مسؤول كردي: أميركا تركت حلفاءها بالعراق يتقاتلون

Military vehicles of the Kurdish Peshmerga forces are seen on the southeast of Mosul , Iraq, August 14, 2016. REUTERS/Azad Lashkari
قوات البشمركة الكردية بعرباتها العسكرية جنوب شرق الموصل الأسبوع الماضي (رويترز)

قال مسؤول أمني كردي عراقي إن غياب القيادة القوية من واشنطن تسبب في بدء انهيار الشراكة الكردية الشيعية ضد تنظيم الدولة حيث شهد العراق مؤخرا اشتباكات دموية بين قوات البشمركة الكردية والمليشيات الشيعية.

وأوضح مساعد مستشار مجلس الأمن الإقليمي الكردي أن الاضطرابات في منطقة الشرق الأوسط لن تهدأ، وأن الحرب ضد تنظيم الدولة لن تنجح إلا إذا نجحت الولايات المتحدة في حل مشاكل التحالفات والاعتراف بأصدقائها الحقيقيين.

وأضاف عزيز أحمد أن المتوقع من المرشحيْن للرئاسة أن يكونا قد بدآ بالفعل في مراقبة التطورات بالمنطقة، خاصة الصراع بين البشمركة والمليشيات الشيعية بالإضافة إلى الصراع الذي تجدد في تركيا بين أنقرة وحزب العمال الكردستاني، مشيرا إلى أن هذه التطورات من الممكن أن تنهي الائتلاف الدولي الهش ضد تنظيم الدولة.  

وذكر أن أكراد العراق ظلوا حليفا موثوقا لأميركا فترة طويلة بدأت عام 1991 عندما لم يكن لواشنطن أصدقاء بالعراق أو سوريا أو إيران.

وأورد المسؤول الأمني أن أكراد العراق أصبحوا الآن محشورين بين عداء حلفاء أميركا بالعراق الذين يعارضون التطلعات الكردية للاستقلال وعلاقاتهم المتطورة مع الجيش الأميركي.

وقال أيضا إنه ومع بدء فقدان تنظيم الدولة أراضيه وتراجعه بالعراق وسوريا، بدأت العداءات التاريخية وسط الائتلاف متعدد الأطراف ضده بالظهور، مضيفا أن واشنطن بإمكانها إنقاذ العلاقات بين حلفائها الرئيسيين بالعودة السياسية لشراكتها بالمنطقة والإقرار بأنه لا بديل للقيادة الأميركية.

وطالب أحمد واشنطن بالانهماك بكل ثقلها من أجل وقف فوري لإطلاق النار بين حزب العمال وأنقرة وإعادة المفاوضات بينهما، نظرا لعلاقاتها القوية بالطرفين، وتخفيف التوترات بين الأكراد والعرب بالعراق وسوريا وزيادة عدد مستشاريها العسكريين في المناطق الساخنة لهذه التوترات.

وأضاف بأنه سيكون من مصلحة أميركا -على المدى الطويل- دعم استقلال كردستان العراق، والسماح لها بلعب دور أكبر في فض النزاعات الإقليمية.       

المصدر : وول ستريت جورنال

حول هذه القصة

جدل بشأن مشاركة البشمركة في استعادة الموصل

قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إن تقسيم الموصل مرفوض، وهناك تفاهم مع الأكراد بألا يتوسعوا خارج مواقعهم، لكن الإقليم أكد أنه اتفق مع الأميركيين على مشاركة البشمركة في المعركة.

Published On 17/8/2016
البشمركة تسيطر على قرى جنوب شرق الموصل

أعلنت البشمركة انتهاء عملياتها بشرق وجنوب شرق الموصل بعد تحقق أهدافها، مؤكدة مقتل أكثر من 160 من تنظيم الدولة، كما قتل العشرات من التنظيم والقوات العراقية والحشد الشعبي بمعارك الأنبار.

Published On 15/8/2016
البشمركة تعلن انتهاء عملياتها شرق وجنوب الموصل

شن تنظيم الدولة الإسلامية صباح الثلاثاء هجوما على قوات البشمركة في بلدة سنجار غربي محافظة نينوى بالعراق، وذلك بعد يوم من تحقيق هذه القوات تقدما ميدانيا وإعلانها الاقتراب من الموصل.

Published On 16/8/2016
A Kurdish flag is seen next to Peshmerga fighters taking position with their weapons on the frontline against the Islamic State, on the outskirts of Mosul January 26, 2015. Kurdish Peshmerga fighters are digging trenches and building defense berms in Wadi al-Ghorab (Valley Of The Crows), less than 2 km away from the IS-held Sultan Abdullah village, which demarcates the new border of their autonomous region. The Kurds have enjoyed de facto self rule since the first Gulf War in 1991. They are now closer than ever to achieving their dream of full independence. Yet they are menaced by the deadly ambitions of the Islamic caliphate across the frontline. Picture taken January 26, 2015. REUTERS/Azad Lashkari (IRAQ - Tags: CIVIL UNREST CONFLICT MILITARY POLITICS)

أفادت مصادر أمنية كردية بوجود قوة كندية إلى جانب قوات البشمركة في المحور الشرقي لمدينة الموصل بمحافظة نينوى العراقية، وأن مهمتها تقديم استشارات عسكرية لقوات البشمركة والقيام بعمليات رصد وتنسيق.

Published On 17/8/2016
المزيد من جولة الصحافة
الأكثر قراءة