احتجاج بسجنيْن إسرائيلييْن وأسرى يطعنون سجّانيهم

سجون إسرائيل تعجّ بالأسرى الفلسطينيين (الجزيرة-أرشيف)
سجون إسرائيل تعجّ بالأسرى الفلسطينيين (الجزيرة-أرشيف)

قال يائير كراوس مراسل موقع "أن آر جي" إن سجونا إسرائيلية شهدت مساء الأربعاء اشتباكات بين الأسرى الفلسطينيين وعناصر مصلحة السجون، حيث تمت مهاجمة اثنين من السجانين الإسرائيليين، في معتقلي النقب ونفحة.

ووفق المراسل، فقد أعلن الأسرى الفلسطينيون تمردا في هذين السجنين، ناقلا عن إدارة مصلحة السجون في إسرائيل أن ما حصل من اضطرابات يبدو أنه أمر مخطط له مسبقا.

ووقع أحد الهجومين مساء أمس في سجن كتسيعوت بالنقب حين هاجم أسير فلسطيني أحد السجانين خلال مرحلة العد المسائية، وأصابه بجروح طفيفة، وذلك بعدما شهد سجن نفحة ظهر الأربعاء قيام أسير من حركة حماس بطعن سجان محدثا به إصابة طفيفة أيضا.

وأشار المراسل إلى أن هذه الأحداث وقعت عقب إعلان أسرى حماس في سجن نفحة سلسلة مطالب من إدارة السجن، بينها عدم السماح لقائد السجن بدخول أقسام الأسرى الداخلية، مهددين بالقيام بإجراءات تصعيدية إن لم تتم الاستجابة لمطالبهم.

في حين قالت مصلحة السجون إن الأسرى ليس لديهم حق بطرح مطالبهم، وأضافت أن خلافات تحدث أحيانا بين الأسرى والسجانين "لكن أحداث الأمس ووقوعها في سجنين مختلفين خلال يوم واحد يبدو أمرا مختلفا ومخططا له مسبقا، وسيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة بشأنه".

المصدر : الصحافة الإسرائيلية