كزاخستان وأوزبكستان تعفيان الإسرائيليين من التأشيرة

نزارباييف (يسار) لدى استقباله نتنياهو في أستانا الشهر الماضي (رويترز)
نزارباييف (يسار) لدى استقباله نتنياهو في أستانا الشهر الماضي (رويترز)
ذكرت صحف إسرائيلية أن كزاخستان سمحت مع بداية العام الجديد للإسرائيليين بدخولها دون الحصول على تأشيرة مسبقة كما جرت العادة طوال السنوات الماضية.

وأشار موقع "أن آر جي" إلى أن السياح الإسرائيليين الذين يرغبون في زيارة كزاخستان سيتمكنون من ذلك دون الحاجة للإجراءات البيروقراطيةوأضاف أن كزاخستان ترغب في تعزيز الاستثمار والسياحة لديها.

ونقل عن وزارة الخارجية في العاصمة الكزاخية أستانا أنه مع بداية 2017 لن يحتاج مواطنو إسرائيل والاتحاد الأوروبي ودول منظمة التعاون والتطوير الاقتصادي (أو أي سي دي)، ودول أخرى مثل موناكو وماليزيا وسنغافورة والإمارات، للقيام بإجراءات وتخطي عقبات روتينية وبيروقراطية قبل الوصول إلى أراضيها.

وأوضح أن هذا القرار لصالح إسرائيل يأتي بعد ثلاثة أسابيع من الزيارة التي قام بها رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو إلى كزاخستان والتقى خلالها بالرئيس الكزاخي نور سلطان نزارباييف، وقد بحث خلال زيارته هذه المسألة مع المسؤولين في الدولة.

كما جاء القرار لرغبة كزاخستان التي يشكل المسلمون 70% من سكانها وهي الدولة التاسعة الأكبر في العالم، في فتح آفاق الاستثمار والتعاون مع العالم الخارجي، وإيجاد صلات دولية في محافل مختلفة، رغم تأثرها سلبا بتراجع الروبل الروسي وأزمة النفط العالمية.

وأشار الكاتب أريئيل كهانا في موقع "أن آر جي" إلى أن قرار كزاخستان يأتي عقب قرار مشابه لجارتها أوزبكستان الشهر الماضي التي ألغت الحصول على تأشيرة السفر للإسرائيليين الذين تبلغ أعمارهم فوق 55 عاما، لجانب 15 دولة أخرى، لزيارة المدن التاريخية مثل سمرقند وبخارى، على أن يدفعوا خمسين دولارا فقط لدى دخولهم أراضيها.

وأوضح أن قرار أوزبكستان جاء عقب انتخاب الرئيس الجديد شوكت ميرضيايوف خلفا للرئيس الراحل إسلام كاريموف.

المصدر : الصحافة الإسرائيلية

حول هذه القصة

قال الكاتب أريئيل كهانا إن إسرائيل تقيم ما وصفها “علاقة حب” مع الدول الإسلامية في الاتحاد السوفياتي السابق، في أعقاب الزيارة الأخيرة لرئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو إلى أذربيجان وكزاخستان.

تتطلع أوزبكستان لجذب استثمارات تزيد على 55 مليار دولار بحلول العام 2014، وتتوقع استمرار نمو الاقتصاد بأكثر من 8% سنويا، بعد ما تفادت تداعيات الأزمة المالية. ورحب وزير المالية بالمستثمرين الأجانب في بلاده مشيرا إلى طرح الحكومة لمشاريع مجدية في قطاعات مختلفة.

تعتزم شركتا النفط الفرنسيتان توتال وجي دي إف سويز استثمار نحو مليار دولار في حصة تبلغ 25% في حقل للغاز في كزاخستان. وقال رئيس توتال كريستوف دو مارجيري خلال زيارة للرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي لكزاخستان إن توتال ستمتلك حصة 17% في المشروع.

توقعت منظمة السياحة العالمية استمرار تراجع أعداد السياح في العالم بتأثير الأزمة الاقتصادية حتى نهاية العام الحالي، مشيرة إلى أن السياحة في أفريقيا كانت بمنأى عنها وتعد القارة الوحيدة التي حققت نموا إيجابيا بلغ 4% في الأشهر السبعة الأولى من العام.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة