تكليف مطارد بن لادن بالتجسس على إيران

قالت صحف أميركية الجمعة إن وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي أي) استحدثت مركزا متخصصا في جمع المعلومات عن إيران  بهدف زيادة الضغط عليها، مشيرة إلى أن العميل المعروف بتشدده مايكل داندريا -الذي لاحق زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن حتى قتله- سيتولى قيادة المركز.

وذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أن إدارة الرئيس دونالد ترمب أمرت بوضع إيران في مقدمة أولويات مخبريها، ولكن لم يتم الإعلان رسميا عن المركز الجديد، كما رفضت "سي آي أي" تأكيد أو نفي الخبر.

وأضافت الصحيفة أن مسؤول المخابرات مايكل داندريا هو من سيدير المركز الذي سيوحد أنشطة المحللين والخبراء بالشأن الإيراني داخل كل فروع وكالة المخابرات.

ولفتت وول ستريت جورنال إلى أن المركز الجديد مشابه لوحدة أعلنت الوكالة استحداثها الشهر الماضي، كُلفت بمتابعة تطورات الملف النووي لكوريا الشمالية.

من جهتها، نقلت صحيفة نيويورك تايمز عن مصادر مخابراتية أميركية أن اختيار العميل "المتشدد" داندريا يترجم الموقف "المتشدد" لإدارة ترمب تجاه إيران، مضيفة أن داندريا والمدير الجديد للوكالة مايكل بومبيو قد يكونان حاليا مسؤولين عن تحديد ما إذا كانت إيران تتقيد بالاتفاق النووي الموقع مع القوى الكبرى أو لا.

ويبلغ داندريا الستين من العمر، ومع أنه اعتنق الإسلام فقد ساهم في الحملة الأميركية على التنظيمات الجهادية، حيث كان مسؤولا عن مركز مكافحة الإرهاب في وكالة المخابرات المركزية خلال العقد الماضي، وأشرف على مطاردة بن لادن حتى مقتله في باكستان عام 2011.

وأدار داندريا برنامج "الاغتيالات المحددة الهدف" خلال رئاسة باراك أوباما، وهو البرنامج الذي قتل آلاف العناصر في التنظيمات الجهادية والمدنيين في باكستان وأفغانستان جراء غارات الطائرات المسيرة.

وكانت صحيفة نيويورك تايمز قد كشفت اسم داندريا عام 2015 بعد مقتل رهينتين أميركي وإيطالي في قصف طائرة مسيرة تابعة لوكالة الاستخبارات المركزية، حيث كانت الوكالة تجهل وجودهما في موقع القصف.

المصدر : الصحافة الأميركية

حول هذه القصة

مدد الرئيس الأميركي دونالد ترمب الأربعاء إعفاءً واسع النطاق لإيران من عقوبات بموجب الاتفاق النووي، رغم أنه فرض عقوبات محدودة على شخصيات إيرانية وصينية لدعمهم برنامج طهران للصواريخ البالستية.

اعتقلت الشرطة الأميركية أمس الجمعة الجندي السابق بالبحرية، الذي قال إنه أطلق الرصاصات التي أودت بحياة زعيم تنظيم القاعدة الراحل أسامة بن لادن، بتهمة قيادة السيارة تحت تأثير الخمر.

المزيد من جولة الصحافة
الأكثر قراءة