مركز أميركي: الإسلام الديانة الأكثر انتشارا بالعالم

الهند ستتفوق على إندونيسيا في عدد المسلمين بحلول عام 2050 (أسوشيتد برس)
الهند ستتفوق على إندونيسيا في عدد المسلمين بحلول عام 2050 (أسوشيتد برس)

تنبأ مركز أبحاث أميركي بأن يكون الإسلام الدين الأوسع انتشارا في العالم بحلول عام 2070، وبأنه الديانة الوحيدة التي تنتشر بوتيرة أسرع من نمو سكان العالم.

وقد حلل مركز بيو للأبحاث التغيرات الديموغرافية في الديانات الكبرى بالعالم، ووجد أن عدد الشعوب المسلمة سينمو بنسبة 73% بين عام 2010 و2050، مقارنة بـ 35% للمسيحية الديانة الثانية الأسرع نموا.

وقال مركز الأبحاث الذي مقره واشنطن إن عدد سكان العالم سوف ينمو بنسبة 37% بحلول 2050. وأشار في تقرير إلى أن عدد المسلمين في العالم عام 2010 كان 1.6 مليار، وكان عدد المسيحيين 2.17 مليار، وأنه بحلول عام 2050 سيكون عدد المسلمين 2.76 مليار والمسيحيين 2.92 مليار.

وأضاف التقرير أنه إذا استمرت الديانتان في النمو بهذه الوتيرة فسيفوق عدد المسلمين عدد المسيحيين بحلول عام 2070.

ومع أن إندونيسيا هي أكبر بلدان العالم في عدد المسلمين، فقد توقع المركز أن تتفوق الهند عليها بحلول عام 2050 حيث سيصل عدد مسلميها إلى أكثر من ثلاثمئة مليون، لكن تظل الهندوسية الديانة الغالبة.

وبالرغم من تزايد عدد الذين يصفون أنفسهم بأنهم ملحدون وغير دينيين في أوروبا وأميركا الشمالية، يتوقع التقرير أن تنخفض نسبتهم عالميا من 16.4% إلى 13.2% بحلول عام 2050، بسبب ارتفاع معدلات الخصوبة التي تزيد النمو السكاني بين المسلمين.

ومن المحتمل أن تتباطأ المسيحية مع دخول أتباعها في ديانات أخرى أو تحولهم إلى غير دينيين. ومن المتوقع أن يدخل نحو أربعين مليون شخص في المسيحية على مستوى العالم، بينما سيتركها نحو 106 ملايين.

المصدر : تايمز

حول هذه القصة

سلط برنامج “مغتربون” الضوء على مسيرة الشيخ خالد تقي الدين، الأمين العام للمجلس الأعلى للأئمة والشؤون الإسلامية في البرازيل، والتي قدم فيها خدمات للمجتمع وللجالية المسلمة استحق عليها المواطنة الفخرية.

انتقد مجلس العلاقات الإسلامية الأميركية (كير) ما وصفه بمحاولة اللجنة اليهودية الأميركية المؤيدة لإسرائيل التقليل من أعداد المسلمين الأميركيين. وكانت هذه اللجنة قد أصدرت تعدادا عن المسلمين في الولايات المتحدة تدعي فيه أن عددهم مبالغ فيه كثيرا.

26/10/2001

أثارت تصريحات رئيس منظمة راشتريا سوايامسواك سانغ الهندوسية بشأن دعوته لإنجاب أكبر عدد من الهندوس لما وصفه عدم التوازن بين السكان والتخوف من طغيان أعداد المسلمين على الهندوس، استياء لدى الجمعيات النسائية الهندية والمسلمين.

28/11/2005

ذكرت صحيفة يو إس آي توداي أن مظاهر الإسلام في الحياة العامة باتت على قائمة الفرنسيين وبقية الدول الأوروبية، لسبب واحد هو الإسلام وتنامي أعداد الذين يطبقون شعائره في هذه القارة.

24/2/2005
المزيد من جولة الصحافة
الأكثر قراءة