"دبليو دي" تطرح أسرع أقراصها الصلبة بالإمارات

طرحت شركة "ويسترن ديجيتال" (WD) الأميركية في الأسواق الإماراتية أسرع الأقراص الصلبة الخارجية التي تنتجها حتى الآن وهو القرص الصلب الجديد "ماي بوك فيلوسي رابتور ديو" الذي يعمل بنظام التشغيل "ماك أو إس إكس".

ويجمع هذا القرص محركي أقراص صلبة طراز "فيلوسي رابتور" (VelociRaptor) بسعة  تيرابايت للمحرك الواحد، وبسرعة دوران تبلغ عشرة آلاف دورة في الدقيقة مع منفذي "ثندربولت" للنقل السريع للبيانات.

وسيوفر القرص الصلب نظام تخزين مزدوجا بسعة 2 تيرابايت، وهو يناسب أعمال تحرير مقاطع الفيديو عالية الدقة والمقاطع ثلاثية الأبعاد وأعمال تصميم الغرافيك حيث يصل معدل نقل البيانات فيه إلى 400 ميغابت/الثانية.

ويساهم منفذا "ثندربولت" في تسهيل عمل الأجهزة متعددة محركات الأقراص والأجهزة عالية الأداء الموصولة بالحاسب دون التأثير على سرعة نقل البيانات أو الأداء.

وبحسب الشركة فإن مستخدمي هذا القرص -الذي يصل ثمنه إلى ألف دولار أميركي- سيتمكنون من نقل 22 غيغابايت من الأفلام ذات الوضوح العالي في أقل من 65 ثانية، وألفي صورة بحجم خمسة ميغابايت للصورة الواحدة في أقل من 33 ثانية، وأكثر من 500 أغنية بحجم خمسة ميغابايت للواحدة في أقل من ثماني ثوان.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية

حول هذه القصة

كشفت شركة إنتل عن تطويرها أقراص تخزين من فئة الحالة الساكنة (SSD) يصل حجمها إلى ثُمُن الحجم القياسي البالغ 2.5 بوصة. وستتوافر الأقراص الجديدة بسعات تخزين تتراوح بين 30 و240 غيغابايت، وتسعى الشركة من ورائها إلى زيادة حصتها في سوق الأجهزة المحمولة.

كشفت شركة أميركية متخصصة بمجال تطوير أقراص التخزين من نوع أقراص الحالة الساكنة (SSD) عن بطاقتي تخزين خارجيتين من تلك النوعية بسعة 2 تيرابايت إحداهما موجهة للمستخدم النهائي والأخرى للأغراض الصناعية، وتقول الشركة إن سماكتهما تجعلهما ملائمتين للاستخدام في الحواسيب المحمولة.

طرحت شركة ويسترن ديجيتال أول محرك أقراص صلبة داخلي للحواسيب المكتبية بسعة 4 تيرابايت في أسواق الإمارات العربية المتحدة. ويدور هذا المحرك بسرعة 7200 دورة/الدقيقة ويضم ذاكرة تخزين مؤقت بسعة 64 ميغابايت، وواجهة ساتا بسرعة نقل تبلغ 6 غيغابت/الثانية.

طرحت شركة ويسترن ديجيتال أقراصا صلبة داخلية جديدة من سلسلة أقراص "فيلوسي رابتور" بسرعة عشرة آلاف دورة في الدقيقة في أسواق دولة الإمارات، وهي مزودة بواجهة "ساتا" التي تتميز بسرعة نقل بيانات فائقة تصل إلى 6 غيغابايت في الثانية.

المزيد من علوم وتقنية
الأكثر قراءة