تعرّف على معاني 41 من أبرز مصطلحات نشرات أخبار الطقس

"الدوامة القطبية" مصطلح جديد نسبيًا للتنبؤ بالطقس الشتوي (غيتي)

عام 350 قبل الميلاد، قدّم الفيلسوف اليوناني أرسطو وصفا لأنماط الطقس في نص أطلق عليه "ميتيورولوجيكا" والذي يُسمى اليوم "علم الأرصاد الجوية". كان ذلك من أول المحاولات البشرية لرصد وتسجيل الظواهر الطبيعية مثل تبخر المياه والزلازل، ومثّل بداية طريق طويل لفهم الطقس والتنبؤ به.

في تقرير نشرته مجلّة "نيوزويك NewsWeek" الأميركية، يقول الكاتب أندرو ليزا إن التنبؤ بالطقس في العصر الحالي صناعة ضخمة تبلغ قيمتها 7 مليارات دولار سنويا.

وحسب الكاتب، فقد تسببت أكثر من 67 ألف حالة مناخية، شهدتها الولايات المتحدة عام 2019، في مقتل 570 شخصا وإصابة أكثر من 1700 بسبب الفيضانات والعواصف الاستوائية والحرارة والأعاصير والعواصف الجليدية والعواصف الرعدية.

وعندما يصدر خبراء الطقس تنبؤات لمدة 7 أيام، فإن هذه المعلومات تكون دقيقة بنسبة 80%، في حين تكون التنبؤات لمدة 5 أيام دقيقة بنسبة 90%.

ويوضح الكاتب أن "المناخ والطقس" مصطلحان مختلفان، فالأخير يصف حالة الغلاف الجوي على المدى القصير، بما في ذلك درجة الحرارة وكميات الأمطار والرياح ودقّة الرؤية، أما الأول فيعني قياس متوسط أنماط الطقس على مدى عدة عقود.

اعتمد موقع "ستاكر" على مجموعة متنوعة من المصادر العلمية لتجميع قائمة تضم أهم العبارات والمصطلحات التي نسمعها يوميا في نشرات أخبار الطقس.

يستخدم الناس أحيانًا مصطلحي "العاصفة الاستوائية والإعصار" للتعبير عن الظاهرة ذاتها (غيتي)
  • الدوامة القطبية

"الدوامة القطبية" مصطلح جديد نسبيًا للتنبؤ بالطقس الشتوي، وتحدث عندما يندفع الهواء شديد البرودة، عادة من نصف الكرة الشمالي، إلى أسفل قارة أميركا الشمالية من ثمّ إلى أقصى الجنوب وصولا إلى الغرب الأوسط وشمال شرق الولايات المتحدة.

  • الضغط الجوي (البارومتر)

يتشكل الضغط العالي عندما يؤدي الضغط التنازلي إلى دوران الهواء باتجاه عقارب الساعة، على عكس الضغط المنخفض الذي يولد دورانا عكس اتجاه عقارب الساعة. كلتا الظاهرتين، اللتين يتم قياسهما بأجهزة استشعار إلكترونية تسمى البارومتر، ضرورية للتنبؤ بأحوال الطقس مثل هطول الأمطار.

  • بوصة الزئبق

بوصة الزئبق وحدة تُستخدم لقياس ضغط الهواء، وتمثل مقدار الضغط الذي يشكله الغلاف الجوي على عمود من الزئبق يبلغ طوله بوصة واحدة (2.54 سم) تحت الجاذبية القياسية عند صفر درجة مئوية.

  • كرة البرق

البرق في شكله التقليدي مخيف وقد يكون قاتلا، وقد تتسبب كرة البرق في التعرّض لصعقات كهربائية. تُعرف هذه الظاهرة أيضا باسم البرق الكروي، وقد حيرت البشر وأرعبتهم لعدة قرون. البرق الكروي هو عبارة عن كرة ملونة من الطاقة تنبثق عن العواصف الرعدية، وقد تصطدم أحيانا بالنوافذ مخلّفة نتائج كارثية، ويبدو أنها تنجذب إلى الأيونات التي تتراكم على الزجاج.

  • الأخدود والقمّة

ضمن تنبؤات الطقس، تصوّر الأخاديد والقمم بأنماط على شكل حرف U، وغالبا ما تشمل أسهما تدلّ على الاتجاهات. تعدّ مؤشرات الضغط أدلة مهمة في عملية التنبؤ بالطقس، حيث تتشكل الأمطار حول الأخاديد في حين تشير القمم إلى ظروف جويّة جافة.

  • عاصفة استوائية

يستخدم الناس أحيانًا مصطلحيْ "العاصفة الاستوائية والإعصار" للتعبير عن الظاهرة ذاتها، لكنهما مختلفان في الواقع. تتشكل الأولى في نفس الأماكن وفي ظلّ نفس الظروف التي تتشكل فيها الأعاصير، لكنها تخلّف رياحا مستدامة تتراوح سرعتها بين 39-73 ميلا (أي حوالي 62.8 إلى 117.5 كيلومترا) في الساعة. عندما تتجاوز سرعة الرياح المستدامة 74 ميلا (119.1 كيلومترا) في الساعة، تتحول إلى إعصار.

تمثل نقطة الندى (بدرجة التكثف) درجة الحرارة التي يجب أن يبلغها الهواء لتشكل الرطوبة (غيتي)
  • منخفض استوائي

يحدث المنخفض الاستوائي قبل أن تتشكل العاصفة الاستوائية، وهو إعصار استوائي بسرعة رياح مستدامة لا تتجاوز 38 ميلا (61.2 كيلومترا) في الساعة.

  • نقطة الندى-درجة التكثف

تمثل نقطة الندى، أو ما يُعرف بدرجة التكثف، درجة الحرارة التي يجب أن يبلغها الهواء لتشكل الرطوبة. وعندما تصل درجة الحرارة إلى نقطة الندى، تبدأ قطرات الماء أو الندى بالتشكل على الأجسام صلبة مثل العشب والسيارات.

  • الرطوبة الجويّة

ترتبط الرطوبة الجويّة ارتباطا وثيقا بنقطة الندى، وهي تعني كمية البخار الموجودة في الغلاف الجوي مقارنة بالكمية التي يمكن رصدها إذا كان الهواء مشبعًا.

  • تبريد الرياح

يعرف تبريد الرياح أيضا باسم درجة البرودة التي نستطيع الإحساس بها، وهو يمثل درجة البرودة التي يحس بها جسم الإنسان عند أخذ الرياح بعين الاعتبار.

  • مؤشر الحرارة

يشبه مؤشر الحرارة عامل تبريد الرياح، ولكن في الاتجاه المعاكس، فهو يمثل مدى ارتفاع درجة الحرارة باحتساب الرطوبة. وكلما كان الهواء أكثر رطوبة، قلّ معدل تبخر العرق، مما يجعلنا نشعر بدرجات حرارة عالية عندما يكون الجو رطبا بالخارج.

العواصف الثلجية رشقات ثلجية قصيرة لكنها كثيفة (غيتي)
  • العاصفة الثلجية

العواصف الثلجية رشقات ثلجية قصيرة لكنها كثيفة تحدث عادة خلال النهار. تترافق هذه العواصف دائما مع هبوب رياح قوية، ومن المعروف أنها تقلل الرؤية إلى ما يقارب الصفر دون سابق إنذار.

  • الضباب الدخاني

الضباب الدخاني نوع من التلوث المرئي والسام، الذي يمكن أن ينتج عندما يتراكم الدخان وثاني أكسيد النيتروجين وثاني أكسيد الكبريت وأول أكسيد الكربون في منطقة معينة.

لا يُعتبر الضباب الدخاني حدثا طبيعيا، لكن خبراء الأرصاد الجوية يقدمون تقارير الضباب الدخاني مع توقعات الطقس في بعض المدن التي تشهد درجات تلوث عالية مثل لوس أنجلوس.

  • الصقيع

هو أحد أنواع الأمطار الشتوية، ويتميز بأنه يلدغ الجلد ويحوّل الطرق والأرصفة إلى ساحات تزلج على الجليد. يظهر الصقيع عندما يتجمد المطر أو الثلج الذائب ويتحول إلى جليد أثناء نزوله من السماء.

  • المطر المتجمد

يتشكل المطر المتجمد تماما مثل الصقيع، لكن باختلاف بسيط، إذ يتساقط الصقيع على الأرض في شكل جليد، في حين يظل المطر المتجمد في صورة سائلة حتى يصطدم بجسم بارد ثم يتجمد على الفور عند ملامسته.

  • خليط المطر والثلج

عندما تهطل الأمطار عبر طبقة هواء "دافئة" فوق درجة التجمد، متبوعة بطبقة باردة تحت درجة التجمد، فمن الممكن أن يتساقط الثلج والصقيع والأمطار المتجمدة في وقت واحد.

الضباب الدخاني نوع من التلوث المرئي والسام (غيتي)
  • رادار دوبلر

يرصد هذا الرادار بيانات الطقس عن طريق إصدار موجة من الإشارات وتحليل البيانات العائدة. وسمي تأثير دوبلر على اسم مكتشفه الفيزيائي النمساوي كريستيان دوبلر.

  • الركود

تحدث حالة الركود في منطقة نطاق التقارب بين المدارين، وهي سلسلة من المياه الخالية من الرياح حول خط الاستواء، وغالبا ما تعلق فيها السفن، لذلك يشير لها البحارة على أنها منطقة ركود.

  • العاصفة الرعدية الخطيرة

عندما يصنف خبراء الأرصاد الجوية العواصف على أنها رعدية خطيرة، يعني ذلك أن سرعتها لا تقل عن 58 ميلا (93.3 كيلومترا) في الساعة، مع نزول البَرَدِ بقُطر بوصة واحدة على الأقل.

  • مغيّم/مشمس جزئيا

"مغيّم ومشمس جزئيا" هما عبارتان مختلفتان للظاهرة ذاتها. ووفقًا لمركز الرصد الجوي، يشير كلا المصطلحين إلى أن التغطية السحابية غير الشفافة تتراوح بين 3-5 أثمان.

  • النينا

هي جزء من ظاهرة النينو-التذبذب الجنوبي، وتتسبب في برودة هائلة لدرجات حرارة المحيطات في نصف الكرة الغربي. تشتهر بتأثيرها الحادّ على الطقس، حيث تتسبب في هطول أمطار غزيرة وزيادة الضغط المنخفض.

  • إل نينيو

إل نينيو هو النصف "الدافئ" من ظاهرة النينو-التذبذب الجنوبي، ويحدث بشكل غير منتظم كل سنتين أو 7 سنوات وغالبا ما تتبعه النينا. ويسخّن إل نينيو المحيطات ويخلف تأثيرا معاكسا للنينا من حيث الضغط الجوي.

يرصد رادار دوبلر بيانات الطقس بإصدار موجة من الإشارات وتحليل البيانات العائدة (غيتي)
  • تيار نفاث

التيارات النفاثة هي رياح رقيقة لكنها شديدة في أعلى مناطق الغلاف الجوي. تهب التيارات النفاثة من الغرب إلى الشرق، رغم أن تدفقها يتحول أحيانًا إلى الشمال والجنوب، وهي مؤثرة على رحلات الطيران من حيث استهلاك الوقود ووقت الرحلة.

  • ضباب الجليد

ضباب الجليد بارد جدًا لدرجة أن قطرات الماء تتجمد عند التلامس، وتغطي أعمدة الكهرباء وأغصان الأشجار وإشارات المرور بطبقات سميكة من الجليد.

  • موجة حر

موجات الحر فترات طويلة من الطقس الحار بشكل غير معتاد. وتستمر لمدة يومين على الأقل، وتكون درجات حرارة أعلى من المعدلات العادية التي تُسجل في منطقة ما.

  • العواصف

تحدث هذه الظاهرة عندما تتسبب العواصف الكبيرة في ارتفاع غير طبيعي بمياه البحر فوق حدود المد الفلكي. ويمكن أن تسبب العواصف العاتية فيضانات سريعة ومميتة بالمناطق الساحلية.

  • الضباب

يحدث الضباب عندما يتم تعلق كميات كبيرة من الجسيمات الدقيقة والجافة في الهواء، مما يؤدي إلى تشتيت الضوء ويعطي الغلاف الجوي السفلي مظهرًا غائمًا.

عندما يصنف خبراء الأرصاد العواصف بأنها رعدية خطيرة يعني ذلك أن سرعتها لا تقل عن 93.3 كلم/ساعة (غيتي)
  • الطوفان

يحدث الطوفان عندما تتدفق كميات كبيرة من المياه الناتجة عن هطول أمطار غزيرة بشكل مفاجئ، أو في بعض الأحيان عندما يتضرر أحد السدود وتتدفق المياه عبر منطقة ضيقة غير قادرة على امتصاص كميات كبيرة من الماء.

  • الجفاف

يعرف معظم الناس أن الجفاف ناتج عن نقص الأمطار وارتفاع درجات الحرارة بشكل غير طبيعي، لكن الزيادة السكانية والإفراط في استخدام الأراضي من العوامل المساهمة في هذه الظاهرة.

  • منسّم وعاصف

يعني النسيم هبوب الرياح بسرعة تتراوح بين 12 و22 ميلاً (19.3 و35.4 كيلومترا) في الساعة. أما الأيام العاصفة، فتجري الرياح بسرعة تصل إلى 50 ميلاً (80.5 كيلومترا) في الساعة.

  • الجليد الأسود

سمي بهذا الاسم لأنه رقيق جدًا لدرجة أنه يكاد يكون غير مرئي، لكن الجليد نفسه ليس أسود اللون. تتشكل هذه الظاهرة عندما تتسبب الزيادة المفاجئة بدرجة الحرارة في ذوبان الثلج وتساقطه على الطرق التي لا تزال باردة بدرجة كافية لتجميد الماء السائل عند ملامسته.

الصقيع أحد أنواع الأمطار الشتوية ويتميز بأنه يلدغ الجلد ويحوّل الطرق والأرصفة إلى ساحات تزلج (غيتي)
  • مايكروبرست

هو تيارات هوائية صاعدة كثيفة، ومن أخطر الظواهر الجوية. تقوم تيارات الهواء الصاعد بتعليق كميات كبيرة من المطر والجليد، وعندما يضعف التيار، لا يتبقى شيء لتثبيت كل هذا الماء والجليد في مكانه.

  • عمود الماء

رغم أنها تبدو كأنها أعاصير مائية، فإن أعمدة المياه تتشكل من رياح مليئة بالغيوم تنزل في شكل دوائر فوق مسطحات مائية. تنحدر هذه الأعمدة من السحب الركامية وتتصرف مثل الأعاصير، لكنها تتشكل فوق البحيرات أو المحيطات وتكون عمومًا أقل كثافة من بقية الأعاصير.

  • البَرَد

على عكس الصقيع الذي يتشكل عبر هطول الأمطار في الهواء شديد البرودة، فإن البرد يتشكل عندما تدفع الرياح القوية داخل العواصف الرعدية الماء إلى مستوى أعلى بكثير من درجة التجمد. ويتحوّل الماء إلى حبات بَرَد كبيرة، وتصبح نهاية المطاف ثقيلة جدًا بالنسبة للتيار الصاعد وتسقط على الأرض.

  • قمة الفيضان

هي أعلى مستوى تصل إليه المياه، وأهم وأخطر أوقات الفيضان، ولكنها أيضًا مؤشر على أن الفيضان سينحسر قريبًا.

يحدث الطوفان عندما تتدفق كميات كبيرة من المياه الناتجة عن هطول أمطار غزيرة فجأة (غيتي)
  • جبهة هوائية

هي الحد الفاصل بين كتلتين هوائيتين مختلفتين من حيث الكثافة، والجبهة هي التي تفصل بين الكوتلتين. تتشكل الجبهات الباردة عندما يحل الهواء البارد محل الدافئ، وعندها يحدث العكس: تتشكل الجبهات الدافئة.

  • ويستيرليس- الرياح الغربية

واحدة من الرياح الرئيسية، وتهب من الغرب كما يدل اسمها. تغذيها الرياح القطبية القادمة من مناطق الضغط المرتفع، وتكون أقوى شتاء عندما يكون ضغط القطب منخفضًا.

  • الرياح الشرقية

تهب الرياح الشرقية من الشرق، وتنبع هذه الرياح السائدة الباردة والجافة من الارتفاعات القطبية، وتتدفق إلى مناطق الضغط المنخفض.

  • الرياح التجارية

حصلت على اسمها لأنها لعبت دورًا أساسيًا عبر التاريخ في السفر والتواصل والتجارة والاستكشاف والحروب. وحتى يومنا هذا، تعتمد سفن الشحن على هذه الرياح القوية.

يعرف معظم الناس أن الجفاف ناتج عن نقص الأمطار وارتفاع درجات الحرارة بشكل غير طبيعي (غيتي)
  • رياح القص

هي ظاهرة مناخية ناتجة عن ارتفاع مفاجئ في سرعة الرياح أو اتجاهها على مسافة معينة بالغلاف الجوي. يُقاس قص الرياح أفقيًا وعموديًا، ويتعين على المهندسين مراعاته عند تصميم ناطحات السحاب وغيرها من المباني العالية.

  • مناخ قاحل

يمثل الجفاف المفهوم المعاكس للرطوبة، وهو مصطلح له علاقة بالمناخ أكثر من الطقس. وتوجد في كل قارة على وجه الأرض مناخات قاحلة وجافة، وغالبًا ما تكون شديدة الحرارة أو شديدة البرودة.

المصدر : نيوزويك

حول هذه القصة

المزيد من علوم
الأكثر قراءة