نيويورك تايمز: تنظيم الدولة يواصل القتال رغم الهزائم

قافلة لمقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية أثناء استعراض في شوارع الرقة بسوريا منتصف 2014 (رويترز)
قافلة لمقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية أثناء استعراض في شوارع الرقة بسوريا منتصف 2014 (رويترز)
تناولت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية الحملة التي يقودها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة على تنظيم الدولة الإسلامية، وأشارت إلى أن التنظيم يواصل القتال ولا يريد أن يدرك حجم الهزائم التي تلحق به في أكثر من منطقة، وأن مقاتليه يقاتلون حتى الموت.

وأشارت الصحيفة إلى أن قائد إحدى الطائرات من البحرية الأميركية الكابتن مايك سبنسر قال قبل أيام إنه انطلق بطائرته أف18 من على حاملة الطائرات الأميركية "يو أس أس نيميز" المتمركزة في مياه الخليج، لتقديم الدعم الجوي للقوات العراقية التي كانت تتقدم لمواجهة تنظيم الدولة في تلعفر.

ويمضي الكابتن سبنسر بالقول إنه بقي لست ساعات يقصف مواقع مقاتلي تنظيم الدولة في هذه المدينة الواقعة شمال غرب العراق، وإن مقاتلي التنظيم كانوا يواصلون قصفهم على القوات العراقية من أحد المباني إلى أن جرى قصف المبنى وتدميره برمته من الجو.

وأضاف الكابتن الأميركي أنه واصل القصف حتى استفد ما لديه من قذائف قبل أن يعود بطائرته إلى حاملة الطائرات في مياه الخليج.

مشهد عام لأحد مداخل مدينة تلعفر التي كان يسيطر عليها تنظيم الدولة (غيتي)
خسارة بالعراق
وأشارت الصحيفة إلى أن تنظيم الدولة خسر عددا كبيرا من المدن والبلدات التي كان يسيطر عليها في العراق مثل بعقوبة وأبو غريب والفلوجة والرمادي وتكريت والموصل والآن تلعفر التي أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي استعادتها الخميس الماضي.

وأضافت أن تنظيم الدولة يتعرض للهجوم من كل الجهات في قتال بائس لاستعادة مدينة الرقة في سوريا التي يعتبرها عاصمته.

ونسبت إلى الكابتن سبنسر القول إن مقاتلي تنظيم الدولة يواصلون القتال حتى النهاية، وإنهم يصرون على قتل أكبر عدد من مهاجميهم.

وقالت إن المنتصرين في الحرب ضد تنظيم الدولة سواء أكانوا في الموصل بالعراق أو الرقة في سوريا أو بولاية ننغرهار في أفغانستان كلهم يرسمون صورة عن مقاتلي التنظيم بأنهم لم يدركوا بعد أنهم يجثون على ركبهم أو أن الخسائر تحيق بهم من كل حدب وصوب وأنهم يواصلون القتال حتى الموت.
المصدر : نيويورك تايمز,الجزيرة