نصف سكان السعودية يستخدمون الإنترنت

قالت شركة "كونكت آدز" المتخصصة في مجال الوسائط والإعلان الرقمي، إن السعودية تعد حاليا إحدى أكبر الأسواق الرقمية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، كونها تضم أكبر عدد من مستخدمي الإنترنت يصل إلى نحو نصف عدد سكان المملكة.

وقالت الشركة، ومقرها في العاصمة المصرية القاهرة، إن السعودية شهدت نموا وصفته بالهائل في مجال المنصات الرقمية في السنتين الأخيرتين، مما يجعل منها سوقا جذابة جدا للناشرين حول العالم، على حد قول مديرها التنفيذي محمد المهيري.

وبحسب المهيري، فنصف سكان المملكة تقريبا يستخدمون الإنترنت، مما يدفع المزيد من المُعلنين والعلامات التجارية لتبني المنصة الرقمية كجزء من حلولهم التسويقية.

وكشف عن أن السعودية لديها قاعدة من مستخدمي الإنترنت تتجاوز 13 مليون مستخدم، مسجلة أعلى معدلات انتشار للإنترنت في المنطقة، مضيفا أن لدى مواقع التواصل الاجتماعي الرائجة، مثل "تويتر" و"فيسبوك"، أعدادا هائلة من المتابعين في المملكة.

ووفقا لتقرير وكالة الوسائط الاجتماعية "ذي سوشال كلينيك"، ومقرها مدينة جدة في السعودية، فإن المملكة بها أكثر من ثلاثة ملايين مستخدم نشط لتويتر يُصدرون خمسين مليون تغريدة في الشهر، كما سجل مستخدمو تويتر في المملكة نموا قدره 3000% ما بين عام 2011 و2012، أي أعلى بكثير من المتوسط العالمي.

وتوقع المهيري أن يرتفع حجم الأموال التي تنفق على الإعلانات الرقمية في منطقة الشرق الوسط بمعدل الضعفين هذا العام مقارنة بعام 2011، وذلك مع تحول المنطقة باتجاه الأسواق الغربية، حيث يتوقع أن يُنفق 8% من ميزانيات الإعلان على المنصات الرقمية في عام 2013، مع الإشارة إلى أنه تم إنفاق ما مجموعه 557 مليار دولار على الإعلان خلال العام الماضي.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية

حول هذه القصة

كشفت دراسة حديثة امتلاك المستخدمين في المنطقة العربية نحو 22 مليون جهاز ذكي سواء حاسب لوحي أو هاتف ذكي، وتعمل النسبة الكبرى من تلك الأجهزة الذكية بنظام (أندرويد).

حذرت هيئة الاتصالات السعودية شركات الاتصالات المحلية من أنها قد تحجب تطبيقات التراسل الفوري عبر الإنترنت مثل واتس آب وسكايب وفايبر إذا لم تتمكن من السيطرة عليها، وفوضتها للتواصل مع مطوري هذه التطبيقات لبحث إمكانية تطبيقهم للأنظمة المحلية.

أظهرت دراسة حديثة أن نمو صناعة الألعاب الرقمية في المنطقة العربية يبلغ 46.6%، وأن عدد ممارسي ألعاب الإنترنت تحديدا في تصاعد مستمر، حيث يتجاوز عددهم في السعودية وحدها 65% من نسبة مستخدمي الإنترنت السعوديين، وتصل النسبة إلى 56% في مصر.

اعتمدت وزارة الثقافة والإعلام السعودية “لائحة تنفيذية” من 13 مادة تحدد شروط السماح للشركات بتقديم خدمات المشاركة بالألعاب الإلكترونية، ومن بينها أن يلتزم طالب الترخيص بتوفير مركز تحكم ومراقبة للرسائل المتبادلة بين المشتركين، وأن تكون الجهة الطالبة سعودية مقرها في المملكة.

المزيد من علوم وتقنية
الأكثر قراءة