روسيا وإسرائيل تنسقان عسكريا والهدف بقاء الأسد

Russian President Vladimir Putin (L) and Israeli Prime Minister Benjamin Netanyahu shake hands during their meeting at the Novo-Ogaryovo state residence outside Moscow, Russia, September 21, 2015. Netanyahu said his visit to Moscow on Monday was aimed at preventing clashes between Russian and Israeli military forces in the Middle East. REUTERS/Mikhail Klimentyev/RIA Novosti/Pool ATTENTION EDITORS - THIS IMAGE HAS BEEN SUPPLIED BY A THIRD PARTY. IT IS DISTRIBUTED, EXACTLY AS RECEIVED BY REUTERS, AS A SERVICE TO CLIENTS.
فلاديمير بوتين (يسار) التقى بنيامين نتنياهو قبل أيام من بدء موسكو تدخلها العسكري في سوريا (رويترز)

وديع عواودة-حيفا

على قدم وساق تسابق روسيا وإسرائيل الزمن من أجل صياغة آلية للتنسيق الأمني والعسكري بين الطرفين في سوريا، فقد أنهى الخميس الوفد الروسي برئاسة نيقولاي باغدانوفسكي نائب قائد أركان الجيش الروسي زيارة لإسرائيل دامت يومين التقى خلالها الجنرال يائير جولان نائب قائد أركان الجيش الإسرائيلي.

الزيارة الروسية جاءت بعد أسابيع من زيارة رئيس حكومة إسرائيل بنيامين نتنياهو للعاصمة الروسية موسكو وبرفقته كبار العسكريين، وبعد أيام من بدء الهجمات الروسية على مواقع المعارضة في سوريا.

وردا على سؤال الجزيرة نت حول طبيعة التنسيق الروسي الإسرائيلي، اكتفى الناطق باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي بالقول إن "اللقاءات مع العسكريين الروس تهدف إلى تنسيق العمليات العسكرية في المنطقة".

لكن مراقبين عسكريين إسرائيليين رجحوا أن يساهم التنسيق الروسي الإسرائيلي في ترجيح كفة نظام الرئيس السوري بشار الأسد على حساب المعارضة المسلحة.

‪ميلمان: الاجتماعات تهدف إلى تنسيق‬  (الجزيرة)‪ميلمان: الاجتماعات تهدف إلى تنسيق‬  (الجزيرة)

تنسيق بحري
المعلق العسكري يوسي ميلمان أكد أن الاجتماعات تهدف إلى تنسيق العمليات البحرية قبالة ساحل سوريا على البحر المتوسط، حيث توجد قاعدة بحرية روسية كبيرة.

وأوضح ميلمان في حديث للجزيرة نت أن إسرائيل تخشى تصادما عسكريا بين قواتها والقوات الروسية التي تزيد من تدخلها العسكري في سوريا من أجل إنقاذ نظام الأسد وتثبيت حكمه.

وأشار إلى خشية جهاز الأمن الإسرائيلي من نشر روسيا أجهزة سلاح متقدمة يمكن أن تشوش على عمل أجهزة إسرائيل الاستخباراتية والعسكرية، أو المساس بالطائرات الإسرائيلية التي تقصف أهدافا في سوريا.

معوز: الطرفان اتفقا سرا على إنقاذ نظام الأسد (الجزيرة)معوز: الطرفان اتفقا سرا على إنقاذ نظام الأسد (الجزيرة)

دعم للأسد
في المقابل أكد الأستاذ الجامعي والمختص بشؤون سوريا والشرق الأوسط موشيه معوز أن الطرفين اتفقا سرا على إنقاذ نظام الأسد، منتقدا عدم تنسيق إسرائيل مواقفها مع واشنطن.

وقال معوز في حديث للجزيرة نت إن "إسرائيل لم تبلور في الماضي سياسة واضحة حيال الحرب الأهلية في سوريا، بل كانت تفضل استمرار النزيف السوري، ولكنها الآن تتجه إلى تبني الموقف الداعي للتعامل مع نظام الأسد بصفته الشيطان المعروف".

ورأى أن إسرائيل ترتكب خطأ إستراتيجيا جسيما بدعمها للأسد، لأنه يرتكب مذبحة بحق شعبه ولأنه مرتبط بالمحور الشيعي المتطرف، مضيفا "كان يجب على إسرائيل أن تؤيد الأغلبية السنية المعارضة".

بن يشاي: رغبة روسيا في توسيع تدخلها في سوريا دفعها للتنسيق مع إسرائيل (الجزيرة)بن يشاي: رغبة روسيا في توسيع تدخلها في سوريا دفعها للتنسيق مع إسرائيل (الجزيرة)

مصالح سرية
من جانبه أوضح معلق الشؤون العسكرية رون بن يشاي أن الجانبين الإسرائيلي والروسي ناقشا عدة نقاط منها تنسيق العمل في المنطقة بالمجال الجوي والبحري وبالاتصالات الإلكترونية.

وأكد بن يشاي للجزيرة نت أن الجيش الروسي في سوريا يستهدف منذ مطلع الشهر الحالي بالأساس قوى معارضة لنظام الأسد وليس تنظيم الدولة الإسلامية، وأن التنسيق مع إسرائيل من شأنه المساهمة في ترجيح كفة الأسد، مضيفا "ربما لم تكن أمام إسرائيل خيارات أخرى بعد التدخل الروسي المفاجئ في سوريا".

وتابع "لولا رغبة روسيا في توسيع تدخلها في سوريا لما دفعت بوفدها العسكري إلى إسرائيل للتنسيق الأمني معها، وربما تكون هناك صفقة مصالح بين الطرفين ستبقى طي الكتمان".

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

صورة تداولها ناشطون يعتقد أنها لجنود روس في حمص في سوريا

اتفقت روسيا وإسرائيل على إجراء تنسيق عسكري عالي المستوى في سوريا يترأسه نائب قائد القوات المسلحة لكلتا الدولتين، على أن يعقد أول اجتماع تنسيقي أوائل أكتوبر/تشرين الأول، بحسب ضابط إسرائيلي.

Published On 24/9/2015
Israeli soldiers stand atop armoured personnel carriers stationed in the Israeli-annexed Golan Heights on August 21, 2015, after rockets fired from Syria to northern Israel. Israel launched artillery and air strikes against Syrian army positions in the Golan Heights on August 20 in response to rocket fire, military sources said. AFP PHOTO / AHMAD GHARABLI

يجري وفد عسكري روسي برئاسة نيكولاي بوغدانوفسكي نائب رئيس الأركان مباحثات في تل أبيب مع القيادة العسكرية الإسرائيلية لتنسيق الأعمال العسكرية بهدف تجنب الاحتكاك في سوريا.

Published On 6/10/2015
Russian President Vladimir Putin (L) and Israeli Prime Minister Benjamin Netanyahu shake hands during their meeting at the Novo-Ogaryovo state residence outside Moscow, Russia, September 21, 2015. Netanyahu said his visit to Moscow on Monday was aimed at preventing clashes between Russian and Israeli military forces in the Middle East. REUTERS/Mikhail Klimentyev/RIA Novosti/Pool ATTENTION EDITORS - THIS IMAGE HAS BEEN SUPPLIED BY A THIRD PARTY. IT IS DISTRIBUTED, EXACTLY AS RECEIVED BY REUTERS, AS A SERVICE TO CLIENTS.

أكدت روسيا أنها “لن تتخذ أي إجراء يهدد الأمن القومي الإسرائيلي”، جاء ذلك في ختام محادثات عسكرية رفيعة المستوى مع إسرائيل، داعية تركيا والولايات المتحدة لتنسيق العمليات بسوريا.

Published On 8/10/2015
afp : Russian President Dmitry Medvedev speaks with Israeli Foreign Minister Avigdor Lieberman outside Moscow in Barvikha on June 2, 2009. Right-wing Israeli Foreign Minister

أعرب الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف لدى استقباله وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان في موسكو اليوم عن أمله في “تعزيز علاقات الصداقة” بين روسيا وإسرائيل وتطويرها في جميع المجالات.

Published On 2/6/2009
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة