غوغل تطرح تطبيق يوتيوب على iOS


أعلنت غوغل عن طرحها لتطبيق يوتيوب الرسمي على أجهزة آيفون وآيبود تتش. وقد طرح تطبيق يوتيوب الجديد قبل يوم من المؤتمر المزمع عقده في سان فرانسيسكو الذي تعتزم فيه آبل الكشف عن جهاز آيفون 5 ونظام iOS" 6″.

ويأتي هذا الإعلان بعد شهر من قرار آبل تخليها عن تطبيق يوتيوب القديم الذي كان مدمجا في النسخ السابقة من "iOS" حيث سيأتي نظام تشغيلها القادم iOS" 6″ بدون تطبيق يوتيوب بشكل افتراضي مع النظام. ويذكر بأن آبل لم تقم منذ العام 2007 بتحديث التطبيق.

وقد قال أندري دورونيشف المسؤول عن تطبيقات يوتيوب على الهواتف الجوالة، إن تطبيق يوتيوب الجديد على آيفون متوفر حاليا في كل دول العالم، وقد تم بناؤه من قبل مهندسي يوتيوب، وصمم ليقدم لمستخدمي آيفون أفضل تجربة لمشاهدة عشرات الآلاف من مقاطع الفيديو على الجوال.

أما عن ميزات التطبيق، فهو سريع الأداء والاستجابة، ويشبه إلى حد كبير نظيره على نظام أندرويد، كخاصية الإكمال التلقائي للكلمات خلال عملية البحث، مع التأكيد على إعطاء الأولوية لأكثر مقاطع الفيديو مشاهدة.

ومن الميزات أيضا إظهار التعليقات والمقاطع المقترحة أثناء المشاهدة، وإمكانية مشاركة مقاطع الفيديو على شبكات التواصل الاجتماعي، كغوغل بلس وتويتر والفيسبوك. وإظهار القنوات التي سبق للمستخدم أن اشترك فيها على يمين الشاشة بمجرد السحب على اليسار.

ومن الميزات التي توجد في تطبيق أندرويد ولا توجد في تطبيق "iOS" خاصية المشاهدة بدون اتصال.

يُذكر أن التطبيق يعمل على آي باد، رغم أن المطورين وعدوا بتطبيق خاص لآي باد قادم لاحقا يدعم الجهاز بشكل أفضل، كما أن غوغل من خلال هذا التطبيق تستطيع الاستفادة من الإعلانات التي تعرض بداية كل مقطع فيديو على أجهزة آبل.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية

حول هذه القصة

يجري موقع الفيديو الشهير "يوتيوب" حاليا اختبارا على طريقة جديدة لتصفح مقاطع الفيديو تُسمى Moodwall أو "جدار المزاج".

أعلنت شركة غوغل أن صيغة "ترو فيو" لعرض الإعلانات ضمن مقاطع الفيديو على يوتيوب قد أصبحت متوفرة الآن ضمن نسخة الهواتف الذكية من يوتيوب. كما أطلق فيسبوك ميزة جديدة تسمح للمعلنين بإيصال إعلاناتهم إلى المستخدمين ضمن نتائج البحث.

تحاول غوغل تطبيق سياسة جديدة تسعى من خلالها إلى جعل قسم التعليقات في موقع يوتيوب أكثر نظافةً وتهذيباً، وذلك من خلال تشجيع المستخدمين على إرسال التعليقات باستخدام أسمائهم الحقيقية.

أعلن يوتيوب مؤخرا تقديم خيار تمويه الوجوه (Face blurring) لحماية المتظاهرين ونشطاء حقوق الإنسان، أو الأشخاص الذين لم يصرحوا بموافقتهم على نشر لقطات فيديو لهم، أو لحماية الصغار، وذلك خلال عملية تحميل الفيديو ونشره في الموقع.

المزيد من علوم وتقنية
الأكثر قراءة