8 ملايين يمني بحاجة لمساعدات عاجلة للبقاء قيد الحياة

أكد برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة أن هناك ثمانية ملايين يمني بحاجة ماسة إلى مساعدات غذائية للبقاء على قيد الحياة بسبب استمرار الحرب.

وقالت المسؤولة الإعلامية في المنظمة فرانسيس كينيدي إن هناك نحو 22 مليون شخص بحاجة إلى مساعدات إنسانية، سواء الصحية أو المأوى.

وأضافت أن البنية التحتية في كثير من المناطق اليمنية تضررت كثيرا بسبب استمرار المعارك.

وأشارت كينيدي إلى أن الوضع في اليمن يستدعي الضغط على الجهات السياسية لإنهاء النزاع.

واستنادا إلى منظمة برنامج الغذاء العالمي، يعيش اليمن حاليا أكبر أزمة جوع في العالم.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

بالتزامن مع تفشي وباء الكوليرا من جديد باليمن حذر برنامج الغذاء العالمي من خطر المجاعة في البلاد، مؤكدا أن ثمانية ملايين يمني بحاجة ماسة لمساعدات غذائية للبقاء على قيد الحياة.

أعلن وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية أن القيود على العمل الإنساني باليمن تتزايد، محذرا من أن 22 مليون يمني بحاجة لمساعدات، وأن خطر المجاعة يهدد نحو 8.5 ملايين.

أطلقت منظمة الأمم المتحدة هذا العام خطة لتفعيل المساعدات الإنسانية الموجهة إلى اليمن، لكنها واجهت عدة عقبات بسبب إغلاق الموانئ اليمنية من قبل قوات التحالف العربي الذي تقوده السعودية.

المزيد من تقارير وحوارات
الأكثر قراءة