هل فقد ترمب اتزانه؟

واشنطن بوست: الأميركيون ليسوا متفاجئين من أن ترمب منفلت من عقاله (الأوروبية)
واشنطن بوست: الأميركيون ليسوا متفاجئين من أن ترمب منفلت من عقاله (الأوروبية)

قالت "واشنطن بوست" إن الأميركيين ليسوا متفاجئين من أن الرئيس دونالد ترمب أصبح غير متزن أو أنه "منفلت من عقاله" ولا سيما أن تلك العبارة وردت بوسائل إعلام ومسؤولين في البيت الأبيض.

وذكرت الصحيفة -في مقال تحليلي بقلم فيليب بومب- أن العبارة التي لا يود أحد أن يسمعها عند وصف شخص يستطيع أن يطلق صواريخ نووية بضغطة زر، هي أن يكون "منفلتا من عقاله".

ويشير المقال إلى أن ترمب يرفض الحديث عما يعتزم القيام به في المستقبل لأمرين: كي يحتفظ بالمرونة ويتجنب اضطراره لإجراء تغيير على خططه.

كما أن الرئيس يفتخر بنفسه فيما يقوله من أمور يعتبرها الآخرون مشوبة بالعيوب وتفتقر إلى المشورة، بل أيضا في تبني سياسات خارجية قائمة على الفوضى، وفق تعبير الكاتب.

وتتابع واشطن بوست أن الأمر لم يستغرق كثيرا بالنسبة لمنتقديه في الإشارة إلى أن تلك الصفات ليست مما يجب أن يتحلى بها الرئيس.

ووفقا لأحد استطلاعات الرأي أجري عقب الانتخابات، فقد أيد ثلاثة من أصل عشرة فقط ما طرحه الاستطلاع بشأن ما إذا كان ترمب "عقلانيا" ووافقهم في ذلك نحو ثلثي الجمهوريين.

وعندما دافع الرئيس، في يناير/كانون الثاني من العام الجاري، عن سلامته العقلية، سارع معدو الاستطلاعات لسؤال المواطنين ما إذا كانوا يوافقون على ذلك.

وجاءت النتيجة أن أقل من نصف الأميركيين يعتقدون أنه "مستقر عقليا" في حين قال نصف الجمهوريين إنه "عبقري".

المصدر : واشنطن بوست