دليل السيسي على إنجازاته: حملة عسكرية وتقشف

السيسي يتحدث عن إجراءات التقشف ضمن الإنجازات التي تحققت في عهده (رويترز)
السيسي يتحدث عن إجراءات التقشف ضمن الإنجازات التي تحققت في عهده (رويترز)
قبل يومين من انطلاق التصويت في الانتخابات الرئاسية، ظهر الرئيسي المصري عبد الفتاح السيسي مجددا يحدث الشعب عن الإنجازات التي تحققت في عهده وعن التحديات التي تواجه البلاد.

ومن المؤكد فوز السيسي في الانتخابات المقررة بعد غد الاثنين، نظرا لإقصاء المرشحين الجديين من المنافسة، مما يضمن له قيادة مصر لولاية ثانية مدتها أربع سنوات.

وجاء حديث السيسي عن الإنجازات أثناء زيارته قاعدة جوية في سيناء، حيث أكد أن المسلحين سيهزمون قريبا.

واعتبر السيسي أن فترة رئاسته الأولى ثبّتت الدولة وعززت مؤسساتها، ودلل على ذلك بالحملة التي يشنها الجيش على المسلحين في سيناء.

وقد دافع الرئيس المصري عن إجراءات التقشف التي فرضها على المصريين، حيث أطلق برنامجا استهدف تقليص دعم السلع الأساسية والكهرباء والمحروقات، مما أثار سخطا شعبيا.

وأدت ما تسمى بالإصلاحات الاقتصادية في عهد السيسي إلى خفض قيمة الجنيه المصري إلى النصف وزادت من معاناة ملايين من المصريين الفقراء.

خط الفقر
ويبلغ تعداد سكان مصر نحو 96 مليون نسمة، يعيش منهم 28% تحت خط الفقر، فيما تبلغ هذه النسبة 50% في بعض مناطق الصعيد، وفق الإحصاءات الرسمية. 

وعن المشاكل والعقبات، قال الرئيس المصري إن بلاده تواجه تحديات عديدة في المرحلة الراهنة فرضتها عليها ظروف دولية وإقليمية وداخلية.

وفي خطاب ألقاء أثناء المؤتمر القومي للبحث العلمي في القاهرة، لخص هذه التحديات في: الإرهاب، وعدم الاستقرار السياسي، والأوضاع  الاقتصادية التي قال إنها تحتاج للتدخل العاجل.

الطريق الصحيح
وأضاف "في هذا السياق تم إطلاق العملية سيناء 2018، التي تنفذها القوات المسلحة والشرطة وتحقق نجاحات كبيرة تطمئننا أننا على الطريق الصحيح نحو محاصرة الإرهاب والقضاء عليه".

يشار إلى أن السيسي وصل إلى السلطة في 3 يوليو/تموز 2013 عبر انقلاب عسكري قاده على الرئيس المصري المنتخب محمد مرسي.

وفي منتصف 2014، أعلن فوز السيسي في انتخابات رئاسية أثير حولها لغط كثير نظرا للزج بالمعارضة المصرية في المعتقلات.

وتعج السجون المصرية بالسياسيين والحقوقيين المعارضين لنظام السيسي الذي يتهم بتوظيف القضاء والأمن لإقصاء خصومه وقمعهم.

المصدر : الجزيرة