المنطقة العازلة

اللاجئون السوريون ضحايا بطش نظام الأسد، حيث أحذوا يتدفقون إلى البلدان المجاورة هربا من البطش
undefined

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 تعرف المنطقة العازلة أو الآمنة بأنها عبارة عن مساحة معينة في بلد ما تحددها الأمم المتحدة من أجل توفير الحماية للسكان المدنيين، ويكون ذلك في حالات الحروب والصراعات الداخلية. كما تقام مثل هذه المناطق على حدود دولتين متجاورتين يوجد بينهما نزاع وخلاف.

يتم إعلان المنطقة العازلة لخلق منطقة فصل بين القوات المتحاربة أو المتنازعة، وتسمى أيضا منطقة الفصل في بعض عمليات الأمم المتحدة.

تدخل المناطق العازلة ضمن وسائل الأمم المتحدة لدعم عمليات السلام وتخفيف التوتر بين المجموعات المتحاربة أو المتنازعة، وكانت قد ظهرت بعد انتهاء الحرب العامية الثانية وحاجة القوى العظمى لحماية حدودها وأمنها القومي.

من الناحية القانونية، تكون المناطق العازلة عادة على حدود دولتين، حيث يقع جزء على أراضي الأولى والجزء الآخر على أراضي الثانية، ومن الضروري أن يتوفر حظر جوي لحماية هذه المنطقة العازلة، وذلك لن يتحقق إلا بموافقة من مجلس الأمن الدولي.

ومن أكثر أنواع المناطق العازلة هناك المناطق منزوعة السلاح، المناطق الحدودية، كما توجد أنواع أخرى مثل ما يسمى بالأحزمة الخضراء (وهي المحميات الطبيعية). 

وقد طبق هذا الأسلوب في العديد من مناطق العالم لفض التوترات وحل خلافات حدودية، منها ما وقع في المنطقة العربية ومنها ما وقع في الدول الغربية.

ففي المنطقة العربية، أقيمت منطقة عازلة بين العراق والكويت خلال حرب الخليج الأولى، وبين شمال السودان وجنوبه، وكذلك في الصحراء الغربية المتنازع عليها بين المغرب والجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (بوليساريو) وفي الجولان السوري المحتل وفي لبنان وفي قطاع غزة.

وفي أفريقيا أقيمت منطقة عازلة لفض التوتر بين إثيوبيا وإرتيريا وفي ساحل العاج وغيرهما.

وبدورها عرفت الدول الغربية الكثير من المناطق العازلة، حيث أقيمت قديما بين فرنسا وألمانيا وأقامها الاتحاد السوفياتي سابقا مع حكومات صديقة لنشر الشيوعية في أوروبا الشرقية. وحاليا توجد مناطق عازلة في قبرص وبين الكوريتين الشمالية والجنوبية وفي يوغسلافيا سابقا.

المصدر : مواقع إلكترونية + وكالات

حول هذه القصة

ابراهيم عرب

في ظل استمرار نظام الأسد في قمع المتظاهرين السلميين، أيد أعضاء بالجيش السوري الحر والمجلس الوطني السوري، تحدثوا للجزيرة نت، إقامة منطقة عازلة لحماية المدنيين بعد ما أصبح هذا مطلبا شعبيا وخرجت مظاهرات ضخمة الأسبوع الماضي للمطالبة به.

Published On 9/12/2011
Syrian refugees arrive on a truck at a Turkish army station near the border between Syria and Turkey at Reyhanli in Antakya on March 15, 2012. Some 1,000 Syrian refugees, including a defecting general, crossed into Turkey in 24 hours, braving landmines laid to stop them by Syria's troops, Turkish officials said today. The head of the Turkish Red Crescent meanwhile warned that the number of Syrians arriving in Turkey could reach half a million if Bashar al-Assad's regime keeps up its year-long crackdown on dissent. AFP PHOTO / BULENT KILIC

أعلنت تركيا اليوم أنها تبحث إقامة منطقة عازلة داخل الأراضي السورية لحماية المدنيين من هجمات قوات الرئيس بشار الأسد، واتهمت دمشق بزرع ألغام على الحدود المشتركة لمنع وصول اللاجئين إلى أراضيها.

Published On 15/3/2012
epa03276702 Lebanese President Michel Suleiman (R) meets with (L-R) European Union Ambassador to Lebanon Angelina Eichhorst and Foreign Ministers of Bulgaria Nikolay Mladenov, Sweden Carl Bildt and Poland Radoslaw Sikorski at the presidential palace east of Beirut, Lebanon, 22 June 2012. Swedish, Bulgarian and Polish foreign ministers arrived in Lebanon on 21 June for talks with officials that will focus on the developments in Syria. EPA/STR

أبلغ الرئيس اللبناني ميشال سليمان أمس الجمعة بعثة وزارية أوروبية أن أقطاب القوى السياسية في البلاد أجمعوا على عدم إقامة منطقة عازلة على الحدود مع سوريا قد تستعمل معبراً لتهريب الأسلحة والمسلحين إليها، وعلى تحييد لبنان عن انعكاسات الوضع في سوريا.

Published On 23/6/2012
فلسطيينون ومتضامن اجنبي في فعالية للتضامن مع المزراعين من خلال حملة لاعادة زراعة الارض بعد تجربفها من قبل الاحتلال شمال شرق رفح

تحولت المنطقة العازلة التي فرضها الاحتلال الإسرائيلي على طول الحدود مع قطاع غزة إلى مصدر تهديد لحياة الفلسطينيين بشكل متواصل. وتمتد المعاناة لتشمل كافة المزارعين على طول الحدود الشرقية للقطاع، بدءا من بلدة بيت حانون شمالاً وحتى مدينة رفح جنوبا.

Published On 26/4/2010
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة