عـاجـل: السيناتور الديمقراطي كريس ميرفي ردا على ترامب: ليس لنا حلف دفاعي مشترك مع السعودية ولا يجب أن نتظاهر بذلك

حماس تحيي ذكرى انطلاقتها بالضفة الغربية

الآلاف أحيوا ذكرى انطلاقة حماس الثلاثين بنابلس وغيرها من مدن الضفة (الجزيرة)
الآلاف أحيوا ذكرى انطلاقة حماس الثلاثين بنابلس وغيرها من مدن الضفة (الجزيرة)

عاطف دغلس-نابلس

بعد خمس سنوات من الغياب، أحيت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في الضفة الغربية ذكرى انطلاقتها الثلاثين بمشاركة الآلاف من عناصرها ومؤيديها أمس الجمعة، وسط رسائل داعية للوحدة الوطنية لحماية القدس.

وانطلقت الاحتفاليات بمدن الضفة المختلفة في شكل مسيرات خرجت من المساجد وجابت الشوارع الرئيسية، ثم انطلقت إلى مناطق الاحتكاك مع الاحتلال الإسرائيلي. بينما تركزت الفعالية الرئيسية لها بمدينة نابلس كبرى مدن شمال الضفة.

وأقامت حماس مهرجانا حاشدا في المنطقة الشرقية للمدينة شارك به خمسة من عناصر الحركة ومؤيديها، ورفعوا راياتها والأعلام الفلسطينية، وهتفوا لها.

وتميزت الفعالية بحضور واسع من فئة الشباب الذين أعدوا مجسمات مختلفة تنوعت بين الصواريخ وطائرات الاستطلاع، في إشارة لمدى التطور والتقدم الذي وصلت إليه حماس.

وأحرق المتظاهرون -على وقع الأغاني الثورية- مجسما للرئيس الأميركي دونالد ترمب دلالة على رفضهم قراره الاعتراف بالقدس عاصمة إسرائيل، كما رفعوا صورا لشهداء حماس من قادتها السياسيين والعسكريين من أمثال أحمد الجعبري القائد في كتائب القسام (الجناح العسكري) والشيخ حامد البيتاوي.

شبان من حماس يحملون مجسما لصاروخ بالاحتفال في نابلس بالذكرى الثلاثين لانطلاقتها (الجزيرة)

رسالة وحدة
وفي تصريح للجزيرة نت، قال القيادي بالحركة مصطفى الشنار إن إحياء الذكرى اليوم يؤكد أن حماس حركة أصيلة متجذرة، وأن القضية الفلسطينية تبقى الأساس في العالم لأنها قضية حق للشعب الفلسطيني. وأضاف أن قضية القدس وحدت العالم خلال أيام حول فلسطين.

وبعث الشنار رسالة للفصائل الفلسطينية بأن حماس تملك "مشروعا وحدويا" للأمة، وأنها مقابل ذلك تنازلت عن حقوق كثيرة لتحقيق المصالحة الفلسطينية وإنهاء الانقسام.

 وأكد أن حماس لا تنظر للقضية الفلسطينية نظرة "مكاسب مادية" وأن المطلوب من الأمة الآن التوحد حول القضية لمواجهة الاحتلال.

من جهته، قال خليل عساف عضو لجنة الحريات المنبثقة عن اتفاق المصالحة -في حديثه للجزيرة نت- إن احتفال حماس اليوم مؤشر إيجابي لتحقيق المصالحة وإنهاء الانقسام إلى الأبد ورسالة للمتخاصمين بأن عليهم العمل على "احترام" الدماء التي تسيل لأجل الوطن، وإعادة بناء وحدة وطنية.

المصدر : الجزيرة