الصياد العملاق.. 5 أسئلة للتعرف على أكبر العناكب في العالم

تعيش عناكب الصياد لأكثر من عامين (شترستوك)

تعرف عناكب الصياد huntsman spiders بحجمها الكبير وسرعتها العالية وتعيش في مناخات دافئة في جميع أنحاء العالم، ويمكن أن تعيش لأكثر من عامين. وأطلق عليها لقب الصياد نظرا لطريقة اصطيادها لفرائسها التي تتميز بها عن باقي العناكب.

في تقرير نشر على موقع لايف ساينس Live Science أوضحت كريستي بيلز، عالمة الحشرات ومديرة مجموعات اللافقاريات في متحف التاريخ الطبيعي بولاية يوتا الأميركية، أن عناكب الصياد على عكس العديد من أنواع العناكب "لا تبني شبكات للقبض على الفريسة ولكنها تقوم بمطاردة فرائسها".

وتضم هذه الفصيلة آلاف الأنواع الفرعية. ويبلغ متوسط طول أنواع عنكبوت الصياد حوالي 2.5 سم ويصل طول ساقه إلى 12.7 سم. كما يمتلك عنكبوت الصياد العملاق Heteropoda maxima الساق الأطول بين أبناء جنسه، والتي تصل إلى 30 سم.

ووفقا لبحث نشر في دورية زووسيستما Zoosystema، فقد اكتشف بيتر جاغر، رئيس قسم علم الأنساب في معهد سينكينبرغ للأبحاث Senckenberg Research Institute في فرانكفورت بألمانيا، عنكبوت الصياد العملاق داخل كهف في لاوس جنوب شرق آسيا عام 2001.

يتم تصنيف عناكب الصياد في بعض الأحيان بشكل خاطئ على أنها من نوع الرتيلاء (غيتي)

ما شكل عناكب الصياد؟

بسبب حجمها، يتم تصنيف عناكب الصياد في بعض الأحيان بشكل خاطئ على أنها عناكب الرتيلاء.

ويعد شكل أرجل العنكبوت إحدى طرق التمييز ما بين الصياد والرتيلاء، حيث تكون أرجل "الصياد" مفلطحة إلى الجانبين، كما أنها تحتوي على مفاصل ملتوية، مما يسمح للأطراف بالتمدد إلى الأمام وبالحركة بالاتجاه الجانبي على غرار سرطان البحر.

وتمتاز الذكور بأرجل أطول، والإناث بأجسام أكبر، كما تختلف الألوان والأنماط. فعادة ما تكون أرجل العناكب رمادية أو بنية اللون ومخططة. ووفقا للمتحف الأسترالي، يمتلك العديد من أنواع عناكب الصياد جسما مسطحا، مما يجعله مثاليا لدخول الأماكن الضيقة.

ما موطنها الأصلي؟

تستوطن معظم أنواعها آسيا كما أنها منتشرة في أفريقيا وأستراليا وأميركا الجنوبية. ووفق تقرير نشرته جامعة فلوريدا University of Florida على موقعها الرسمي تنتشر عناكب الصياد في بعض الولايات الأميركية الدافئة مثل فلوريدا وكاليفورنيا وتكساس، ويفترض أنها قد جاءت من آسيا.

وتزعم الحكايات الشعبية أن العناكب قد جاءت من آسيا محملة في صناديق من الموز، ولهذا السبب يطلق عليها أحيانا عناكب الموز.

يعيش عنكبوت الصياد تحت لحاء الأشجار وتحت الصخور وفي الشقوق وتحت أوراق الشجر (غيتي)

أين تعيش؟

يعيش عنكبوت الصياد عادة تحت اللحاء السائب على الأشجار، وتحت الصخور، وفي الشقوق وتحت أوراق الشجر.

وتشتهر، وخاصة الأنواع الأسترالية منها، بدخولها إلى المنازل والسيارات. ويمكن أن توجد في مجموعات، وفي بعض الأحيان يجلس العشرات منها معا على جذوع الأشجار أو الأشجار الميتة.

ماذا تأكل؟

يركض الصياد وراء فريسته أو ينصب كمينا لها، وما أن يتمكن من أسرها، حتى يقوم بحقنها بسم قاتل يفرز من الغدد الموجودة داخل جسمه. ويتغذى الصياد أيضا على الصراصير، بالإضافة إلى أنواع العناكب الأخرى والحشرات المحلية.

ورغم أن عناكب الصياد سامة ويمكن أن تكون لدغاتها مؤلمة للبشر، فإنها لا تسبب الموت، وتكون مصحوبة عادة بأعراض جانبية كالغثيان أو الصداع الخفيف إضافة إلى التورم والألم الموضعيين.

تحقن عناكب الصياد فرائسها بسم قاتل يفرز من الغدد الموجودة داخل جسمها (شترستوك)

كيف تتكاثر؟

يمكن أن تستمر طقوس التزاوج لعدة ساعات، وتضع الأنثى ما يصل إلى 200 بيضة وتغلفها في كيس بيضاوي كبير من الحرير، وتعتني أمهات الصياد المتفانيات بأكياس البيض وتحرسها بشدة، وقد تصبح الإناث عدوانية عند حراسة أكياس البيض.

ووفقا لقسم علم الحشرات وعلم النيماتولوجيا بجامعة فلوريدا، تحمل بعض الإناث كيس البيض تحت أجسادهن، الأمر الذي يقيد حركتهن بشدة. وتضع أخريات الكيس تحت صخرة أو قطعة من لحاء الشجر ومن ثم يقفن فوقه دون طعام لمدة تصل إلى 3 أسابيع.

وعندما يحين موعد الولادة، قد تقوم الأم بتمزيق كيس البيض لمساعدة العناكب الصغار على الظهور.

المصدر : لايف ساينس + مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

المزيد من علوم
الأكثر قراءة