غارديان: كتاب وفنانون يدينون خطوة ترمب بشأن القدس

نشرت صحيفة الغارديان فحوى رسالة لعشرات الكتاب والفنانين والموسيقيين يدينون فيها إعلان ترمب القدس عاصمة لإسرائيل، مشيرين إلى أن الرئيس الأميركي يدعم بذلك أجندة إسرائيل "لمحو الفلسطينيين من حياة مدينتهم".

وتتهم الرسالة الموجهة إلى الصحيفة الحكومة الإسرائيلية بإخضاع الشعب الفلسطيني "لتمييز محلي على كل المستويات"، والتحريض على "إجراءات تدريجية للتطهير العرقي"، قد تزداد سوءا بسبب تحرك ترمب لتغيير وضع القدس.

وقالت الرسالة "نحن نرفض تواطؤ ترمب في هذا التلاعب العنصري وتجاهله للقانون الدولي". وأضافت "ونأسف لاستعداده لتتويج الجيش الإسرائيلي بفتح شرق القدس، وعدم مبالاته بحقوق الفلسطينيين، ونحن كفنانين ومواطنين نتحدى جهل وعدم إنسانية هذه السياسات، ونثني على مرونة الفلسطينيين الذين يرزحون تحت نير الاحتلال".

وأضافت الرسالة أن تعليقات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على خطوة ترمب لم تكن كافية، قائلة "الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل يسعى دونالد ترمب من خلال إعلانه إلى تحقيق ما كانت إسرائيل تحاول فعله طوال خمسين عاما بقوة السلاح".

ومن بين هذه الشخصيات البارزة التي وقعت الرسالة الجماعية الممثلة البريطانية الشهيرة تيلدا سوينتون والممثلة جولي كريستي والممثل والمخرج الأميركي مارك رافالو والموسيقار والمطرب الإنجليزي روجر ووترز وكاتب الأغاني البريطاني بيتر غابرييل والملحن ومنتج الأغاني والمغني الشهير البريطاني أيضا برايان إينو وكاتب السيناريو والمخرج الفنلندي أكي كاوريسمكي، بالإضافة إلى العديد من الفنانين والكتاب الآخرين.

الجدير بالذكر أن ترمب أعلن الأسبوع الماضي عزم الولايات المتحدة على الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، مخالفا بذلك الإجماع الدولي حول واحدة من أكثر القضايا حساسية في العلاقات بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

المصدر : غارديان