مظاهر العنصرية والفاشية تتسع بإسرائيل

أنشطة شعبية فلسطينية لمناهضة عنصرية إسرائيل
أنشطة شعبية فلسطينية لمناهضة عنصرية إسرائيل (الجزيرة-أرشيف)

قالت صحيفة معاريف إن مستوى التدهور في إسرائيل أوصلها لمرحلة من الفاشية من نوع جديد على ضوء انتشار العنصرية في كل مكان فيها، لكن اللافت أنها تأتي من فوق، حيث أعلى الهرم السياسي وتأتي للمحافظة على السلطة انطلاقا من دوافع الكراهية والخوف.

وأبدى السفير الإسرائيلي السابق أوري سافير في مقال بالصحيفة تأييده لحديث يائير غولان نائب رئيس الأركان الإسرائيلي الذي قارن مؤخرا بين أحداث تشهدها إسرائيل في عام 2016 وأحداث مشابهة عرفتها أوروبا وألمانيا في الثلاثينيات والأربعينيات من القرن العشرين.

ويأتي تعيين رئيس حزب "إسرائيل بيتنا" أفيغدور ليبرمان وزيرا للدفاع ليعطي مصداقية لهذه الأحداث، متهما رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو بحرصه في كل حين على تخويف الشعب في إسرائيل، وبث مفاهيم الكراهية تجاه العرب، كي يحظى بالتصويت الانتخابي له في كل جولة انتخابية.

سافير، الذي عمل في السابق مديرا عاما لوزارة الخارجية الإسرائيلية، قال إن إسرائيل تشهد سلوكيات تقترب مما عرفته ألمانيا في القرن الماضي، فالعنصرية تجاه العرب آخذة بالانتشار بصورة متلاحقة من قبل السكان اليهود، وتحظى بشرعية من السلطة السياسية في إسرائيل.

وذكر أن هناك عددا من الوزراء الإسرائيليين من مستوطني الخليل، وقريبون من دوائر صنع القرار الإسرائيلي، ويهاجمون بعنف الأطفال والنساء الفلسطينيات، كما أن الحكومة الإسرائيلية ومن يقف على رأسها يسنون قوانين عنصرية، بما في ذلك إبعاد أعضاء الكنيست العرب، وقانون الوطن القومي، ولذلك فإن مواطنا عربيا لن يتمكن من استئجار شقة سكنية في حي يهودي.

وختم بالقول إن المواطن العربي بنظر صناع القرار الإسرائيلي هو مخرب، ما لم يثبت براءته، والنتيجة أن العرب اليوم باتوا يخشون التحرك بحرية في شوارع إسرائيل، أو إظهار أنفسهم على أنهم عرب.

المصدر : الصحافة الإسرائيلية

حول هذه القصة

1 صورة توضيحية من الأرشيف: أطفال من النقب يحتجون قبالة وزارة داخلية اسرائيل ضد التمببز العنصري الممارس ضدهم.

كشف تقرير جديد لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) عن أن الاحتلال الإسرائيلي يتبوأ أسوأ مكانة بالعالم الغربي من الناحيتين التربوية والصحية للأولاد الفقراء، ولا سيما فلسطينيي الداخل.

Published On 16/4/2016
وفد فلسطينيي الداخل لمقر الأمم المتحدة في جنيف للمطالبة بالتحقيق بعنصرية اسرائيل

بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنصرية كشف الائتلاف لمناهضة العنصرية داخل مناطق 48 عن أن إسرائيل أكثر عنصرية من الماضي، ويطالب فلسطينيو الداخل مجلس حقوق الإنسان بتعيين محقق خاص بالتمييز العنصري.

Published On 22/3/2016
Palestinians walk past a sign painted on a wall in the West Bank biblical town of Bethlehem on June 5, 2015, calling to boycott Israeli products coming from Jewish settlements. The international BDS (boycott, divestment and sanctions) campaign, that pushes for a ban on Israeli products, aims to exert political and economic pressure over Israel's occupation of the Palestinian territories in a bid to repeat the success of the campaign which ended apartheid in South Africa. AFP PHOTO / THOMAS COEX

قالت صحيفة يديعوت أحرونوت إن إسرائيل تواجه حربا من نوع آخر تتمثل في ما تزعم أنه أكاذيب تتهمها بقتل الشعوب وانتهاج العنصرية وارتكاب جرائم ضد الإنسانية.

Published On 28/3/2016
المزيد من جولة الصحافة
الأكثر قراءة