جامعات إماراتية تطور تطبيقات للآيباد

بدأت ثلاث جامعات إماراتية في تطوير تطبيقات خاصة لحواسيب "آيباد" اللوحية، من المنتظر أن تتيح للطلاب الاطلاع على المناهج الدراسية الخاصة بهم وتوفر لهم مواد تعليمية إضافية.

وسيعمل على المشروع مجموعة من طلاب الجامعات الثلاث، وهي جامعات: الإمارات وزايد وكليات التقنية العليا، وذلك تحت إشراف مجموعة من المتخصصين والمدرسين الأكاديميين في تلك الجامعات.

وتلقى الطلاب القائمون على المشروع محاضرة الأسبوع الماضي عن كيفية صنع تطبيقات مخصصة لحواسيب "آيباد" بأنفسهم، قام بإلقائها "غيلبرت هو" أحد خبراء شركة "أبل" الأميركية.

ومن المنتظر أن تعمل تلك التطبيقات عبر منصة "آيتونز-يو" (iTunes-U) الخاصة بشركة "أبل" والمتاحة عبر موقع "آيتونز"، والتي تسهل للجامعات والمعاهد تنظيم الدورات وعرض المحتوى الأكاديمي بين الطلاب عبر آيباد أو آيفون.

وتستخدم تلك المنصة جامعات شهيرة مثل "هارفارد" الأميركية و"كامبريدج"و"أوكسفورد" البريطانيتين، كما تقيم بعض الجامعات دورات تدريبية خاصة باستخدام منصة "آيتونز-يو" كالدورة التي أعلنت عنها كلية الهندسة بجامعة "ستانفورد" الأميركية لتطوير التطبيقات لنظام "آي أو أس6".

يذكر أن تلك الخطوة تأتي في إطار تطوير سياسة الاعتماد على الأجهزة الحديثة في الدراسة التي اعتمدتها عدة جامعات إماراتية، مثل جامعة الإمارات التي وفرت قبل بداية العام الدراسي الحالي تطبيقات خاصة لطلابها على الأجهزة الذكية تتضمن جداولهم الدراسية ومعلومات عن الجامعة والمواقع الجغرافية لكلياتها وإداراتها المختلفة، كما طبقت الدراسة عبر "آيباد" من خلال توفيره لـ4500 طالب وطالبة كمرحلة أولى.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية

حول هذه القصة

أطلقت هيئة تنظيم الاتصالات على هامش أسبوع جيتكس 2012 في دبي، موسوعة إلكترونية تفاعلية عن دولة الإمارات، تضم نحو ألف مقالة تتوزع على 18 موضوعاً رئيسياً في التاريخ والجغرافيا والأعلام والمواصلات والاقتصاد واللغة والأدب وغيرها، وذلك بهدف الاطلاع عليها والإفادة منها.

حجبت هيئة تنظيم الاتصالات في الإمارات 84% من محتوى الإنترنت الذي يتعارض مع القيم والأخلاق السائدة في الدولة، لكن رغم ذلك فإن معدلات الحجب خلال الخمسة أشهر الأولى من هذا العام انخفضت بواقع 4% عن معدلاتها خلال عام 2011.

أقدمت شركة "اتصالات" بالتعاون مع جامعة الإمارات في مدينة العين على تقديم حل للتعليم عبر الهاتف المحمول في الجامعة، بما يتيح إمكانية الوصول الفوري لأكثر من 13 ألفا من طلابها وأساتذتها إلى المقررات الدراسية ومحتواها عبر هواتفهم المحمولة.

حازت البوابة الرسمية لحكومة الإمارات العربية التي أطلقت في مايو/أيار 2011 على المركز الأول في فئة المواقع الإلكترونية الحكومية على المستوى العربي، ضمن مسابقة "جوائز الإنترنت" التي أقيمت على هامش معرض "الإنترنت والهاتف المتحرك 2012".

المزيد من علوم وتقنية
الأكثر قراءة