تعرف على مناطق نفوذ الحوثي وصالح باليمن

تتقاسم قوات جماعة الحوثي والقوات التابعة للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح السيطرة على مناطق خارج نطاق سيطرة الحكومة الشرعية، وعلى رأسها العاصمة صنعاء.

فجماعة الحوثي تفرض سيطرتها على المناطق الشمالية بين صنعاء وعمران وصعدة، وهذا يسمح لها بالحركة بشكل مستمر، ويوفر لها خطوط إمداد مفتوحة بعد أن سيطرت على القوى والقبائل المحيطة بهذه المناطق.

وفي صنعاء، يتمركز الحوثيون في أحياء الحصبة والتلفزيون والجراف والروضة، وغيرها، ويقع في هذه المناطق وحولها المطار الدولي، ومبنى المؤسسة العامة للإذاعة والتلفزيون، ومبنى وزارة الداخلية.

كما تتمركز جماعة الحوثي في صنعاء القديمة، وهي في قلب العاصمة قرب مجمع وزارة الدفاع.

وبالإضافة إلى مدينة صعدة التي تعد معقل الحوثيين، تسيطر الجماعة على مديريات محافظة عمران، والمناطق المحيطة بها.

أما نفوذ الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح فيتمركز في المنطقة الجنوبية من العاصمة صنعاء، لا سيما مديريات السبعين، والصافية، والتحرير، وأحياء عدة، والطرق المؤدية إلى مدينة ذمار، وما حولها من مناطق قبلية.

وتوجد في هذه المناطق معسكرات للحرس الجمهوري، إضافة إلى وزارة الدفاع ومقر الأمن المركزي، ومقر رئاسة هيئة الأركان، والتوجيه المعنوي.

ولدى قوات صالح قدرة على الحركة في محافظة إب وذمار وريمة والمحويت والحديدة، وهي تمثل كتلا شعبية واسعة لحزب المؤتمر الشعبي العام.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

دعا نائب الرئيس اليمني إلى “التلاحم الشعبي وفتح صفحة جديدة لمواجهة الحوثي” مشيرا إلى تزايد “الوعي بخطورة الحوثيين” وذلك على خلفية ما تشهده صنعاء من اشتباكات بين الحوثي وقوات صالح.

اعتبرت جماعة الحوثي في بيان أن دعوة الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح للتحاور مع السعودية وحلفائها “انقلابٌ غير مفاجئ” على الشراكة بينهما، وأنها تهدف لإضعاف الجبهة الداخلية.

المزيد من عسكري واستراتيجي
الأكثر قراءة