فايننشال تايمز: انتصار فارغ لروسيا بسوريا

In this photo provided by the Russian Defense Ministry Press Service, guards walk past a lineup of troops during a welcome ceremony for Russian military personnel who returned from Syria at an airbase near the Russian city Voronezh, Tuesday, March 15, 2016. Russian warplanes and troops stationed at Russia's air base in Syria started leaving for home on Tuesday after a partial pullout order from President Vladimir Putin the previous day, a step that raises hopes for progress at the newly reconvened U.N.-brokered peace talks in Geneva. (Russian Defense Ministry Press Service via AP)
عرض عسكري للترحيب بالقوات الروسية العائدة من سوريا بقاعدة عسكرية بالقرب من مدينة فورونزه الروسية أمس الأول (أسوشيتد برس)

وصفت صحيفة فايننشال تايمز البريطانية ما يُسمى بانتصار روسيا في سوريا بأنه فارغ لأنه لم يفعل شيئا يُذكر لوقف الحرب "الأهلية" هناك، وترك تنظيم الدولة يسيطر على مناطق واسعة من البلاد، ولم يغيّر شيئا في الانقسامات على الأرض، ولم يضمن استقرارا طويل المدى لسوريا.

وأوضحت أن الرئيس الروسي اشتهر منذ فترة بخلق المفاجآت على المسرح الدولي، وأنه فعل ذلك مرة أخرى بسحب الجزء الأكبر من قواته من سوريا بعد أقل من ستة شهور من تدخلها، وترك إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما وبقية العالم في حيرة من تحركاته هذه.

وأشارت الصحيفة إلى أن هناك تساؤلات حول حجم الانسحاب، خاصة وأن لروسيا قاعدة عسكرية قديمة في طرطوس السورية وأخرى جديدة بالقرب من اللاذقية ما يعطي موسكو القدرة على إعادة مقاتلاتها ومعداتها العسكرية بأي لحظة، إذا رأت أن الرئيس السوري بشار الأسد بحاجة لعودتها.

وأضافت أن بوتين منع بالفعل ما يعتقد أنها آخر محاولة أميركية للإطاحة بحاكم قوي مستبد، كما أنه حافظ على نفوذ بلاده بالشرق الأوسط وعززه، وفك عزلة موسكو التي فرضها الغرب بعد غزو أوكرانيا، وأجبر واشنطن على الاعتراف بأنه جهة مهمة لتقرير مستقبل سوريا.

وفي الداخل -تقول فايننشال تايمز- أشادت وسائل الإعلام الروسية بعودة بلادها كلاعب رئيسي بالمسرح الجيوسياسي العالمي بعد الانزواء الطويل عقب سقوط الاتحاد السوفياتي، وصوّرت حملة موسكو في سوريا بأنها انتصار عسكري مؤزر.

وذكرت الصحيفة أنه وبسحب روسيا بعض معداتها العسكرية من سوريا، يمكن لموسكو أن تتفادى الغوص في وحل سوريا وتكرار ما جرى لها في أفغانستان، كما أن الكرملين سيكون في موقف جيّد لدخول الانتخابات البرلمانية بعد ستة شهور تقريبا.

ورغم كل، ذلك -تقول الصحيفة- فإن التدخل الروسي فشل في أمرين رئيسيين، أولهما ترك تنظيم الدولة يسيطر على مساحات كبيرة من سوريا، الأمر الذي يكشف نفاق بوتين بأنه تدخل لمكافحة "الإرهاب". كما أنه فشل في تغيير الانقسامات السورية على الأرض، وترك نظام الأسد أكثر قوة مقارنة بما قبل تدخله دون القضاء على المعارضة، الأمر الذي يجعل مستقبل البلاد في مهب حرب أهلية طويلة الأمد.

المصدر : فايننشال تايمز

حول هذه القصة

أبرز ما أحدثته الغارات الروسية في سوريا

على مدى 177 يوما وبدعوى محاربة الإرهاب، أمطرت المقاتلات الروسية مدن سوريا بآلاف الأطنان من المتفجرات، أسفرت عن تحقيق مكاسب للنظام السوري على الأرض وخلفت آلاف الضحايا وأضعافهم من النازحين.

Published On 15/3/2016
A handout frame grab taken from a video footage made available 15 March 2016 by the Russian Defence Ministry shows Russian TU-154 plane which transports engineering and technical personnel in the head of a group of Russian SU-34 multidimensional bombers in flight from the Syrian Hmeymim airbase outside Latakia to Russia. First group of Russian warplanes left the Hmeymim airbase for permanent location airfields in Russia. Russian President Vladimir Putin ordered the withdrawal of the majority of Russian troops from Syria on March 15. EPA/RUSSIAN DEFENCE MINISTRY / HANDOUT

اعتبر مركز ستراتفور الأميركي أن الدافع الرئيسي لقرار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سحب جزء من قواته من سوريا، يبقى مرتبطا بالتطورات اللاحقة التي ستكشف تأثير الخطوة الروسية على مسار الأحداث.

Published On 15/3/2016
High Negotiations Committee (HNC) spokesman Salem al-Meslet, speaks to reporters after a press conference prior a new round of negotiation between the Syrian opposition and UN Special Envoy of the Secretary-General for Syria Staffan de Mistura (no pictured), at the European headquarters of the United Nations in Geneva, Switzerland, 15 March 2016. The civil war in Syria has claimed the lives of more than 273,000 people in five years, reported the Syrian Observatory for Human Rights.

أعلن المتحدث باسم وفد المعارضة السورية إلى مباحثات جنيف سالم المسلط، أن المعارضة تريد هيئة حكم انتقالي يكون الجميع شركاء فيها باستثناء “من تلطخت يده بدماء السوريين”.

Published On 15/3/2016
أعلن وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف اليوم الخميس ترحيب بلاده "بالدور البناء" لباكستان في محادثات السلام الأفغانية، مؤكدا أنه اتفق مع نظيره الباكستاني سرتاج عزيز على مكافحة الطائفية والتطرف.

وصف وزير الخارجية الإيراني محمد جود ظريف قرار روسيا سحب قواتها من سوريا “بالمؤشر الإيجابي” الذي يدل على إمكانية صمود اتفاق وقف إطلاق النار بين الحكومة السورية وجماعات المعارضة المسلحة.

Published On 16/3/2016
المزيد من حروب
الأكثر قراءة