غوغل يحتفل بالانتخابات الأميركية

قام محرك البحث غوغل بتغيير رسم شعاره أو ما يعرف بدودل (Doodle) احتفالا بانتخابات الرئاسة في الولايات المتحدة الأميركية 2012 التي تجري اليوم الثلاثاء لانتخاب الرئيس الأميركي الخامس والأربعين.

ورسم على صفحة الموقع في الولايات المتحدة اسم الموقع تشكل حروفه أوراق اقتراع تنتهي داخل صندوق، لمحاكاة عملية الاقتراع التي تجري اليوم، ويؤدي النقر على الرسم إلى دفع المستخدم إلى إدخال عنوانه، ليقوم الموقع بإرشاد المستخدم إلى أقرب مركز انتخابي ليدلي بصوته هناك.

وكان موقع مشاركة الفيديو "يوتيوب" المملوك لغوغل قام بالترويج الاثنين من خلال إعلان وضعه أعلى صفحة الموقع الرئيسية لانتخاب المرشح الديمقراطي باراك أوباما، وحض المستخدمين على انتخابه. وسعى الموقع إلى مساعدة الناخبين في الوصول إلى أقرب مركز انتخابي عن طريق دفعهم إلى تزويد الموقع بعناوينهم.

وما قامت به شركة غوغل على صفحة محرك البحث الرئيسية من تغيير رسم الشعار، أو الترويج لأوباما على يوتيوب ليست المساهمة الوحيدة التي تقدمت بها في اليوم الانتخابي، فقد قامت الشركة وبالتعاون مع قناة سي أن أن (CNN) الإخبارية بعرض خريطة تفاعلية للولايات المتحدة  تدعى مستكشف الحملة (Campain Explorer) تعنى بعرض تفاصيل الحملات الانتخابية التي قام بها كلا مرشحي الرئاسة الأميركية، الديمقراطي أوباما والجمهوري ميت رومني، في كل ولاية من الولايات المتحدة الأميركية ومقدار الإنفاق على الإعلانات فيها، بالإضافة إلى عدد الزيارات التي قام بها كل مرشح إلى تلك الولاية.

وتعد رسومات الشعار أو ما يعرف بـDoodles بمثابة تغييرات وزخارف تدخل على شعار غوغل احتفاء بشخصيات مختلفة أو أحداث متنوعة أو مناسبات خاصة مثل الأعياد والذكرى السنوية وحياة مشاهير الفنانين والعلماء.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية

حول هذه القصة

دفع الإعصار ساندي الذي من المتوقع أن يصل الساحل الشرقي للولايات المتحدة مساء الاثنين شركة غوغل إلى تأجيل مؤتمر خاص كانت ستعقده صباح اليوم للإعلان عن الأجهزة الجديدة من فئة نيكسوس، إلا أن تفاصيل تلك الأجهزة كانت قد تسربت بالفعل إلى الإنترنت.

بدأت غوغل بتجرية العديد من الميزات الجديدة الخاصة بخدمة بريدها الإلكتروني جيميل، وخاصة ما يتعلق بكتابة الرسائل، كما أطلقت نسخة محسنة من خدمتها للبحث الصوتي في أنظمة آي أو إس، وكذلك أصدرت نسخة نهائية من تطبيق مشاركة سطح المكتب عبر متصفح كروم.

أظهر تقرير صادر عن شركة “كوم سكور” الأميركية أن خدمة البريد الإلكتروني التابعة لغوغل “جيميل”، احتلت الصدارة كأول خدمة بريد إلكتروني عالمياً، بينما جاء هوتميل في المرتبة الثانية وياهو في الثالثة، رغم أن الأخير احتفظ بموقع الصدارة داخل الولايات المتحدة.

أعلنت شركة غوغل عن إتاحة المجال أمام مستخدمي خدمة التخزين السحابي “غوغل درايف” لمشاركة ملفاتهم مع الآخرين عبر موقع التواصل الاجتماعي الخاص بها “غوغل بلس”، مما يجعل عملية تبادل الملفات بين المستخدمين أكثر سهولة وبخاصة في أماكن العمل.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة