إسرائيل اليوم: إسرائيل تمنع دخول ناشطة بالمقاطعة

ناشطون من حركة المقاطعة الألمانية يرفعون لافتة تعدد جرائم وانتهاكات الاحتلال (الجزيرة)
ناشطون من حركة المقاطعة الألمانية يرفعون لافتة تعدد جرائم وانتهاكات الاحتلال (الجزيرة)

قالت صحيفة إسرائيلية إن السلطات الإسرائيلية رفضت قبل يومين دخول سائحة أجنبية إليها، بزعم أنها من ناشطات حركة المقاطعة العالمية بي دي أس.

وأفاد إيلان غتنيو مراسل الصحيفة بأن وزارة الداخلية رفضت السماح لإيزابيلا فيري، وهي مواطنة من ملاوي، بالدخول بسبب جهودها الكثيفة ضمن منظمة الكنائس العالمية الداعمة لأنشطة مقاطعة إسرائيل حول العالم، ما من شأنه الإضرار بإسرائيل وذلك عبر جمع المعلومات عنها وترويج المزاعم ضدها.

وأوضح غتنيو أن الطائرة المقلة لفيري هبطت في مطار بن غوريون لكن السلطات الإسرائيلية رفضت السماح لها بدخول البلاد، وهي المرة الأولى التي تمنع فيها إسرائيل أحدا من دخول أراضيها بسبب نشاطاته في حركة المقاطعة، وقد جرى ذلك بالتشاور بين وزير الداخلية أرييه درعي ووزير الأمن الداخلي غلعاد أردان، المكلف بمحاربة حركة المقاطعة، ضمن تكليفه بوزارة الشؤون الإستراتيجية.

قلق متزايد
في الوقت نفسه، ذكرت الصحيفة في تقرير آخر أن إسرائيل تتعرض في السنوات الأخيرة لحملة من المقاطعة الدولية للمس بها عبر مختلف المجالات، الثقافية منها والأكاديمية والرياضية.

وقدمت الصحيفة قائمة بأهم خطوات المقاطعة التي تواجهها إسرائيل في السنوات الأخيرة حول العالم، لإظهار حجم القلق والخطر الذي تشكله هذه الظاهرة عليها، ومنها توقيع المئات من رجال الوسط الأكاديمي من سبعين مؤسسة جامعية بريطانية بعدم التعاون مع نظيراتها الإسرائيلية، وفي البرازيل طالب مئتا جامعي وأكاديمي بعدم إجراء حوارات تعليمية مع جامعات إسرائيلية.

وفي إيطاليا بادر 168 باحثا من كبرى الجامعات الإيطالية بفرض مقاطعة على مؤسسات التعليم العالي الإسرائيلية، كما أن رابطة الأنثروبولوجيين الأميركيين التي تضم أكثر من عشرة آلاف باحث أجرت تصويتا بين أعضائها لمقاطعة الوسط الأكاديمي الإسرائيلي، وكل ذلك من شأنه تشكيل جبهة عالمية ضد إسرائيل.

المصدر : الجزيرة