وول ستريت: أوباما تمكن أخيرا من معاقبة نتنياهو

صحيفة تايمز اعتبرت أن أوباما وجه ضربة لنتنياهو الذي يتبنى الاستيطان (رويترز)
صحيفة تايمز اعتبرت أن أوباما وجه ضربة لنتنياهو الذي يتبنى الاستيطان (رويترز)
تناولت صحف أميركية وبريطانية قرار مجلس الأمن الدولي الذي صدر أمس الجمعة ويطالب بوقف الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وقال بعضها إن إسرائيل غاضبة على الرئيس الأميركي باراك أوباما لامتناع بلاده عن التصويت، مما سمح للقرار بالمرور.
 
وقالت صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية إن الخطوة الأميركية تمثل واحدة من اللحظات الأبرز التي تميز إدارة أوباما، وإنها تعبر عن مدى قدرته غير العادية على توظيف السياسات المتعلقة بالقضايا العامة في الخصومات الشخصية.

وقالت إن عداء الرئيس أوباما لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يعتبر أمرا معروفا، وإن خطوة أوباما تكشف عن مدى عداوة إدارته لإسرائيل، وهي الإدارة التي لم تعد تحتاج إلى أصوات اليهود، وإن أوباما تمكن في النهاية من معاقبة إسرائيل بطريقة لم يسبقه إليها أي رئيس أميركي.

وأضافت أن أي جهد لإلغاء هذا القرار الأممي -الذي يعتبر الاستيطان انتهاكا للقانون الدولي- لن ينجح، وذلك بسبب الفيتو الذي ستستخدمه روسيا أو الصين، لكنه سيظل بمثابة مخلب قط استخدمه أوباما، وكذلك سيقدم دعما لأي عاصمة أوروبية أو معهد دولي أو مؤسسة جامعية أميركية، للضغط على إسرائيل من خلال المقاطعة وسحب الاستثمار وتحريك العقوبات.

وأشارت الصحيفة إلى أن مصر حاولت سحب المشروع من مجلس الأمن بضغط من نتنياهو، وأن الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب تدخل من خلال الحديث إلى الحكومة المصرية، وأنه حث أوباما عبر تويتر على رفض القرار، لكن دون جدوى.

مجلس الأمن صوت بالأغلبية الساحقة على مشروع القرار الذي يدين الاستيطان الإسرائيلي (الأوروبية)

صفعة
من جهتها، وصفت صحيفة تايمز البريطانية امتناع الولايات المتحدة عن التصويت وعدم استخدامها حق الفيتو لوقف تمرير القرار بأنه صفعة من جانب إدارة أوباما لعلاقات مستمرة منذ عقود مع إسرائيل التي تعتبر الحليفة الأكثر اعتمادا على الولايات المتحدة.

وأوضحت أن الخطوة الأميركية تمثل ضربة من جانب أوباما -الذي يعتبر سياسة الاستيطان الإسرائيلي العقبة الكأداء في فشل الجهود الأميركية لاستئناف عملية السلام بين إسرائيل والفلسطينيين- لنتنياهو الذي يتبنى السياسة الاستيطانية ويشجع عليها.

وأشارت الصحيفة إلى أن مسؤولين إسرائيليين يتهمون البيت الأبيض بالتخطيط سرا لهذه الخطوة.

المصدر : الجزيرة,وول ستريت جورنال,تايمز