"نامه شام".. رسائل توثق الدور الإيراني في سوريا

مجموعة "نام شام" تنظم تظاهرة ساخرة أمام السفارة الإيرانية في باريس وذللك للتعبير عن ما تسميه الاحتلال الإيراني لسوريا
جانب من نشاط نظمته المجموعة أمام سفارة إيران في باريس (الجزيرة نت)

سلافة جبور-دمشق

"نحن مجموعة من الناشطين والمواطنين الصحفيين الإيرانيين والسوريين واللبنانيين.. نعمل بشكل مستقل بهدف التركيز على دور طهران في قمع الثورة السورية".

بهذه الكلمات تعرّف مجموعة "نامه شام" نفسها وتوضح أهدافها على موقعها الإلكتروني.

وتعني "نامه شام" باللغة الفارسية "رسائل من سوريا". وبدأت المجموعة نشاطاتها من برلين في أبريل/نيسان 2014، وتقول إنها تحاول "فضح دور النظام الإيراني في سوريا".

وتنوعت نشاطات المجموعة من مظاهرات ووقفات احتجاجية، إلى تصريحات صحفية ورسائل وتقارير موجهة للحكومات وعدة جهات دولية.

وإلى جانب برلين، نظمت المجموعة نشاطات في فيينا وباريس ولندن وواشنطن وعواصم أخرى، وتقول إنها تحاول المساهمة في "وقف حمام الدم بسوريا ومحاسبة المسؤولين عنه، وعلى رأسهم آية الله علي خامنئي والجنرال قاسم سليماني المسؤولين عن إدارة المسرحية في سوريا"، كما جاء على موقعها الإلكتروني.

‪جانب من نشاط نظمته المجموعة‬ (الجزيرة نت)‪جانب من نشاط نظمته المجموعة‬ (الجزيرة نت)

الرأي العام
مدير البحوث والاستشارات في "نامه شام" شيار يوسف يقول للجزيرة نت إنهم يتواصلون مع الرأي العام والمعارضة في الدول الداعمة لنظام بشار الأسد من أجل تعريفهم بما يحدث فعلاً في سوريا وكسب تعاطفهم.

ويضيف يوسف أن إضعاف مصادر دعم النظام السوري كان الهدف الأساسي الذي دفع عدداً من الناشطين الإيرانيين والعرب إلى تأسيس المجموعة.

ويعتبر أنه "كان واضحاً منذ البداية أن السياسة التي انتهجها النظام السوري لمواجهة الثورة ستؤدي تدريجياً إلى سيطرة إيران والمليشيات التابعة لها على الجيش والسياسة والاقتصاد في سوريا".

ويقول يوسف إنهم يعملون على فضح الدور الإيراني وفهم كيفية نموه وتغيره منذ المراحل المبكرة، "مع بقاء معظمنا مجهولي الهوية لأسباب أمنية".

وترى المجموعة أنها شكلت فرصة لسد الفراغ الحاصل "بسبب تقصير المعارضة السورية في عمليات التواصل مع معارضة الدول الداعمة للنظام".

ويرى الصحفي يوسف أن الحديث عن الدور الإيراني في سوريا لا يزال ضمن إطار الأفكار العامة الطائفية، دون أن يصل حدّ فضح وتوثيق هذا الدور بشكل منهجي ومفيد.

وبحسبه، ساهمت تقارير ونشاطات "نامه شام" في زيادة الوعي العام بالدور الإيراني "المزعزع للاستقرار في سوريا والمنطقة بشكل عام".

‪تصميم فني للمجموعة وضع صورة سليماني على الليرة السورية في تعبير رمزي‬ (الجزيرة نت)‪تصميم فني للمجموعة وضع صورة سليماني على الليرة السورية في تعبير رمزي‬ (الجزيرة نت)

ردود إيجابية
أما مدير الحملات في "نامه شام" فؤاد حمدان فتحدث للجزيرة نت عن عدد من الاجتماعات التي تعقدها المجموعة في واشنطن مع صحفيين ومراكز بحوث مؤيدة للجمهوريين والديمقراطيين على حد سواء، إضافة إلى نواب كونغرس من كلا الجانبين لإقناعهم بالتحرك لوضع حد للحرب في سوريا.

ويؤكد حمدان تلقي المجموعة ردود فعل إيجابية حيال "محاولات فضح الدور الإيراني" هناك.

ويرى حمدان أن النظام السوري توفي منذ العام 2012، ومن يحكم اليوم فعليا هم الحرس الثوري الإيراني وحزب الله اللبناني.

وخلال ندوة في معهد الشرق الأوسط بواشنطن يوم 18 مايو/أيار الحالي، أصدرت المجموعة تقريراً بعنوان "التطهير الطائفي الصامت.. الدور الإيراني في التدمير والتهجير بسوريا".

ويتهم التقرير بشار الأسد وداعميه الإيرانيين واللبنانيين بتهجير المدنيين السوريين بشكل منهجي، وتدمير ممتلكاتهم والاستيلاء عليها في مناطق أهمها دمشق وحمص.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

اتهم زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني في إيران خالد عزيزي، طهران بأنها تنتهج سياسات لضرب الاستقرار في العالم العربي، وقال إن ما يحدث في سوريا والعراق واليمن ولبنان نتيجة لتلك السياسات.

Published On 15/5/2015
خالد عزيزي/ زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني في إيران

أعلن الرئيس السوري بشار الأسد أن حزب الله اللبناني موجود في سوريا تلبية لدعوة من السلطات السورية، نافيا وجود قوات إيرانية على الأراضي السورية تشارك في المعارك.

Published On 20/4/2015
FILE - In this Thursday Dec. 9, 2010 file photo, Syria President Bashar al-Assad addresses reporters following his meeting with French President Nicolas Sarkozy at the Elysee Palace in Paris, France. Syrian President Bashar Assad says the French and Syrian intelligence services have had “some contacts” over the fight against the Islamic State group but denied that there is any cooperation between them. Assad made the remarks in a taped interview with French television station France 2 broadcast Monday April 20, 2015. (AP Photo/Remy de la Mauviniere, File)

أكد برلماني إيراني كبير في زيارة لدمشق أن الدعم العسكري والمالي الإيراني لنظام الرئيس بشار الأسد “ثابت ودائم”. ووصف البرنامج الأميركي لتدريب فصائل سورية معارضة بأنه “خطأ إستراتيجي”.

Published On 14/5/2015
The Chairman of Foreign Policy and National Security Committee at the Iranian Shura Council, Alaeddin Boroujerdi speaks to the press in Damascus on May 14, 2015. AFP PHOTO / LOUAI BESHARA
المزيد من رأي عام
الأكثر قراءة