وزير التعليم المصري للطلبة: احترام العلم أو السجن

وزير التعليم المصري يفرض غرامة كبيرة على الطلبة الذين لا يحترمون العلم (رويترز)
وزير التعليم المصري يفرض غرامة كبيرة على الطلبة الذين لا يحترمون العلم (رويترز)

ذكرت صحيفة غارديان أن وزير التعليم المصري أمر الطلبة باحترام علم البلاد أو الحبس.

وقال الوزير طارق شوقي إن الطلبة الذين يسخرون أو يدنسون العلم يمكن أن يعاقبوا بغرامة تصل إلى 30 ألف جنيه والسجن لنحو سنة.

وأشارت الصحيفة إلى أن الرئيس السابق عدلي منصور كان قد جرم تدنيس العلم المصري بنفس العقوبات عام 2014، لكن أمر شوقي أفرد المصريين الأصغر سنا بالعقوبة للمرة الأولى.

طلبة الجامعات المصرية الحكومية في مصر بدؤوا عامهم الدراسي بتحية العلم بعد قرار من المجلس الأعلى للجامعات يهدف إلى "تعزيز المشاعر الوطنية"

ويشار إلى أن طلبة الجامعات المصرية الحكومية في مصر بدؤوا عامهم الدراسي بتحية العلم بعد قرار من المجلس الأعلى للجامعات يهدف إلى "تعزيز المشاعر الوطنية".

وقد أثار الحكم رد فعل عنيفا على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث قام المستخدمون بالتغريد تحت وسم "ما رأيك في تحية العلم" وأطلقوا نكاتا عن التقليد الجديد.

والجدير بالذكر أن تلاميد المدارس الأعدادية والثانوية في مصر ملزمون بأداء تحية العلم كل صباح.

وأشارت الصحيفة إلى أن هذه النزعة الوطنية في المدراس المصرية تأتي عقب قرار بحذف درس عن الثورات الشعبية في عام 2011 و2013 من المنهج المصري قبيل هذا العام الدراسي. وأضافت أن "الجامعات المصرية كانت منابر للاحتجاج بعد ثورة 25 يناير 2011 التي أطاحت بالرئيس المستبد حسني مبارك من السلطة".

وقال تيموثي إي كالداس من معهد التحرير لسياسة الشرق الأوسط، ومقره واشنطن، إن القرار بتذكير الطلبة بالقواعد الصارمة نتيجة السخرية من العلم توحي بأن الدولة المصرية كانت قلقة من أن رسائلها عن الوطنية ستكون أقل فاعلية في أوقات المعاناة الزائدة.

وقال "هناك حد لمدى المشاعر الوطنية التي يمكن أن تعوض ألم الفقر الذي نما منذ انهيار عملة البلد في الخريف الماضي والارتفاع الكبير للتضخم".

المصدر : غارديان

حول هذه القصة

أثار قرار وزير التعليم المصري منع "حجاب" تلميذات المدارس الابتدائية حالة من الاستياء، بوصفه يمس أحد مظاهر الالتزام الديني، ويتناقض مع كون الإسلام دين الدولة، والشريعة الإسلامية المصدر الرئيسي للتشريع.

أكد وزير التعليم العالي المصري سيد عبد الخالق أنه لن يسمح بممارسة العمل الحزبي داخل الجامعات ولا بتحول التعبير السلمي عن الرأي إلى أعمال عنف وشغب خلال العام الدراسي الجديد.

المزيد من جولة الصحافة
الأكثر قراءة