هبوط مذهل على ذروة جبل لإنقاذ متسلق

الطيار استخدم أسلوب المناورة القتالية لإنقاذ متسلق علق بسفح جبل (رويترز)
الطيار استخدم أسلوب المناورة القتالية لإنقاذ متسلق علق بسفح جبل (رويترز)

استطاع قائد مروحية تشينوك المصممة لتهبط على عجلاتها جميعها وعلى سطوح مستوية، الهبوط بها على عجلتيها الخلفيتين فقط لإنقاذ متسلق مصاب بأحد السفوح الثلجية المنحدرة في إحدى الولايات الأميركية.

فقد ذكرت صحيفة ذي إندبندنت البريطانية أن قائد المروحية هبط على العجلتين الخلفيتين فقط على سفح جبل منحدر بولاية أوريغون في الولايات المتحدة، وذلك لإنقاذ متسلق كان عالقا في تلك المنطقة الخطرة.

وقام الطيار بهذا الهبوط المذهل على ذروة جبل هود الذي يرتفع أحد عشر ألف قدم في ولاية أوريغون لإنقاذ متسلق مصاب من تكساس يبلغ من العمر 27 عاما.

وقام الطيار بمناورة بالطائرة بالطريقة التي تتخد عادة أثناء المهمات القتالية في أفغانستان، وذلك بحيث جعل جزءا من مؤخرة الطائرة يهبط على الثلج بينما بقيت مراوح الطائرة تعمل وبقية جسم الطائرة يحلق في الفضاء.

مروحية من طراز تشينوك بأفغانستان في 2002 (غيتي إيميجيز)

زحف ومراوح
ويقول جوشو كروز الذي قاد عملية الإنقاذ إنه اضطر هو والمسعفون الآخرون إلى الزحف على بطونهم كي يتجنبوا مروحة الطائرة، ويصلوا إلى المصاب ويحضروه إلى الطائرة.

وبدأت مهمة الإنقاذ الخميس الماضي عندما صرح المتسلق المدعو "999" عند الساعة الثانية والنصف عصرا بأنه على ذروة ذلك الجبل وأنه يعتزم تناول أدوية من شأنها إنهاء حياته.

وعندما عثر فريق البحث والإنقاذ عليه الجمعة وجدوه غير مصاب بجروح، لكنه كان يحتاج إلى مساعد للهبوط في ظروف خطرة.

ويقول العقيد فيل كول إن الجبل في مثل هذا التوقيت من اليوم بدأ بالانهيار، مضيفا أن كل شيء قد بدأ بالذوبان وإن الصخور بدأت بالتدحرج من على الجبل، في ما يشبه لعبة البولينغ.

المصدر : الجزيرة,إندبندنت