قوارب روبوتية صينية تغزو بحر جنوب الصين

البحرية الصينية تشارك في إحدى المناورات التدريبية (غيتي)
البحرية الصينية تشارك في إحدى المناورات التدريبية (غيتي)

أشارت مجلة ناشونال إنترست الأميركية إلى مقطع فيديو نشر في أواخر مايو/أيار الماضي، ويظهر سربا من 56 زورقا صينيا صغيرا آليا يتحرك في بحر جنوب الصين، وهو يحاكي مناورات مماثلة تقوم بها زوارق البحرية الأميركية -بشكل شبه ذاتي- للدفاع عن الموانئ واعتراض السفن القادمة.

وبدا أن الزوارق الآلية الصينية غير مسلحة، لكن الشركة المصنعة "يانزو" (Yunzhou Tech Corporation) كشفت عن زورق مسلح آلي في معرض التكامل العسكري المدني في بكين في يوليو/تموز 2017.

وركز العرض على التقنيات المتطورة التي تعتقد الصين بأنها يمكن أن توفر ميزة "غير متماثلة" في الصراع مع الولايات المتحدة. أي التقنيات والتكتيكات الأرخص التي تسمح لخصم أضعف باستغلال نقاط الضعف غير المتوقعة في خصم أكثر قوة.

وذكرت المجلة أن هذا الاستعراض يكشف تطور القدرات الصينية، وأنه رغم أن الزوارق نفسها رخيصة فإن جزءا من التكنولوجيا المختفية وراءها من الشبكات المعقدة والخوارزميات التي تسمح لهذه الآلات بالعمل في تناغم دون تصادم باهظة وصعبة.

وأشارت إلى أنه مجرد أن يتم حل المشاكل الرياضية يصبح من السهل تسليح كل هذه الزوارق الصغيرة بالصواريخ والقذائف وإرسالها لمطاردة الطرادات التي تصل قيمة الواحد منها مليار دولار، وكسرب من البعوض لا يستطيع الطراد ضرب هذه الزوارق وإبعادها جميعا قبل أن ينفذ أحدها ويصيب الطراد.

المصدر : الصحافة الأميركية