يديعوت: حماس تجمع معلومات أمنية لمباغتة إسرائيل

كتائب عز الدين القسام أنتجت طائرات مسيرة وتمكنت في السابق من التحليق فوق مدن إسرائيلية والعودة سالمة (الجزيرة)
كتائب عز الدين القسام أنتجت طائرات مسيرة وتمكنت في السابق من التحليق فوق مدن إسرائيلية والعودة سالمة (الجزيرة)

قال الخبير العسكري بصحيفة يديعوت أحرونوت يوآف زيتونفي إن حركة حماس تواصل جمع المعلومات الأمنية عن إسرائيل من الجو عبر "الطائرات المسيرة التي تمتلكها" بهدف مباغتتها.

كما يتم جمع هذه المعلومات عبر طائرات ورقية مزودة بكاميرات تطلقها كتائب عز الدين القسام، وفق الصحيفة التي قالت إن حماس تواصل تقوية قدراتها الأمنية والاستخبارية، وجمع المزيد من المعلومات عن إسرائيل.

وجاء في الصحيفة أن حماس بدأت في الأشهر الأخيرة استخداما مكثفا لوسائل جديدة توظفها في جمع معلومات استخبارية، لاسيما عن المستوطنات والمواقع العسكرية الإسرائيلية القريبة من غزة.

وأشار يوآف زيتونفي إلى أن هذا الجهد الأمني المكثف لحماس أثار انتباه فرقة غزة التابعة لقيادة المنطقة الجنوبية الإسرائيلية، فاندفعت بقوة في الآونة الأخيرة لإرسال المزيد من الطائرات للقيام بالتحليق على مدار الساعة في أجواء غزة.

وأوضح أن الجيش الإسرائيلي بات يعتبر "الوسائل الجوية التي تملكها حماس" آلية مسلحة جديدة يتم التعامل معها من خلال القناصة.

وقال الخبير العسكري إن هذه الوسائل جزء من أدوات حماس للاستعداد للحرب القادمة مع إسرائيل "ومن خلالها تسعى لالتقاط صورة الانتصار قبل أن تشرع إسرائيل بتجنيد جيش الاحتياط، وقبل نشر مواقعها الأمنية".

وأشار إلى أن تطوير حماس لهذه الوسائل الجوية يتزامن مع تدريبات مكثفة تقوم بها وحدات الضفادع البشرية التابعة لها في البحر المتوسط "وتجديد مهام حفر المزيد من الأنفاق، وتحسين قدرات القذائف الصاروخية". وذكر أن إسرائيل أسقطت العامين الأخيرين عددا من طائرات حماس المسيرة.

المصدر : الصحافة الإسرائيلية