باحث إسرائيلي: الوضع بالمنطقة يزداد تعقيدا والحل بالاستقرار

Lebanon's Hezbollah fighters carry their weapons as they walk in Khashaat, in the Qalamoun region after they advanced in the area May 15, 2015. When Lebanon's Hezbollah first joined Syria's war on the side of President Bashar al-Assad, its role was a closely guarded secret. Today, as Hezbollah plants its flag in land won from rebels north of Damascus, its role could hardly be more public. Picture taken May 15, 2015. To match Insight MIDEAST-CRISIS/SYRIA REUTERS/Mohamed Azakir
ساحات القتال في سوريا تعج بمقاتلين أجانب وهو ما يثير مخاوف إسرائيل (رويترز)

قال الجنرال الإسرائيلي المتقاعد شلومو بروم في مقال له بموقع ويلا الإخباري، إن الاستقرار الإقليمي يعتبر كلمة السر في السياسة الإسرائيلية خلال السنوات القادمة.

غير أنه استدرك قائلا إن مسألة تحقق هذا الاستقرار ليست سهلة هذه الأيام، في ظل كثرة اللاعبين الإقليميين وخصوماتهم، بل إن معاركهم تجاوزت حدود الدول الإقليمية.

وأضاف شلومو بروم، الذي يعمل حاليا باحثا في معهد أبحاث الأمن القومي التابع لجامعة تل أبيب، أن هذه الخلافات أوجدت تحالفات جديدة تتغير مع مرور الوقت، وبعضها يقع خلال فترات زمنية قصيرة جدا.

وتابع أن ذلك هو ما أدى إلى طغيان الكراهية بين هذه الأطراف، مما يجعل إسرائيل تعيش في ظل واقع شديد التعقيد، ربما لم تعرف مثله منذ نشأتها.

وقال إن من شأن ذلك أن يدفع إسرائيل للتعامل بصيغة مزدوجة تجمع بين قوة الردع والانخراط في عملية سياسية لمعالجة الوضع الناشئ.

وختم بالقول إن الوضع الإقليمي يزداد تعقيدا في وجه إسرائيل، في ظل احتمال أن تنشأ في منطقة الشرق الأوسط دول نووية مثل إيران وسواها.  

وفي مقال بصحيفة معاريف، دعا السفير الإسرائيلي السابق الخبير في شؤون الشرق الأوسط يورام أتينغر، إلى عدم الاستجابة لمطالبة دول غربية لإسرائيل بالانخراط في عملية سياسية مع الفلسطينيين، "لأن في ذلك تغاضيا عن الواقع الإقليمي الصعب من الإرهاب وغياب الديمقراطية وعدم الاستقرار".

واتهم أتينغر الفلسطينيين بتنفيذ عمليات قتل ضد اليهود استنادا لنصوص دينية في القرآن الكريم، ومحاضرات تحريضية في المساجد ووسائل الإعلام، استمرارا لعملياتهم التي بدأت منذ عشرينيات القرن الماضي وقبل قيام إسرائيل عام 1948.

وختم بالقول: إسرائيل ترى أن ثمة ضبابا يكتنف المنطقة وهو ما قد يُحدث تغييرا إستراتيجيا في الأنظمة السياسية للدول المحيطة بها، سواء في مصر أو الأردن، وهو ما سيتسبب بزعزعة استقرار المنطقة بأسرها.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

Palestinian President Mahmoud Abbas attends a meeting with Russian President Vladimir Putin at the Novo-Ogaryovo state residence outside Moscow, Russia, September 22, 2015. REUTERS/Ivan Sekretarev/Pool

اتهمت الرئاسة الفلسطينية حكومة إسرائيل بأنها تحاول جرّ المنطقة إلى دوامة من العنف، مشيرة إلى أنها تقوم بذلك “للخروج من المأزق السياسي والعزلة الدولية” التي تحيط بها.

Published On 5/10/2015
اللحظات الأولى بعد إطلاق قوات الاحتلال النار على شابين في تل رميدة بالخليل بزعم طعنهما جنديا وإصابته بجراح.

نقلت صحيفة “إسرائيل اليوم” عن ضابط رفيع بقيادة المنطقة الوسطى بجيش الاحتلال أن هناك خشية من حصول تصعيد نوعي بالوضع الأمني مع اقتراب الأعياد اليهودية الأيام القادمة.

Published On 14/4/2016
المزيد من جولة الصحافة
الأكثر قراءة