هل تتحول القنصلية السعودية إلى ضريح لخاشقجي?

أصدقاء خاشقجي أقاموا حفلا لتأبينه بإسطنبول ودعوا لأداء صلاة الغائب على روحه يوم الجمعة المقبل (الجزيرة)
أصدقاء خاشقجي أقاموا حفلا لتأبينه بإسطنبول ودعوا لأداء صلاة الغائب على روحه يوم الجمعة المقبل (الجزيرة)

خليل مبروك-إسطنبول

دعا المرشح السياسي المصري أيمن نور لأداء صلاة الغائب يوم الجمعة على روح الإعلامي السعودي جمال خاشقجي الذي دخل قنصلية بلاده في إسطنبول في الثاني من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وكذلك طالب نور بجمع التبرعات لشراء بيت القنصل السعودي في إسطنبول ليصبح قبرا لخاشقجي، وحث الحكومة التركية على تسمية شارع القنصلية باسمه.

وفي السياق ذاته شارك العشرات من الإعلاميين والسياسيين العرب والأتراك في حفل لتأبين الراحل نظمته "رابطة أصدقاء خاشقجي حول العالم" مساء الأحد بمدينة إسطنبول.

ويمثل هذا التأبين حراكا إعلاميا موازيا للضغط الرسمي التركي على السعودية لكشف تفاصيل القضية ومحاسبة المسؤولين عن جريمة قتل خاشقجي ومحو جثته بالكامل.

ودعا رئيس جمعية "بيت الإعلاميين العرب في تركيا" توران كيلالجي إلى أداء صلاة الغائب الأولى على روح خاشقجي بعد صلاة الجمعة القادمة في جامع الفاتح بالمنطقة الأوروبية بمدينة إسطنبول.

وارتدى عدد من الصحفيين المشاركين في حفل التأبين أقنعة تحمل صور خاشقجي، في إشارة رمزية إلى تبنيهم لمواقفه ومواصلتهم السير على طريقه.

وعرض الإعلامي المصري معتز مطر الذي أدار حفل التأبين مقاطع فيديو تناولت حملات التحريض على الإعلاميين في العالم العربي والدعوات التي سبق أن صدرت عن جهات سياسية وإعلامية بقتلهم، ومن بينهم جمال خاشقجي.

المتحدثون اعتبروا أن تداعيات مقتل خاشقجي عكست فشل السعودية في إرهاب الصحفيين الأحرار (الجزيرة)

ملاحقة المتورطين
أما الناشطة اليمنية الحائزة على نوبل للسلام توكل كرمان فقالت إنه ليس من العدالة التضحية بمسؤولين صغار أو كبار للتغطية على الجريمة، مؤكدةً أنه يتوجب على السعودية أن تكشف الحقيقة كي لا تتحول إلى دولة مارقة.

وأشارت في كلمة لها بحفل التأبين إلى أن كافة النافذين في أجهزة الحكم بالسعودية بمن فيهم الملك وولي العهد متهمون بالتورط في الجريمة في مرحلة من مراحلها.

ورأت أن القاتل سيرتكب ما هو أفظع من جريمة قتل خاشقجي ما لم تطله العدالة، مضيفة أن ما فعلته السعودية سيشكل نموذجاً للتخلص من معارضين آخرين والتنكيل بهم.

وقالت كرمان إن من قتل خاشقجي يقتل بلادها اليمن كل يوم بنفس الهمجية والوحشية والبدائية التي تشترك فيها السعودية و"داعش".

ودعت كرمان إلى محاكمة المتورطين بقتل خاشقجي خارج السعودية لأن القضاء السعودي غير مؤهل لتحقيق العدالة.

كرمان طالبت بمحاكمة المتورطين بقتل خاشقجي خارج السعودية لأن قضاءها غير مؤهل لتحقيق العدالة (الجزيرة)

قضية حرية
بدوره أكد ياسين أقطاي نائب رئيس حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا أن قتلة خاشقجي لن يستطيعوا الإفلات من العدالة ولو أخفوا جسده لأربعين يوما، مؤكداً أن تركيا تحرص على محاسبتهم في الحياة الدنيا "ولن تتركهم ليوم القيامة".

وأشار إلى أن مقتل خاشقجي أصبح قضية حرية رأي وتفكير لأنه استشهد من أجل القيم الإنسانية.

كما أكد على أهمية دور خطيبته خديجة جنكيز، لافتا إلى أن من قتلوه لم يكونوا يتوقعون أن هناك من ينتظر خاشقجي خارج القنصلية. وأوضح أن مطالب تركيا تتمثل في العدالة لا الانتقام من السعودية.

وشهد حفل التأبين إلقاء كلمات عدد من أصدقاء خاشقجي من بينهم الرئيس التونسي السابق منصف المرزوقي والوزير المصري السابق عمرو دراج.

واعتبر أصدقاء خاشقجي أن رسالة الإرهاب التي أرسلت عبر قتل خاشقجي قد أدت مفعولا معاكسا بالتفاف الشارع العربي حول قضيته.

المصدر : الجزيرة