الاحتلال يوسع الاستيطان بشمال الضفة

البؤرة الاستيطانية الجديدة التي تقام على اقيمت اليوم على اراضي قرية سنجل شمال الضفة- الجزيرة نت1.jpg
undefined

عاطف دغلس-نابلس 

أكد رئيس مجلس بلدية سنجل في شمال الضفة الغربية أيوب سويد تشييد السلطات الإسرائيلية بؤرة استيطانية جديدة بمنطقة رأس الدير داخل حدود البلدة التي كانت تضم معسكرا لجيش الاحتلال منذ عام 2000.

وقال سويد في حديث خاص بالجزيرة نت إنه رصد قوات الاحتلال منذ ساعات ما بعد ظهر اليوم الخميس وهي تقوم بنقل أكثر من عشرة بيوت متنقلة جاهزة (كرفانات) إلى المعسكر عبر شاحنات ضخمة وجرافات عسكرية.

‪البؤرة الاستيطانية ستكون على الأرجح نواة لمستوطنة قائمة بذاتها‬ (الجزيرة نت)‪البؤرة الاستيطانية ستكون على الأرجح نواة لمستوطنة قائمة بذاتها‬ (الجزيرة نت)

نواة لمستوطنة
وأوضح أن قوات الاحتلال أخلت منذ شهرين تقريبا معسكر الجيش وأبقت سيطرتها على المكان الذي تعود ملكيته لأهالي بلدة سنجل، كما باشرت بعمليات تجريف وتوسعة في المكان مستخدمة آليات عسكرية ضخمة لبناء جدران إسمنتية قبل أن تنصب البيوت المتنقلة اليوم.

ورجح رئيس المجلس البلدي أنه سيتم تحويل المعسكر لبؤرة استيطانية ومن ثم مستوطنة ضخمة خاصة، وأنه ستتم مصادرة أكثر من مائة ألف متر مربع لصالح هذه البؤرة الاستيطانية مع فرض طوق عسكري على آلاف الدونمات (الدونم=1000 متر مربع) من الأراضي المحيطة.

ومما يزيد الأمر سوءا أن أربع مستوطنات -هي شيلو ومعاليه ليفونا وجفعات هارائيل وعيليه- تجثم على أكثر من ثلاثة آلاف دونم من أراضي البلدة التي لا تزيد مساحتها على 22 ألف دونم، كما يخضع نحو 70% من أراضيها للسيطرة العسكرية الإسرائيلية تحت مسمى مناطق "سي".

ومن جانبه، قال المواطن يحيى حبايب إنه يشهد عمليات البناء والتجريف التي تقوم بها سلطات الاحتلال منذ عدة أيام، مرجحا استمرارها الأيام القادمة مع نقل المزيد من البيوت المتنقلة الصالحة للسكن مباشرة، مما يعني أن لدى الاحتلال خطة معدة سلفا لتحويل المكان إلى مستوطنة، وفق قوله.

خطورة المصادرة
وفي هذا السياق، حذّر مسؤول ملف الاستيطان بشمال الضفة غسان دغلس من سياسات الاحتلال التهويدية لأراضي المواطنين، مشيرا إلى أن الخطورة لا تقتصر على حماية جيش الاحتلال للمستوطنين وتأمين عملياتهم العدائية ضد الفلسطينيين، بل تصل إلى تحويل معسكراتهم لمستوطنات متكاملة.

دغلس: يجب استثمار الرفض الأوروبي للاستيطان (الجزيرة نت)دغلس: يجب استثمار الرفض الأوروبي للاستيطان (الجزيرة نت)

وأضاف أن ما يجري فيه تلاعب بالقوانين، ففي الوقت الذي يُطوّع الاحتلال بعض قوانينه ويسمح عبرها لنفسه بالسيطرة على أراضي الفلسطينيين بهدف الأغراض العسكرية يحوّلها لاحقا لمستوطنات، وفق قوله.

وأوضح للجزيرة نت أن مثل هذه البؤر الاستيطانية تكاثرت بسرعة في الآونة الأخيرة، وأن المستوطنين وضعوا بعض البيوت المتنقلة بمدينة بيت لحم وأخرى بالخليل وغيرها من المناطق.

وقال إن المؤشرات تؤكد أن حكومة نتنياهو "حكومة استيطان" وأنها تقدم الدعم الكامل للمستوطنين بلا حسيب أو رقيب، داعيا لاستثمار موقف دولي تبنته بعض الدول الأوروبية برفض الاستيطان واعتباره غير شرعي، مع الضغط على إسرائيل لوقفه.

وذكر تقرير لوزارة الدولة لشؤون الجدار والاستيطان أن 85 اعتداء شنها المستوطنون وجيش الاحتلال على المواطنين خلال يوليو/تموز الماضي.

وفي الوقت نفسه، أكد الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني في بيان له اليوم الخميس أن عدد المستوطنين بالضفة قد تضاعف إلى أكثر من نصف مليون مستوطن وأنه في زيادة مطردة، مضيفا أنهم يتوزعون على 144 مستوطنة وعلى عدد مماثل أو أكثر من البؤر الاستيطانية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

بناء المزيد من الوحدات السكنية بمستوطنة "موديعين"

أوصت لجنة حكومية إسرائيلية بأن سياسة الاستيطان الإسرائيلي في الضفة الغربية لا تتعارض مع القانون الدولي، ودعت إلى تيسير إجراءات البناء ووقف عمليات الإخلاء، وهو ما رفضه الفلسطينيون على الفور، وقالوا إن ذلك سيحرم الفلسطينيين من إقامة دولتهم ويعوق عملية السلام.

Published On 9/7/2012
الجدار الفاصل من جهته الجنوبية وفوقه مستوطنة الفيه منشيه -ويمتد الجدار على مسافة تزيد على عشرة كيلومترات من اراضي القرية بشقيها الشمالية والجنوبية- الجزيرة نت8.

قررت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية دعوة مجلس الأمن لاجتماع عاجل، والبدء في مشاورات مع الجهات الدولية، حول تصاعد الاستيطان بالقدس والاستيلاء على الأرض بالضفة الغربية. وذلك بعد تأجيل لقاء بين الرئيس الفلسطيني ونائب رئيس الوزراء الإسرائيلي كان مقررا عقده الأحد.

Published On 30/6/2012
Palestinian President Mahmoud Abbas attends a Palestinian Liberation Organization (PLO) executive committee meeting in the West Bank city of Ramallah June 30, 2012. Palestinian President Mahmoud Abbas has postponed a meeting with Israeli Vice Premier Shaul Mofaz that was due to take place on Sunday, Palestinian officials said on Saturday. REUTERS/Mohamad Torokman (WEST BANK - Tags: POLITICS)

تمسك الرئيس الفلسطيني محمود عباس بضرورة وقف البناء الاستيطاني الإسرائيلي من أجل استئناف مفاوضات السلام المتعثرة. من ناحية أخرى, طالبت منظمة التحرير الفلسطينية، اللجنة الرباعية الدولية بالاضطلاع بمهامها واتخاذ خطوات ومبادرات عملية لتحقيق السلام.

Published On 11/7/2012
الاحتلال أقر الأسبوع الماضي بناء 930 وحدة سكنية في مستوطنة أبو غنيم - تقرير/ عوض الرجوب

رحبت السلطة الوطنية الفلسطينية بتعيين مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة أمس الجمعة لجنة مكونة من ثلاثة خبراء للتحقق مما إذا كانت المستوطنات الإسرائيلية بالأراضي الفلسطينية المحتلة تمثل انتهاكا لقوانين حقوق الإنسان أم لا.

Published On 7/7/2012
المزيد من استيطان
الأكثر قراءة