الكلمات الأخيرة للطفل أيلان الكردي

صورة الطفل السوري الغريق على شواطئ بودروم التركية
البحر لفظ جثمان أيلان ذي الثلاث سنوات إلى شاطئ بتركيا (الأوروبية)

"أبي لا تمت يا أبي" هذه آخر كلمات نطق بها الطفل أيلان الكردي قبل أن تغمره المياه ويلفظ آخر أنفاسه عندما كان والده عبد الله الكردي يحاول المستحيل لإنقاذه.

قالت تيما الكردي شقيقة عبد الله -التي تعيش في كندا- إن شقيقها حاول بكل ما يملك أن يساعد زوجته وطفليه أيلان وغالب على التنفس لأطول فترة ممكنة بعد أن انقلب مركبهم ببحر إيجه في الساعات الأولى من ذلك الصباح.

وقالت "عندما انقلب المركب، وبدأت الأمواج تدفعهم إلى الأسفل، كان يقبض على الطفلين بيديه" واستمرت في روايتها "أبلغني عبد الله أنه حاول بكل قوته دفعهم إلى أعلى ليتنفسوا وكانا يصرخان، بابا لا تمت".

ودفع البحر جثمان أيلان ذي الثلاث سنوات إلى شاطئ بتركيا، البلد الذي غادروه قبل ساعات بعد أن دفعوا للمهربين آلاف الجنيهات لإيصالهم لجزيرة كوس اليونانية.

وألقت الآنسة الكردي -والحزن يطغى عليها- اللائمة على نفسها في موت زوجة شقيقها وطفليه "لأن شقيقي لم يكن لديه مالا ليدفع للمهربين. أرسلت له فلوسا. لو لم أفعل ذلك، لما ماتوا".

عبد الله كان قد وصف طفليه بأنهما أجمل طفلين في الدنيا (رويترز)عبد الله كان قد وصف طفليه بأنهما أجمل طفلين في الدنيا (رويترز)

وكان آلان وشقيقه غالب وأمه ريحان بين اثني عشر شخصا ابتلعهم البحر ذلك الفجر.

دفنهم أبوهم ببلدتهم عين العرب (كوباني). وقال لأقربائه إنه لم يكن يرغب في مغادرة سوريا أبدا.

وقال أحد أعمام عبد الله وهو سليمان الكردي وعيناه تغالب سيل الدموع "أراد أن يذهب إلى أوروبا فقط من أجل أبنائه. وقد ماتوا الآن، فهو لا يريد غير البقاء بكوباني ليعيش قريبا من قبورهم".

وكان عبد الله قد وصف أطفاله من قبل بأنهم "أجمل أطفال في الدنيا".

وأشعلت صور أيلان غضبا عارما على موت آلاف اللاجئين على نطاق العالم بعد أن تقطعت بهم السبل وهم يحاولون الوصول إلى أوروبا. وانطلقت ملايين النداءات تحث الحكومات الأوروبية لزيادة جهودها وتوفير مساكن لهؤلاء اللاجئين.

وأعلن رئيس الوزراء البريطاني ديفد كاميرون أن بلاده ستستقبل "آلاف اللاجئين السوريين الإضافيين" وذلك استجابة لموجة الغضب والإلحاح العالميين.

المصدر : الصحافة البريطانية

حول هذه القصة

قالت الصحفية التركية نيلوفير ديمير التي التقطت صورة الطفل السوري عيلان كردي على شاطئ بودروم التركية، إنها لم تكن تتوقع الضجة الكبرى التي أحدثتها صورة الطفل الغريق وحجم التعاطف العالمي.

Published On 4/9/2015
وبالعودة الى الصورة الرمز لأزمة اللاجئين .. صورة الطفل السوري الغريق ايلان الذي ووري الثرى تنضم إلينا من بودروم، المصورة الصحفية التركية نيلوفير ديمير التي التقطت صورة الطفل السوري إيلان كردي في شاطئ مدينة بودروم.

اقتربت بريطانيا بشكل أكبر من القيام بعمل عسكري في سوريا، بينما أوردت صحيفة استعداد لندن لاستضافة 15 ألف لاجئ سوري، ودعا وزير كبير لمعالجة أزمة اللاجئين بأوروبا في منبعها.

Published On 6/9/2015
Migrants stand near the migrant camp known as the new Jungle in Calais, northern France, Wednesday, Sept. 2, 2015. Britain and France are fortifying control of the Channel Tunnel and boosting intelligence efforts against traffickers as they try to dissuade thousands of migrants trying to make the illegal and sometimes deadly undersea journey to British shores. (AP Photo/Michel Spingler)

أقرّ البرلمان المجري سلسلة قوانين لمواجهة تدفق اللاجئين الذين يفر معظمهم من الحرب بسوريا، ومنحت القوانين الشرطة مزيدا من السلطات، ونصت على عقوبات صارمة تشمل السجن لعبور الحدود.

Published On 4/9/2015
Hungarian police detains migrants at the Railway Station in Bicske, Hungary, 03 September 2015. Hundreds of migrants rushed the platforms in Budapest after Hungarian police opened the city's Keleti station, which had been blocked to migrants since 01 September. Hungary's railway service said there were no trains headed to Western Europe for the time being. Thousands of refugee - many of whom have traveled from Africa and the Middle East in the hopes of reaching countries like Germany and Sweden - have been stranded at the station. EPA/HERBERT P. OCZERET

أدمعت صورة جثة الطفل السوري الغريق إيلان الكردي التي دفعت بها الأمواج إلى شاطئ بودروم التركية، عيني وزيرة خارجية السويد مارغوت فالستروم، حيث اعتبرت أنها جسّدت مأساة اللاجئين.

Published On 4/9/2015
Swedish Foreign Minister Margot Wallstrom delivers a joint press conference with his counterparts Moldovan Foreign Minister Natalia Gherman, and Lithuanian Foreign Minister Linas Antanas Linkevicius (both not pictured) in Chisinau, Moldova, 04 May 2015. The visit of Linkevivius and Wallstrom to Moldova focuses on the implementation of the Association Agreement between Moldova and the EU, and the Eastern Partnership Summit in Riga on 21 and 22 May. EPA/DUMITRU DORU Margot Wallstrom
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة