نتنياهو يتعرض لهجوم من عائلات الجنود القتلى بحرب غزة

نتنياهو: إسرائيل لم تذهب مبادرة إلى الحرب في غزة عام 2014 (رويترز)
نتنياهو: إسرائيل لم تذهب مبادرة إلى الحرب في غزة عام 2014 (رويترز)

تعرض رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لهجوم قاس من قبل عائلات الجنود القتلى في الحرب الأخيرة على غزة، وذلك خلال مداولات دعت إليها لجنة مراقبة الدولة في الكنيست.

فقد ذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت أن جلسة المداولات بشأن تقرير مراقبة الدولة عن حرب غزة عام 2014 شهدت أمس الأربعاء تبادل اتهامات بين المشاركين فيها.

وأضافت أن الجلسة تحولت إلى ميدان للمواجهة الساخنة بين أعضاء الكنيست والوزراء من جهة، وبين عائلات الجنود القتلى من جهة أخرى، واصفة الجلسة بأنها فتحت جروح الإسرائيليين بعد قرابة ثلاث سنوات منذ انتهاء الحرب الأخيرة في غزة.

وقد وجهت العائلات اتهامات "قاسية" إلى الحكومة الإسرائيلية ورئيسها وأعضاء الكنيست من حزب الليكود، وتساءل عدد من آباء القتلى "حين قتل أبناؤنا في أنفاق غزة أين كانت الحكومة؟"، ووصفوا النقاش الحاصل بالمخجل.

كما طالبت والدة الجندي الأسير في غزة هدارغولدن الساسة بأن يخجلوا من أنفسهم، لأنهم لم ينجحوا حتى اليوم في إعادة ابنها إليها من أسره لدى حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، متهمة نتنياهو بأنه حول عائلات الجنود الأسرى إلى أعداء للشعب الإسرائيلي، لأنه بات يعتبر هؤلاء الجنود المفقودين مشكلة للدولة.

وفي هذا السياق، نقلت صحيفة هآرتس عن كارين إلهرار رئيسة اللجنة البرلمانية أن المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية لم يحدد للجيش أهدافا إستراتيجية من الحرب، في حين أن الجيش لم يقدر قبل عامين من الحرب طبيعة المواجهة القادمة، والنتيجة أن الجنود رأوا أنفاق حماس للمرة الأولى في ساحة المعركة مباشرة.

لكن نتنياهو رد بالقول إن إسرائيل لم تذهب مبادرة إلى الحرب، ولكن لم يكن بالإمكان وقفها نظرا للتطورات الميدانية، وفق تعبيره.

وأضاف "تبين لنا لاحقا أن  حماس أعدت خططها لتلك الحرب، وكان التوجه عدم الذهاب للحرب، لكن في حال وقعت، فسنقوم بها بأقل الأثمان المطلوبة، ورغم أننا نعيش الفترة الأكثر هدوءا في الجبهة الجنوبية منذ حرب الأيام الستة في يونيو/حزيران 1967، لكننا معنيون بصورة دائمة بتجديد الردع، هذه سياستنا غير قابلة للتنازل".

المصدر : الصحافة الإسرائيلية

حول هذه القصة

يسعى سياسيون وجنرالات إسرائيليون سابقون لحماية أنفسهم قبيل نشر نتائج تحقيق لمراقب الدولة ينتقد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وقيادة الأركان لفشلهم بإدارة الحرب على غزة 2014.

27/2/2017
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة