حرب سيناء ونفوذ إيران يستحوذان على اهتمام الصحف الفرنسية

لاكروا: عملية مسجد الروضة أبادت قبيلة متحالفة مع الحكومة المصرية (الجزيرة)
لاكروا: عملية مسجد الروضة أبادت قبيلة متحالفة مع الحكومة المصرية (الجزيرة)
ما زالت تداعيات هجوم مسجد الروضة في سيناء تستحوذ على اهتمام الصحف الفرنسية، لكن إحدى أهم تلك الصحف خصصت ملفا من عدة تقارير للنفوذ الإيراني بالشرق الأوسط. هذا فضلا عن مواضيع أخرى متنوعة.

فقد اختارت لوفيغارو عنوان "مصر.. الانتقام المروع لداعش من الصوفيين البدو" للحديث عن هجوم مسجد الروضة قائلة إن القبيلة التي أبادها ذلك الهجوم كانت قد تحالفت مع السلطات المصرية لمحاربة مقاتلي الدولة الإسلامية في شمال سيناء فيما رأت مراسلة لاكروا في القاهرة ناديا بلتري أن ما يدور في سيناء "حرب وراء جدران مؤصدة" في منطقة أهملتها الدولة المصرية فتحولت "وكرا للإرهاب الدولي".

وأبرزت ليبراسيون على صفحتها الرئيسية تقريرين لهذا الموضوع تحدثت في أولهما مراسل الصحيفة في القاهرة أريك دولافيرن عن معاناة من لم يرحلوا من سكان شمال سيناء، فنقل عنهم وصفهم لحالهم بأنهم يعيشون كالأشباح والسجناء يواجهون الرعب والعنف بشكل مستمر. وفي تقريره الثاني، يوسع دولافيرن الدائرة مكانا وزمانا ليتحدث عن "عشرين سنة من الإرهاب الأعمى في مصر".

"لكن كيف وصل الإرهاب إلى سيناء وكيف تطور هناك؟"، هذا ما حاول الكاتب إسماعيل الإسكندراني الإجابة عليه في مقال بالصحيفة الإلكترونية أوريان 21، قائلا إن تاريخ الجهاد في هذه المنطقة يعود في الأصل إلى وجود الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين، وكان موجها ضد إسرائيل، لكن المعركة اليوم موجهة في الأساس إلى الحكومة المصرية. وفي موضوع متصل تنشر لاكروا تقريرا بعنوان "الصوفية.. عدو داعش".

وخصصت لوفيغارو تغطية خاصة على صفحتها الرئيسية وصفت فيها كيف تمدد النفوذ الإيراني في الشرق الأوسط.

فكانت افتتاحيتها حول "لعبة الشرق الكبيرة" ودور إيران فيها فيما ركز مراسلها المخضرم جورج مالبرونو في تقرير آخر على نفوذ طهران في كل من لبنان وسوريا والعراق. وقالت الصحيفة إن إيران أصبحت قوة إقليمية يمتد نفوذها من حدود أفغانستان إلى البحر الأبيض المتوسط، وكشفت في تقرير آخر أن إيران ترعى عملية قرصنة كبيرة ضد سعد الحريري تستهدف منها التأثير على نتائج الانتخابات العامة في لبنان العام القادم.

وركزت الصحيفة في تقريرين آخرين على دور حزب الله في هذه المعادلة، فاختارت لتقريرها الأول عنوان "النظام السوري مدين اليوم لحزب الله اللبناني"، وتحدثت في تقريرها الثاني عن "حزب الله ذي الوجوه الأربعة" قائلة إن هذه الحركة السياسية العسكرية الشيعية هي إحدى أكبر الرابحين من الحرب السورية، معددة كل ما يتميز به كل دور من أدواره الأربعة.

كما تناولت الصحف عدة مواضيع أخرى نوجزها فيما يلي:

لوفيغارو
1- افتتاحية: "لعبة الشرق الكبيرة" عن نفوذ إيران
2- في لبنان وسوريا والعراق، كيف يتمدد النفوذ الإيراني
3- طهران راعية قرصنة ضخمة ضد حكومة الحريري
4- النظام السوري مدين اليوم لحزب الله اللبناني
5- حزب الله اللبناني ذو الأربعة وجوه
6- أوروبا في طور تفكيك نفسها بنفسها
7- مصر: الانتقام المروع لداعش من الصوفيين البدو.

أوريان 21
8- "الجهاد" في سيناء: كيف جاء وكيف تطور؟

لوموند
9- غليفوسات: الكشف عن عيوب الخبرة الأوروبية بشأن هذا المبيد للأعشاب الذي يحوم حول أضراره جدل كبير
10- بوتان، تلك المملكة الصغيرة المحشورة بين الهند والصين
11- العنف ضد الزوجات، تلك الظاهرة التي تجاهلها اليوم العالمي لمكافحة العنف ضد النساء رغم فداحتها في فرنسا وغيرها
12- آمنة بنت المختار، امرأة موريتانية تكافح ضد كل أنواع الظلم
13- تعنت محمود عباس يعقد المحادثات بين حماس وفتح
14- تجارب مريرة لعاملات بيوت سنغاليات في السعودية والمغرب ولبنان وغيرها.

لاكروا
15- في شمال سيناء.. حرب وراء جدران مؤصدة
16- الصوفية عدو داعش
17- في ليبيا؛ المهاجرون في عجلة من أمرهم يرمون بأنفسهم إلى البحر.

ليبراسيون
18- سكان شمال سيناء الذين لم يرحَّلوا: أصبحنا أشباحا وسجناء نعيش في الرعب ونواجه العنف بشكل يومي
19- في مصر؛ عشرون سنة من الإرهاب الأعمى
20- خطة ماكرون لمكافحة العنف ضد النساء جميلة، لكن من أين سيمولها؟
21- مقابلة مع مدير منظمة "بيتسلم" الإسرائيلية يندد فيها بما يتعرض له الفلسطينيون من انتهاكات.

ليزيكو
22- يوتيوب يواجه موجة من الانتقادات بسبب بعض محتوياته الضارة بالأطفال، وبعض شركات الإعلانات الكبيرة بدأت تهجره
23- أوروبا في مواجهة تجدد جراح صراع الشرق والغرب، وبعض دولها ترفض ما تعتبره إملاءات من بروكسل.

المصدر : الصحافة الفرنسية