تردد أميركا في سوريا قد يتسبب بعودة القاعدة

Protesters carry Al-Qaeda flags during an anti-government protest after Friday prayers in the town of Marat Numan in Idlib province, Syria, March 11, 2016. REUTERS/Khalil Ashawi
متظاهرون في بلدة معرة النعمان بريف إدلب يرفعون راية تنظيم القاعدة في بلاد الشام في مارس/آذار الماضي (رويترز)
حذرت مجلة فورين بوليسي الأميركية مما وصفتها بالسياسة المترددة والهامشية لإدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما إزاء الحرب في سوريا منذ سنوات، وقالت إن هذه السياسة قد تسهم في عودة تنظيم القاعدة إلى بلاد الشام.
 
وأشارت في مقال تحليلي اشترك في كتابته كل من جنيفر كفاريللا ونيكلاس هيراس وجينيفين كاساغراند، إلى أن حصار مدينة حلب في سوريا يفتح الطريق أمام عودة تنظيم القاعدة، العدو الأعظم للولايات المتحدة.
 
وأضافت أن الصراع من أجل حلب يشكل تهديدا مروعا بالنسبة للولايات المتحدة، وأن المعركة المستمرة في ما كانت ثانية كبرى المدن السورية، أدت إلى توحد أكثر من جماعة من جماعات المعارضة المناوئة لنظام الرئيس السوري بشار الأسد، والساعية إلى إلحاق الهزيمة به.
 
لكن هذه الجماعات لم تتلق أي مساعدات أميركية مهمة في جهودها المشتركة لكسر الحصار الذي يفرضه نظام الأسد منذ نحو شهر على المناطق الواقعة تحت سيطرة المعارضة في حلب، أو أي دعم يمكنها من السيطرة على ما تبقى من المدينة على المدى الأبعد.

تقاعس أميركي
وقالت فورين بوليسي إن جماعات المعارضة التي تحاول حماية المدنيين في حلب من تكتيكات الحصار والهجمات العشوائية لنظام الأسد وحلفائه من الروس والإيرانيين قد تنتصر في نهاية المطاف، ولكن تقاعس الولايات المتحدة قد يتسبب في تمهيد الطريق أمام عودة تنظيم الدولة أو "تنظيم الدولة الإسلامية" التالي.
 
وأضاف أن تنظيم القاعدة يسعى دوما لملء الفراغ الذي تتركه الولايات المتحدة في أرجاء العالم، وأنه بدأ يستعيد نشاطاته على المستوى الدولي، وأنه يبني طلائع شعبية محلية في بعض البلدان، وذلك للإشراف على التحول السكاني في الدول التي تتعرض للانهيار.

وأوضحت أن تنظيم الدولة يركز الآن على سوريا، وأنه ليس أمام الولايات المتحدة من خيار سوى إعادة توجيه إستراتيجيتها إزاء سوريا، وذلك للتركيز على التهديد الذي يشكله تنظيم القاعدة.

وقالت إنه يتعين على صناع القرار الأميركي مقاومة إغراء أي تحالف مع روسيا والأسد، وذلك كي لا تضطر المعارضة السورية للابتعاد عن الولايات المتحدة والاتجاه إلى العناصر المتشددة، وبالتالي فقدان أميركا أي شركاء من السُنة في مواجهة تنظيم الدولة وتنظيم القاعدة.

وأضافت أن أي تحالف أميركي مع روسيا أو الأسد من شأنه تسريع انتصار تنظيم القاعدة.

المصدر : الجزيرة + فورين بوليسي

حول هذه القصة

القصف يدفع الآلاف للنزوح من حماة إلى إدلب

لقي عشرون عنصرا من قوات النظام مصرعهم في معارك بحلب، بينما تسبب القتال والغارات بحماة في نزوح جماعي، كما شن الطيران الروسي غارات على إدلب أسقطت قتلى وجرحى ودمرت مستشفيين.

Published On 30/8/2016
U.S. Secretary of State John Kerry (R) and Russian Foreign Minister Sergei Lavrov arrive for a news conference after a meeting on Syria in Geneva, Switzerland, August 26, 2016. REUTERS/Pierre Albouy

قالت روسيا إنها والولايات المتحدة على بعد خطوات من التوصل لاتفاق وصفته بالكبير بشأن مدينة حلب، في وقت كشف المبعوث الأممي دي ميستورا عن مبادرة سياسية يعتزم طرحها هذا الشهر.

Published On 1/9/2016
المعارضة السورية تواصل تقدمها باتجاه حماة

شن الطيران الروسي الجمعة غارات على عدة مناطق سورية -أبرزها إدلب وحماة- مما أدى إلى سقوط ضحايا، في وقت تستمر فيه الاشتباكات بين المعارضة المسلحة وقوات النظام في جنوب حلب.

Published On 2/9/2016
Turkish-backed Syrian rebels are seen in the Syrian border town of Jarablus as they are pictured from the Turkish town of Karkamis, in the southeastern Gaziantep province, Turkey, August 24, 2016. REUTERS/Umit Bektas

سيطرت المعارضة السورية المسلحة بدعم تركي على قرى جديدة غرب جرابلس، لتضيق الخناق أكثر على تنظيم الدولة بريف حلب الشرقي. من جهتها استقدمت القوات التركية تعزيزات إضافية إلى الشريط الحدودي.

Published On 1/9/2016
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة