عـاجـل: أسوشيتد برس عن مسؤول أميركي: مطلق النار داخل قاعدة جوية في فلوريدا طالب سعودي يدرس الطيران

انقسام أوروبي تجاه قرار ترمب بشأن القدس

قرار ترمب الأخير بشأن القدس يغضب قادة أوروبيين (رويترز)
قرار ترمب الأخير بشأن القدس يغضب قادة أوروبيين (رويترز)

خالد شمت-برلين

ذكرت أسبوعية دير شبيغل الألمانية أن الاتحاد الأوروبي خطط لإصدار رفض موحد قوي لقرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب باعتبار القدس عاصمة لإسرائيل، لكن دول شرقي أوروبا حالت دون تحقق إجماع داخل الاتحاد بشأن خطوة ترمب.

وأشارت المجلة في عددها الصادر اليوم السبت إلى أن السؤال عن كيفية التعامل مع خطوة الإدارة الأميركية بشأن القدس يهدد بإثارة نزاع بين دول أوروبا الشرقية وباقي دول الاتحاد الرافضة للقرار.

ونقلت عن مصادر دبلوماسية أوروبية قولها إن المجر التي تخطط بشكل غير معلن للاقتداء بالولايات المتحدة ونقل سفارتها للقدس اعترضت الأربعاء الماضي على إدانة دائرة السياسة الخارجية والأمنية في الاتحاد الاعتراف الأميركي بالقدس عاصمة لإسرائيل.

ولفتت المجلة إلى أن التشيك كذلك أشارت إلى عزمها السير على خطى ترمب ونقل سفارتها للقدس.

وذكرت المجلة أن مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني سعت إلى تقديم موقف موحد للاتحاد برفض الخطوة الأميركية، وحذرت دول شرقي أوروبا من العودة إلى "عصور مظلمة"، وأعلنت أن ما جرى بشأن القدس لا يمس الشرق الأوسط وحسب إنما يتجاوزها للعالم كله.

وقالت دير شبيغل إن موغريني -التي أعلنت إحياء عمل الرباعية الدولية للشرق الأوسط- لم تفلح رغم هذه المحاولة بإصدار إدانة مكتوبة لقرار ترمب، واكتفت بإدانة شفهية ذكر مكتبها أنها صدرت بموافقة أعضاء الاتحاد.

وحسب المجلة الألمانية، فمن المقرر أن يستضيف مجلس وزراء خارجية الاتحاد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو باجتماعه الاثنين القادم على أن يستضيف الرئيس الفلسطيني محمود عباس في اجتماعه التالي مطلع العام المقبل.

قرار ترمب الاعتراف بالقدس المحتلة أثار احتجاجات في برلين ومدن أوروبية أخرى (الجزيرة نت)

وتوقعت دير شبيغل أن يشهد اجتماع رؤساء الدبلوماسية الأوروبيين خلافات حادة مع نتنياهو بسبب اعتزام الدول الإسكندنافية إدانة قرار ترمب بشدة ورغبة البرلمان الأوروبي الذي عبر عن مواقف دعم للفلسطينيين.

وخلصت دير شبيغل إلى التنويه بأن دولا أوروبية شرقية مثل بولندا والمجر تمر حاليا بنزاع مستمر مع المفوضية الأوروبية بسبب مشكلات بشأن سيادة القانون في الدولتين، وخلاف وارسو وبودابست المستمر مع بروكسل، وهو ما جعل الاتحاد الأوروبي يعلن قبل أيام أنه سيرفع بشأنه شكوى ضد البلدين أمام محكمة العدل الأوروبية في لوكسمبورغ.

يشار إلى أن عدة مدن أوروبية -خاصة لندن وبرلين- شهدت في اليومين السابقين مظاهرات حاشدة للتعبير عن الغضب إزاء قرار ترمب الأخير بشأن القدس.

المصدر : الجزيرة