غوغل تخطط لدخول مجال التجارة الإلكترونية

دخول غوغل مجال التجارة الإلكترونية يعتبر تحولا جذريا في مسيرتها (الأوروبية)
دخول غوغل مجال التجارة الإلكترونية يعتبر تحولا جذريا في مسيرتها (الأوروبية)

تخطط شركة غوغل لإطلاق خدمة البيع عبر الإنترنت، وتساءلت صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية إن كانت الشركة ستتفوق بهذه الخطوة على عملاقي التجارة الإلكترونية أمازون وإي باي.

ومن المعلوم أن غوغل عرفت بأنها عملاق محركات البحث، ومن المتوقع أن تطلق خدمة البيع عن طريق ظهور زر "اشتر" إلى جانب نتائج البحث باستخدام محركها، وأوضحت الصحيفة أن زر الشراء لن يظهر للمستخدم إذا كان يستخدم حاسوبا عاديا، وأن الظهور سيقتصر على الحواسيب اللوحية والهواتف الذكية.

وأوضح القائمون على المشروع أن الضغط على زر "اشتر" سيأخذ المتسوق إلى موقع آخر لتنفيذ طلبه والحصول على البضاعة المناسبة من حيث اللون والقياس وغيرهما.

ورغم أن هذا التوضيح يعني أن دور غوغل سيكون مثل دور السمسار الذي يربط المشتري بالبائع، فإن تجار تجزئة أبدوا مخاوفهم من أن تستحوذ الشركة على الزبائن وبالتالي يتحول دورهم إلى مجرد منفذين لطلبات الشراء التي تأتي عبر غوغل، وهذا يعني فقدان اتصالهم المباشر بالزبائن والجمهور بشكل عام.

ووصفت الصحيفة خطوة غوغل بأنها تحول جذري في سياسة ومسيرة الشركة العملاقة، فهي ستتحول من دورها التاريخي بوصفها مصدرا أوليا للمعلومات والروابط على الإنترنت إلى منفذ لصفقات تجارية.

يذكر أن التجارة الإلكترونية قد شهدت ازدهارا هائلا ووصل عدد التجار الذين يعرضون بضائعهم على موقع أمازون إلى 2 مليون تاجر.

المصدر : وول ستريت جورنال

حول هذه القصة

سوق تجارة التجزئة الإلكترونية في الصين هي ثاني أكبر سوق من نوعها بعد سوق الولايات المتحدة، حيث قدرت عائداتها في العام الماضي بنحو 210 مليارات دولار. ومنذ عام 2003 سجلت السوق نموا سنوياً مجمعاً تجاوز معدله 110%.

15/5/2013

تعتبر “علي بابا” الصينية من أكبر شركات التجارة الإلكترونية على الإنترنت حيث تفوَّق حجم مبيعاتها العام الماضي على مبيعات إيباي وأمازون مجتمعتين، وباتت تحظى بالاهتمام بعد أن قررت دخول البورصة.

26/3/2014

كشفت تقارير إخبارية عن تفكير شركة التجارة الإلكترونية الأميركية “أمازون دوت كوم” في تقديم خدمة جديدة مدفوعة للكتب الرقمية والكتب المسموعة باسم “كيندل آنليمتد”، مقابل 9.99 دولارات شهريا.

20/7/2014

قال مكتب الممثل التجاري الأميركي إنه تم رفع قضيتين جديدتين ضد الصين لدى منظمة التجارة العالمية. ودعا المنظمة الدولية إلى فرض عقوبات على الصين بسبب انتهاكها القواعد التي تحكم تجارة الصلب والمدفوعات الإلكترونية.

16/9/2010
المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة