عـاجـل: وسم ميدان_التحرير يتصدر قائمة الترند المصري بأكثر من مليون و30 ألف تغريدة

طريق وعرة أمام صفقة النووي السعودية الأميركية

الكونغرس الأميركي في إحدى الجلسات مطلع 2013 (الأوروبية)
الكونغرس الأميركي في إحدى الجلسات مطلع 2013 (الأوروبية)
تشير مجلة ميدل إيست آي البريطانية إلى أن صفقة النووي السعودية الأميركية المحتملة ستواجه مشاكل صعبة في الكونغرس.

وتضيف أن خبيرا سيقول للمشرعين الأميركيين إنه يجب على الرياض التخلي عن إمكانية تخصيب اليورانيوم إذا كانت تريد الحصول على التكنولوجيا النووية.

وأوضحت أن المدير التنفيذي لمركز تعليم سياسة منع انتشار الأسلحة النووية هنري سوكولسكي سيدلي بشهادته في مجلس النواب الأربعاء بشأن الاتفاق الأميركي السعودي المحتمل، وأنه يسعى لإقناع المشرعين بعدم قبول أي شيء سوى "بمعيار ذهبي" يحظر تخصيب اليورانيوم، وذلك خشية تأجيج سباق للتسلح النووي في الشرق الأوسط.

ونسبت إلى سوكولسكي القول إن اتفاق النووي المحتمل بين واشنطن والرياض ينبغي له أن يكون شبيها بالاتفاق الذي أبرمته أميركا مع الإمارات منذ عقد من الزمان، حيث وضعت أبو ظبي خططا للمفاعلات النووية الأربعة التي تقوم بتشييدها شركة كيبكو الكورية الجنوبية.

ابن سلمان تعهد بأن بلاده ستطور قنبلة نووية إذا فعلت إيران ذلك (الجزيرة)

حذو إيران
ويضيف سوكولسكي أنه يجب على الكونغرس أن يتوخى الحذر من أي اتفاق نووي أميركي مع الرياض لا يحظر قيام السعودية بالتخصيب وإعادة المعالجة.

وتسعى السعودية إلى بناء منشآت نووية وتقليل الاعتماد على النفط، وذلك في إطار رؤية 2030 التي سيناقشها ولي العهد السعودي محمد بن سلمان مع الرئيس الأميركي دونالد ترمب.

وتشير المجلة إلى أن ابن سلمان قال الأحد الماضي في مقابلة مع برنامج "ستون دقيقة" على محطة "سي بي أس" الأميركية إن السعودية ستحذو حذو إيران في أقرب وقت ممكن إذا طورت الأخيرة أسلحة نووية.

ويرى سوكولسكي أن تعليقات ولي العهد السعودي تعتبر "غير مسبوقة".

وتشير إلى أن شركة "ويستينغ هاوس" المملوكة لشركة توشيبا تعتبر معنية بأحد العطاءات المتعلقة ببناء مفاعلي طاقة نووية في السعودية.

المصدر : الصحافة البريطانية,الجزيرة