واحد-صفر لصالح فلسطين بمباراة الأرجنتين مع إسرائيل

ملصق للرجوب مع ميسي خلال مؤتمر صحفي للرجوب في رام الله بالضفة الغربية (رويترز)
ملصق للرجوب مع ميسي خلال مؤتمر صحفي للرجوب في رام الله بالضفة الغربية (رويترز)
قالت صحيفة تايمز البريطانية إن إلغاء الأرجنتين مباراتها الودية مع إسرائيل تسبب في دعوات إلى استقالة وزيرة الرياضة الإسرائيلي وإجراء تحقيق من قبل الشرطة بشأن "تسييس" كرة القدم.

وكانت المباراة قد تقرر إجراؤها يوم السبت القادم 9 يونيو/ حزيران في ملعب جديد بمدينة حيفا، لكن وزيرة الرياضة الإسرائيلية ميري ريغيف أرادت نقلها إلى القدس، الأمر الذي أغضب الفلسطينيين، الذين يعتبرون القدس عاصمة لبلادهم وقطعوا علاقاتهم بـ أميركا منذ أن أعلن رئيسها دونالد ترامب نقل السفارة الأميركية إلى القدس.

وتُعتبر الحكومة الأرجنتينية برئاسة الرئيس موريسيو ماكري مؤيدة لإسرائيل، لكن الفلسطينيين مارسوا ضغطا مباشرا على لاعبي الفريق الأرجنتيني، خاصة اللاعب الشهير ليونيل ميسي، الذي تسلم رسالة شخصية من رئيس اتحاد كرة القدم الفلسطيني جبريل الرجوب يطلب فيها منه عدم اللعب في القدس.

وأوردت وسائل الإعلام الأرجنتينية أن أسرة ميسي ولاعبين آخرين في الفريق الأرجنتيني تلقوا تهديدات بأعمال عنف ضدهم. وفي ليلة الثلاثاء اتضح أن الفريق الأرجنتيني لن يغادر معسكره التدريبي في برشلونة. واستقبل الفلسطينيون إلغاء المباراة كانتصار دبلوماسي نادر.

وفي إسرائيل قالت زعيمة حزب العمل آفي غابي إن السلوك الفاسد لوزيرة الرياضة الإسرائيلية يقتضي التحقيق فيه من قبل الشرطة، لكنها ألقت باللوم على ما سمتها "التنظيمات الإرهابية" بتخويفها الأرجنتينيين بالتهديدات.

المصدر : تايمز