ناسا تبدأ مهمة استكشافية جديدة للمريخ

epa03955986 A handout photo provided by NASA shows the United Launch Alliance Atlas V rocket with NASA's Mars Atmosphere and Volatile EvolutioN (MAVEN) spacecraft launches from the Cape Canaveral Air Force Station Space Launch Complex 41, in Cape Canaveral, Florida, USA, 18 November 2013. NASA's Mars-bound spacecraft, the Mars Atmosphere and Volatile EvolutioN, or MAVEN, is the first spacecraft devoted to exploring and understanding the Martian upper atmosphere. EPA/BILL INGALLS / NASA / HANDOUT MANDATORY CREDIT HANDOUT EDITORIAL USE ONLY
undefined

أطلقت وكالة الفضاء والطيران الأميركية (ناسا) أمس الاثنين صاروخا غير مأهول إلى كوكب المريخ حاملا معه مسبارا خاصا سيحاول اكتشاف السر وراء فقدان الكوكب الأحمر المياه التي كانت موجودة يوما على سطح الكوكب الأكثر شبها بالأرض في المجموعة الشمسية.

وأقلع المسبار "مارس أتموسفير آند فولاتايل إيفولوشن" -وتختصر بكلمة "مافن"- على متن الصاروخ أطلس 5 الساعة 01:28 مساء بالتوقيت المحلي (18:28 بتوقيت غرينتش) في رحلة مدتها عشرة أشهر إلى المريخ حيث يتوقع أن يصل إليه في 22 سبتمبر/أيلول 2014.

وخلافا لمهمات المركبات الفضائية السابقة إلى المريخ، فإن مهمة المسبار الجديد لن تكون الاستكشاف أو الهبوط على السطح الجاف الترابي للكوكب، بل ستركز على الفحص وأخذ عينات من بقايا الغلاف الجوي الرقيق للمريخ، ومتابعة كيفية تآكله جزيئا جزيئا بفعل أشعة الشمس.

وهو بذلك يسعى إلى مساعدة الباحثين في التعرف على تاريخ الغلاف الجوي للمريخ، الذي يعتقدون أنه كان أكثر سمكا، وأن مياها وجدت على سطحه، ويأملون أن يسلط المسبار -الذي بلغت تكلفته 671 مليون دولار-الضوء على سبب تغير مناخ الكوكب إلى مناخ أقل قابلية للحياة.

وسيدور المسبار -الذي يبلغ طوله 11 مترا- حول المريخ في مدار بيضاوي الشكل على ارتفاع يتراوح بين مائة وخمسين وبين ستمائة  كيلومترا فوق سطح الكوكب، وسيقوم بخمس عمليات "انخفاض عميق" للاقتراب أكثر منه.

وسيتيح ذلك للمسبار تحديد حجم الغلاف الجوي للمريخ، الذي يتم فقدانه في الوقت الراهن وإرسال تقديرات في حينه لمعرفة ما الذي كان يحدث على المريخ في السابق، ويرتبط اكتشاف ما حدث لمناخ المريخ بمعرفة ما الذي حدث لمياه الكوكب وغلافه الجوي الذي كان سميكا ذات يوم، وهو الأمر المطلوب لجعل المريخ دافئا بما يكفي للحفاظ على المياه على سطحه.

وسيصبح "مافن" رابع قمر اصطناعي يتحرك في مدار حول المريخ عندما يصل إلى الكوكب الأحمر مع بعثتين أخريين من ناسا وبعثة تابعة لوكالة الفضاء الأوروبية. في حين يواصل المسباران "أوبورتيونيتي" و"كيريوسيتي" استكشاف سطح  الكوكب.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

epa03936916 A handout photograph provided by ISRO, The Indian Space Research Organization (ISRO) showing Mars Orbiter Mission (MOM) Spacecraft, also called Mangalyaan's Mars Orbiter Spacecraft, blasting off from the Polar Satellite Launch Vehicle (PSLV), carrying in its head India's orbiter, at the Satish Dhawan Space Center Sriharikota in Andhra Pradesh, about 80-kilometer from Chennai, India, 05 November 2013. Five years after it sent the cheapest-ever mission to the moon, India is set to launch a Mars mission for 80 million dollars. Mangalyaan, the Mars orbiter mission of India's space programme, is scheduled to launch on 05 November and a successful voyage and orbit insertion, about 300 days away, would make it the first Asian nation to reach the red planet. EPA/INDIAN SPACE RESEARCH ORGANIZATI BEST QUALITY AVAILABLE, HANDOUT EDITORIAL USE ONLY/NO SALES

تمكنت الهند قبل أيام من إطلاق مركة فضائية في مهمة تستغرق نحو 300 يوم هدفها الوصول إلى مدار كوكب المريخ، وكان أبرز ما لفت الاهتمام هو تكلفة المهمة الهندية البالغة 73 ألف دولار مقارنة بما يزيد عن 671 ألف دولار.

Published On 7/11/2013
epa03935453 A handout photograph made available by the Indian Space Research Organization (ISRO) shows the Polar Satellite Launch Vehicle PSLV-C25 payloading fairing containing Mars Orbiter Mission Spacecraft or Mangalyaan at the Satish Dhawan Space Center Sriharikota in Andhra Pradesh about 80 kilometers from Chennai, India, 04 November 2013. Five years after it sent the cheapest-ever mission to the moon, India is set to launch a Mars mission for 80 million dollars. Mangalyaan, the Mars orbiter mission of India's space programme, is scheduled to launch on 05 November and a successful voyage and orbit insertion - about 300 days away - would make it the first Asian nation to reach the red planet. EPA/INDIAN SPACE RESEARCH ORGANIZATION / HANDOUT HANDOUT EDITORIAL USE ONLY/NO SALES

انضمت الهند إلى الولايات المتحدة وأوروبا في محاولات استكشاف كوكب المريخ بعدما أطلقت اليوم بنجاح أول مركبة فضائية إلى الكوكب الأحمر، في مهمة تستمر نحو ثلاثمائة يوم وتكلفت نحو 73 مليون دولار.

Published On 5/11/2013
epa03344162 This artist's concept depicts the moment immediately after NASA's Curiosity rover touches down onto the Martian surface. The entry, descent, and landing (EDL) phase of the Mars Science Laboratory mission begins when the spacecraft reaches the Martian atmosphere, about 81 miles (131 kilometers) above the surface of the Gale crater landing area, and ends with the rover safe and sound on the surface of Mars. Entry, descent, and landing for the Mars Science Laboratory mission will include a combination of technologies inherited from past NASA Mars missions, as well as exciting new technologies. Instead of the familiar airbag landing

أعلنت إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) أن المسبار كيوريوسيتي الذي أرسلته إلى المريخ في أغسطس/آب 2012 قد أخفق في العثور على غاز الميثان في الغلاف الجوي للكوكب، وهو الغاز الذي يمثل مؤشرا قويا على وجود مقومات للحياة.

Published On 20/9/2013
epa03488453 A handout photo provided by the National Aeronautics and Space Administration (NASA) on 27 November 2012 shows an image taken by the Mast Camera (Mastcam) on the NASA Mars rover Curiosity while the rover was working at a site called 'Rocknest' in October and November 2012. The center of the scene, looking eastward from Rocknest, includes the Point Lake area. After the component images for this scene were taken, Curiosity drove 83 feet (25.3 meters) on Nov. 18 from Rocknest to Point Lake. From Point Lake, the Mastcam is taking images for another detailed panoramic view of the area further east to help researchers identify candidate targets for the rover's first drilling into a rock. EPA/NASA/JPL-Caltech/Malin Space Science Systems/HANDOUT MANDATORY CREDIT: NASA/JPL-Caltech/Malin Space Science Systems, HANDOUT EDITORIAL USE ONLY

قال فريق علمي استشاري إن مهمة ناسا التالية إلى المريخ يجب أن تركز في البحث عن حياة ميكروبية سابقة على سطح الكوكب الأحمر وأن تأتي بعينات من الصخور والتربة إلى الأرض لدراستها.

Published On 10/7/2013
المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة