ناشطون يقاطعون سفيرا إسرائيليا بجامعة أميركية

ناشطو حركة المقاطعة يرفعون شعارات مؤيدة لفلسطين أثناء محاضرة دانون (الصحافة الإسرائيلية)
ناشطو حركة المقاطعة يرفعون شعارات مؤيدة لفلسطين أثناء محاضرة دانون (الصحافة الإسرائيلية)

قالت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية إن ناشطي حركة المقاطعة العالمية "بي دي أس" قاطعوا السفير الإسرائيلي في الأمم المتحدة داني دانون أثناء محاضرة له في جامعة كولومبيا بولاية نيويورك، بينما نقل موقع إخباري إسرائيلي أن رئيس الحكومة الأسترالية الأسبق بوب هوك شن هجوما شديدا على تل أبيب بسبب سياسة الاستيطان.

وأضافت الصحيفة أن دانون ألقى محاضرته الاثنين الماضي أمام ثلاثمئة طالب في الجامعة، حيث تظاهر مئة منهم من ناشطي المقاطعة خارج قاعة المحاضرات، ونادوا بشعارات ضد السفير وإسرائيل مثل "تحرير فلسطين من النهر إلى البحر، إسرائيل دولة إرهابية ليس لها حق في الوجود"، ثم دخل بعضهم قاعة المحاضرة قبل أن يقاطعوا السفير.

وقد رد السفير الإسرائيلي بغضب على هتافات المتظاهرين، واتهمهم بترويج الأكاذيب ضد إسرائيل، زاعما أن مشكلة الفلسطينيين "تكمن في تسويق المزاعم ومواصلة التحريض وعدم اعترافهم بحق إسرائيل في الوجود".

ورغم مهاجمة دانون الأمم المتحدة بسبب "إصدارها عددا لا متناهيا من القرارات المعادية لإسرائيل"، لكنه تفاءل بالعهد الجديد للرئيس الأميركي دونالد ترمب، ومدى تأثيره الإيجابي في سياسة الأمم المتحدة تجاه إسرائيل.

انتقاد أسترالي
ونقل موقع "أن آر جي" عن بوب هوك رئيس الحكومة الأسترالية الأسبق مطالبته بضرورة الاعتراف بالدولة الفلسطينية، مهاجما إعلان تل أبيب بناء مستوطنات في الضفة الغربية، وجاء هذا الانتقاد قبل أيام على زيارة رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو إلى أستراليا الأسبوع المقبل.

وأشار الموقع إلى أن هوك الذي ترأس الحكومة الأسترالية بين عامي 1983 و1991، دعا حكومة بلاده إلى الاعتراف رسميا بدولة فلسطين، وهاجم بشدة الحكومة الإسرائيلية واصفا قرارها الأخير ببناء ألفين وخمسمئة وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية بأنه استفزاز للأمم المتحدة.

المصدر : الصحافة الإسرائيلية