيك" المعني بأخبار التقنية، أن الساعة ستكون متاحة بعدد مختلف من الألوان لرباط المعصم وهي الأحمر والأصفر والأسود والرمادي والأبيض والأزرق، وأنها ستصنع من أوكسينيتريد الألمونيوم. والأوكسينيتريد مادة مرتفعة الثمن شفافة بنسبة 80% لكنها تفوق الزجاج صلابة بأربع مرات.

وأضاف الموقع أن مايكروسوفت تخطط للتركيز على فكرة أربطة المعصم التي يمكن تبديلها في الساعة الذكية. كما أن نظام التشغيل في هذه الساعة هو نسخة معدلة من ويندوز 8 بحيث يسهل عليها التوافق مع الأجهزة الأخرى التي تعمل بنظام ويندوز.

كما قال إن بعض النماذج الأولية من الساعة تضم سعة تخزين داخلية بحجم ستة غيغابايتات، ودعم لتقنية اتصالات الجيل الرابع (LTE)، وكذلك دعم لخدمة التخزين السحابي والتنبيهات والتحكم بالموسيقى.

ونقل موقع "ذي فيرج" المعني بأخبار التقنية عن مصادر من "فريق سيرفس" -وهو الفريق المختص بتطوير حاسوب مايكروسوفت اللوحي- أن الشركة تختبر النماذج الأولية من هذه الساعة تحت إشراف هذا الفريق، في حين كان يجري اختبار النماذج السابقة على يد فريق إكس بوكس -المسؤول عن تطوير منصة الألعاب إكس بوكس- الذي عمل على تصميم النموذج الأولي للساعة.

وكانت تقارير سابقة أشارت إلى أن الشركة تختبر النموذج الأولي من الساعة مع قابلية توصيلها بحاسوب سيرفس، وأنها طلبت شاشات بقياس 1.5 بوصة من المصنعين، لكن الموقع يشير إلى أنه من غير الواضح كيف ستتكامل الساعة الذكية مع أجهزة سيرفس اللوحية.

وتأتي هذه الأخبار عن ساعة مايكروسوفت في وقت تزداد فيه الشائعات عن ساعة شركة أبل الذكية، التي تؤكد أبل أنها وظفت حاليا مهندسين للعمل على تطويرها وذلك في ظل تنافس العديد من الشركات لدخول هذا السوق مثل غوغل الأميركية وسامسونغ وأل جي الكوريتين، وسوني اليابانية التي لديها بالفعل ساعة ذكية تحت اسم "سمارت ووتش".

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

كشف موقع بلومبرغ الإخباري أن أبل تقدمت بطلب رسمي لتسجيل اسم “آي ووتش” كعلامة تجارية باليابان، وذلك مع تزايد تقارير تؤكد قرب إعلان أبل عن ساعة ذكية تحمل هذا الاسم، الذي سجلته الشركة علامة تجارية أيضا في روسيا الشهر الماضي.

بدأت شركة خدمات الإنترنت الأميركية العملاقة غوغل تطوير جهاز ألعاب فيديو خاصا بها يعمل بنظام التشغيل الذي تنتجه أندرويد، وهو ما يُعد تحديا مهما للشركات المسيطرة على سوق ألعاب الفيديو. كما تطور غوغل ساعة ذكية، وفقا لما ذكرته تقارير إخبارية الجمعة.

أعلنت سوني اليوم عن الجيل الثاني من ساعتها الذكية “سمارت ووتش 2” التي تعمل بنظام أندرويد، وتصفها بأنها شاشة ثانية للهاتف الذكي، حيث يمكن من خلالها الرد على المكالمات الهاتفية أو الاطلاع على الرسائل القصيرة وقراءة البريد الإلكتروني والتحكم بالهاتف عن بعد.

أشارت تقارير إخبارية إلى أن مايكروسوفت طلبت من موردين في آسيا تزويدها بالمكونات اللازمة لصنع جهاز في اليد، قد يكون على الأغلب ساعة ذكية، وبذلك تسعى الشركة الأميركية إلى الدخول في منافسة مع شركات أخرى كبرى تطمح بدخول هذا المجال.

المزيد من علوم وتقنية
الأكثر قراءة