الفساد في لبنان أكبر من النفايات

People chant slogans and carry signs as they take part in a march from downtown Beirut towards the American University of Beirut (AUB) hospital, August 26, 2015, to express solidarity with a protester who was injured during clashes with police on Sunday. The powerful Shi'ite party Hezbollah and its Christian allies walked out of an emergency Lebanese cabinet meeting on Tuesday in protest at a proposed solution to a garbage disposal crisis that has ignited violent protests in Beirut. Public anger that has come to a head over the trash crisis turned violent at the weekend, with scores of protesters and security forces injured. REUTERS/Aziz Taher
مظاهرات في طريقها إلى مستشفى الجامعة الأميركية في بيروت بعد مقتل شخص ضمن الاحتجاجات في البلاد منذ أيام (أسوشيتد برس)

يشهد الشارع اللبناني منذ أيام مظاهرات غاضبة تتركز في العاصمة بيروت، وتنادي بمعالجة أزمة النفايات المتراكمة في الشوارع منذ أشهر، لكن مجلة فورين بوليسي الأميركية تقول إن في لبنان فسادا متراكما أكبر من النفايات.

وأوضحت فورين بوليسي أن الساسة اللبنانيين ربما يستحقون الانتقاد، وذلك لأنهم يسعون في تقويض النظام الديمقراطي لبلادهم بشكل ممنهج، وأن البرلمان اللبناني قام بتمديد ولايته مرتين بشكل غير دستوري، وأنه فشل في انتخاب رئيس للجمهورية منذ 15 شهرا، وأنه لم يوفق في تمرير ميزانية رسمية للبلاد منذ 2005.

وأضافت أن الأوضاع في لبنان على صعيد الخدمات الأساسية آخذة بالتدهور، حيث تعاني البلاد انقطاعا للتيار الكهربائي لساعات كل يوم وتعاني كذلك نقصا حادا في المياه، وأن هناك ما يقرب من مليون ونصف المليون لاجئ سوري في لبنان يعيش معظمهم ظروفا يرثى لها، وأن رد الحكومة الوحيد تمثل في وقف تسجيل الأمم المتحدة للاجئين الجدد ومحاولة منع دخول السوريين إلى البلاد.

أزمة وجود
وأشارت فورين بوليسي إلى أن هناك أزمة وجود على أعتاب لبنان تتمثل بالاشتباكات بين حزب الله اللبناني وتنظيم الدولة الإسلامية وغيره من الجماعات الجهادية المختلفة على طول الحدود مع سوريا، وأن الدولة اللبنانية عاجزة عن التصدي لهذه الأزمة.

وأوضحت أن بيروت تشهد احتجاجات غاضبة في أعقاب تراكم أطنان النفايات، وبعض المتظاهرين هتفوا بالثورة وإسقاط النظام على شاكلة الربيع العربي، وذلك بالرغم من بقاء لبنان في مأمن من الاضطرابات الشعبية التي شهدتها بعض البلدان العربية الأخرى.

وأشارت إلى أن لدى منظمي الاحتجاجات الحالية في لبنان مخاوف من تحوّلها إلى نزاعات طائفية، وسط اتهامات بأن بعضهم يعمل لصالح تيار المستقبل ذي الأغلبية السنية وأن البعض الآخر يعمل لصالح حزب الله أو بإيعاز من حكومات أجنبية.

واختتمت فورين بوليسي بالقول إن الأوضاع في لبنان ليست سهلة، وذلك لأن النفايات متكدسة بلبنان منذ أشهر، لكن القواعد الفاسدة للعبة السياسية بالبلاد موجودة منذ عشرات السنين.

المصدر : الجزيرة + فورين بوليسي

حول هذه القصة

BEIRUT, LEBANON - JULY 23: Lebanese ministers hold a meeting under the chairmanship of Lebanon's Prime Minister Tammam Salam over waste problem, in the government building in Beirut, on July 23, 2015.

قاطع حزب الله اللبناني وحلفاؤه المسيحيون في تكتل التغيير والإصلاح بزعامة العماد ميشال عون جلسة الحكومة اللبنانية اليوم الخميس، مما يعمق أزمة سياسية أصابت حكومة رئيس الوزراء تمام سلام بالشلل.

Published On 27/8/2015
Workers clear the area of clashes between Lebanese activists and riot police 23 August in front of the Lebanese Government Palace, downtown Beirut, Lebanon, 24 August 2015. According to local reports Lebanese citizens gathered to protest the Governments ongoing inability to find a solution to the country's continuing garbage crisis, which has left streets overflowing with garbage, due in large part to graft associated with the awarding of contracts to private companies linked to the Government to operate collections. However, Prime Minister Tammam Salam, has threatened to resign as a result of the 'You Stink' protests, which on their second day 23 August as thousands took to the streets, turned violent.

فشلت الحكومة اللبنانية في إيجاد مخرج لأزمة النفايات المستمرة، والتي دفعت آلاف المواطنين للنزول إلى الشارع، إذ ألغت نتائج المناقصة الحكومية لاختيار ست شركات لجمع ومعالجة النفايات.

Published On 25/8/2015
AA1266 - Beirut, -, LEBANON : Lebanese protesters scuffle with security forces during a demonstration against the ongoing trash crisis on August 25, 2015, in front of the seat of the government in central Beirut. Lebanon's cabinet ended an acrimonious meeting with no solution to the trash crisis that has sparked violent protests and calls for the government's resignation. AFP PHOTO / STR

حاولت قوات مكافحة الشغب اللبنانية اليوم الثلاثاء تفريق مظاهرة أمام مقر رئاسة الحكومة ببيروت للمطالبة بمحاسبة المسؤولين عن الفساد، بينما فشلت الحكومة في التوصل لحل أزمة النفايات.

Published On 25/8/2015
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة