تدابير لحماية آيباد من السرقة

ما يزال حاسوب آيباد اللوحي الذي تنتجه شركة أبل أكثر الحواسيب اللوحية شيوعا وشهرة على الإطلاق، وذلك رغم ارتفاع ثمنه مقارنة بالحواسيب اللوحية العاملة بأنظمة التشغيل الأخرى مثل أندرويد، ولهذا يتحتم على مالك آيباد اتخاذ التدابير اللازمة لحمايته من السرقة أو الفقدان عند استخدامه خارج المنزل.

وفي هذا الإطار تنصح مجلة "آيباد فيلت" الألمانية المستخدم بضرورة تدوين الرقم المتسلسل للجهاز في مكان آمن حتى يسهل عليه بعد ذلك تقديم بلاغ لأجهزة الأمن في حالة سرقة الحاسوب أو فقدانه، مشيرة إلى أن هذا الرقم يوجد على ظهر آيباد أو على عبوة التغليف، كما أنه عند إدخال اسم المستخدم لدى شركة أبل مع كلمة المرور، يظهر له عرض عام لجميع أجهزته بما فيها الرقم المتسلسل.

ومع ذلك فإن خبراء المجلة يدركون أن فرصة استعادة حاسوب آيباد بعد سرقته أو فقدانه تظل ضئيلة في واقع الأمر، لذلك فهم ينصحون بضرورة إجراء نسخة احتياطية للبيانات عبر برنامج آيتونز من أجل استعادتها على الأقل، أو مزامنتها عبر خدمة "آي كلاود" للتخزين السحابي من شركة أبل لاستعادة بعض الملفات فقط.

كما يشيرون إلى ضرورة تفعيل بعض الوظائف في إعدادات آيباد نفسه لحمايته من السرقة، مثل وظيفة "شيفرة القفل" التي تمكن المستخدم على الأقل من حماية محتويات الحاسوب من السرقة، لكن نظرا لسهولة اختراق هذه الشيفرة المكونة من أربعة أرقام فقط يمكن للمستخدم الاعتماد على نموذج أكثر تعقيدا يشتمل على كلمة مرور طويلة تحتوي على أرقام وحروف، تجعل عملية اختراقها شبه مستحيلة.

إضافة إلى كل ما سبق فإن خدمة الحوسبة السحابية "آي كلاود" تتضمن آلية تسهل العثور جهاز آيباد المسروق أو المفقود، حيث يوجد ضمن إعدادات تلك الخدمة وظيفة "اعثر على آيبادي"، التي لا تتيح للمستخدم فقط تحديد موقع حاسوبه اللوحي عن طريق الإنترنت، وإنما تتيح له أيضا حذف البيانات عن بعد.

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية

حول هذه القصة

طرحت أبل قبل أيام نسخة محدثة من حاسوبها آيباد 4 بسعة 128 غيغابايت، وبقدر ما سيسر جمهورها بهذه الإضافة الجديدة فإنها ستسبب أرقا لمصنعي حواسب أندرويد اللوحية الذين سيضطرون إلى مجاراة أبل برفع سعات حواسيبهم، وهذا يزيد التكلفة المصنعية عليهم وعلى المستهلكين.

7/2/2013

صنف موقع “آي فيكس إت” المختص بعمليات فك وصيانة الأجهزة الإلكترونية حواسيب سيرفس برو وآيباد بأنها الأصعب في عملية الصيانة، ومنح الموقع جهاز مايكروسوفت علامة واحدة من مقياس عشر علامات، وحواسيب آيباد علامتين، وقال إن محاولة صيانة الجهازين قد تؤدي إلى تلفهما.

3/3/2013

ذكرت صحيفة كورية جنوبية أن أبل تحاول منع سامسونغ من الوصول إلى شريحتها الجديدة “أي 7” التي ستستخدمها في معالجات هاتف آيفون وحاسوب آيباد المقبلين، وأنها تعاقدت مع شركة تايوانية لتصنيع تلك الشريحة بعدما كانت سامسونغ هي المُصَنِّع الرئيسي لشرائح أبل.

11/4/2013

أكدت مايكروسوفت أنها ستطرح حاسوبا لوحيا بقياس يقل عن عشر بوصات، ومن المرجح أن تكون شاشته بقياس سبع بوصات، لينافس الأجهزة الأخرى الرائجة في سوق اللوحيات الصغيرة مثل أجهزة أبل آيباد ميني، وغوغل نيكسوس، وسامسونغ غلاكسي تاب.

21/4/2013
المزيد من علوم وتقنية
الأكثر قراءة