سخط بإيران بعد نشر صور لفقراء ينامون بالمقابر

أثارت صور نشرتها وسائل إعلام تظهر فقراء ومدمنين ينامون في مقبرة غرب طهران موجة كبيرة من السخط في إيران، وكانت صحيفة "شهروند" قد نشرت تقريرا مصورا عنهم ونقلت تساؤلاتهم حول تجاهل المجتمع لهم.

تحفر قبور لاستقبال الموتى ثم يسكنها شخصان أو ثلاثة أو أربعة أشخاص من عائلة واحدة، يتسولون خلال اليوم في شوارع طهران ثم يعودون مساء للمبيت في القبور، وكثيرا ما يشتكون من اعتداء الناس عليهم بالضرب والإهانة.

جرى تداول هذه المشاهد في مواقع التواصل بشكل واسع، في خضم انتقادات شديدة للحكومة التي يرى كثيرون أنها انشغلت عن هذه الفئة وغيرها من سكان المجاري والحفر والمواقع المهجورة بإنفاق جانب كبير من ميزانيتها على حروب خارجية في سوريا واليمن وعلى حزب الله اللبناني ومليشيات العراق الشيعية.

المصدر : الجزيرة