بعوض معدل وراثيا يكافح الملاريا بأفريقيا

برنامج طموح للحد بشكل كبير من بعوض الملاريا بأفريقيا (غيتي)
برنامج طموح للحد بشكل كبير من بعوض الملاريا بأفريقيا (غيتي)

فتح علماء جبهة جديدة في المعركة ضد الملاريا بنشر أول بعوض معدل وراثيا في أفريقيا. ومن المقرر أن يتم إطلاق نحو 10 آلاف من ذكور البعوض المعقم في بوركينا فاسو كأول دولة أفريقية تحارب هذا المرض الذي يصيب الملايين سنويا، حيث بلغت عدد الحالات العام الماضي 9.8 ملايين مما أدى إلى نحو 4000 وفاة.

وتعتبر الملاريا أكبر مرض قاتل للأطفال دون سن الخامسة بأفريقيا، وتشير أحدث الإحصائيات العالمية إلى أنه كان هناك 216 مليون حالة ملاريا، ونحو 445 ألف وفاة.

وهذه خطوة أولى في برنامج للحد بشكل كبير من عدد البعوض بهذا البلد. وهذا الإطلاق الأولي للبعوض سيمكن الباحثين من جمع المزيد من البيانات عن طول عمر وانتشار هذه الحشرات، وكيفية تفاعلها مع عدد الحشرات الطبيعي. ويأمل الباحثون اكتساب خبرة وتحسين فهم عملهم بين المنظمين والسكان المحليين.

الملاريا أكبر مرض قاتل للأطفال دون سن الخامسة بأفريقيا (رويترز)

ومن المقرر أن يطلق البعوض في قرية بانا بالجزء الغربي للبلد القريب من مختبر أبحاث العلماء. وبمجرد إطلاقها سيساعد ذلك الباحثين على مراقبتها عن كثب لمدة 10 أيام على أساس شهري لنحو عام. ويتوقف التوقيت الدقيق لإطلاقها على السرعة التي يمكن للعلماء أن يجلبوا بها البعوض المعدل بما فيه الكفاية إلى مرحلة البلوغ، فضلا عن الظروف الجوية المحلية.

وهذه التجربة خطوة أولى في برنامج من ثلاث مراحل لتطوير بعوض معدل وراثيا، وممول بـ 70 مليون دولار من مؤسسة بيل ومليندا غيتس.

والأمل النهائي أن يتم إطلاق ذكور البعوض المعدل بحيث يكون 90% من ذريته من الذكور أيضا، بالمنطقة كلها. وهذا من شأنه أن يقلل بشكل كبير من إجمالي العدد فضلا عن الحد من الإصابة بالملاريا، حيث إن أنثى البعوض هي التي تنقل المرض.

المصدر : ديلي تلغراف