روسيا تفتح أجواء سوريا لطيران إسرائيل

ميدفيدف (يسار) خلال لقاء مع نتنياهو في العاشر من الشهر الجاري (الأوروبية)
ميدفيدف (يسار) خلال لقاء مع نتنياهو في العاشر من الشهر الجاري (الأوروبية)

قالت الكاتبة الإسرائيلية فيزيت رافينا الكاتبة في موقع "أن آر جي" الإسرائيلي إن العلاقات الروسية الإسرائيلية تطورت في السنوات الأخيرة بشكل كبير، ويعد التنسيق بين البلدين بعد السيطرة الروسية على الأجواء السورية أبرز تجليات ذلك.

وأكد الموقع أنه في ظل التعاون الأمني القائم بين موسكو وتل أبيب، فإن ذلك يوفر حرية عمل لسلاح الجو الإسرائيلي في الأجواء السورية، مضيفا أنه منذ دخول القوات الروسية سوريا، أصبحت كل طائرة إسرائيلية تحلق في السماء السورية مسجلة في أجهزة الأمن الروسية، وتحول بياناتها تلقائيا إلى القاعدة العسكرية الروسية في طرطوس.

وذكر "أن آر جي" أن إسرائيل تواصل نسج علاقاتها مع روسيا، حيث توجت الزيارة الأخيرة لرئيس الحكومة الروسية ديمتري ميدفيدف إلى تل أبيب بتوقيع عدة اتفاقيات للتعاون الإستراتيجي الثنائي في مجالات الاقتصاد والمياه.

وتقدر وزارة الزراعة الإسرائيلية حجم المكاسب المالية التي ستعود على إسرائيل من اتفاقياتها مع روسيا بنحو 11 مليار دولار.

ولفت الموقع للتدليل على قوة العلاقة بين البلدين بأنه تم خلال عام واحد عقد أربعة لقاءات بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو.

وذكر أن وزير الزراعة الإسرائيلي أوري أريئيل قام بإهداء ميدفيدف خلال زيارته الأخيرة طائرة مسيرة بقيمة 167 ألف دولار، مما كاد أن يؤدي إلى أزمة دبلوماسية بين إسرائيل والولايات المتحدة.

ورغم هذه العلاقات الوطيدة بين تل أبيب وموسكو، فإن هناك سببا للقلق الإسرائيلي يتمثل في استمرار روسيا في بيع السلاح لإيران، وآخرها صفقة عسكرية هي الأكبر بقيمة عشرة مليارات دولار.

وأضاف الموقع أن تقدم العلاقات الإسرائيلية الروسية يتزامن مع وجود تحالف بين موسكو وطهران، لا سيما التعاون في سوريا لصالح نظام بشار الأسد.

كما أن روسيا تقوم بتسليح حزب الله، وهو الشريك في الهيئة الأمنية التي أقامتها روسيا في العراق قبل عام، وتوفر لها معدات عسكرية مباشرة، مع العلم أن التواجد العسكري لحزب الله وإيران على حدود إسرائيل في هضبة الجولان أمر غير قابل للتحمل.

المصدر : الصحافة الإسرائيلية

حول هذه القصة

قال عاموس هارئيل الخبير العسكري في صحيفة “هآرتس” إن التقدير السائد في إسرائيل يفيد بأن الحزب الله اللبناني غير معني بحرب جديدة معها بسبب تورطه في الحرب السورية.

قال الكاتب الإسرائيلي يعكوف ليفنا إن التنسيق السياسي والعسكري بين إسرائيل وروسيا زاد مؤخرا، بعد أن باتت روسيا طرفا أساسيا في الحرب السورية، مشيرا إلى إقرار روسيا باحتياجات إسرائيل الأمنية.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة