الهبة الفلسطينية تصيب آلاف الإسرائيليين بصدمة نفسية

منظمة السلام الآن الإسرائيلية في مسيرة خلال الشهر الجاري لإنهاء الاحتلال (الأوروبية)
منظمة السلام الآن الإسرائيلية في مسيرة خلال الشهر الجاري لإنهاء الاحتلال (الأوروبية)

ذكرت إحصاءات إسرائيلية أن ثمانية آلاف إسرائيلي -بينهم 1500 في القدس وحدها- أصيبوا بالصدمة النفسية والخوف الشديد خلال الأشهر الثلاثة الماضية، وذلك على خلفية هجمات الفلسطينيين.

وقالت صحيفة معاريف الإسرائيلية إن هذه الإحصاءات أصدرتها الرابطة الإسرائيلية لعلاج الصدمات النفسية، وإنها ستعرضها في مؤتمر سيعقد في الكلية الأكاديمية بمدينة عسقلان جنوب إسرائيل حول الموضوع.

وأضافت الصحيفة أنه مقابل كل قتيل أو مصاب إسرائيلي في كل عملية فلسطينية هناك في المتوسط 27 مصابا بالصدمة النفسية والهلع الذي يحتاج علاجا.

وأشارت إلى أن ثمة إسرائيليين كثيرين تعرضوا لهذه الصدمات النفسية بسبب مشاهداتهم المشاهد القاسية للعمليات على شاشات التلفزيون، دون أن يكونوا متواجدين بأنفسهم داخل ساحة العملية نفسها.

واستنادا إلى معطيات الشرطة الإسرائيلية في إحصائية إجمالية نهاية الأسبوع، فقد قتل في الأشهر الثلاثة الأخيرة 25 إسرائيليا، وأصيب 280 آخرون، في 120 عملية طعن، و46 عملية إطلاق نار، و75 عملية إلقاء زجاجات حارقة، وثلاثين عملية دعس، وهناك ثمانية إسرائيليين قتلوا وأصيب ستون آخرون في مدينة القدس وحدها خلال هذه الموجة من العمليات الفلسطينية.

المصدر : الصحافة الإسرائيلية

حول هذه القصة

أفاد مراسل الجزيرة بالقدس بأن فلسطينيا استشهد صباح اليوم إثر إطلاق قوات الاحتلال النار عليه، بزعم محاولته طعن فرد من الشرطة بالقرب من أحد أبواب البلدة القديمة في القدس المحتلة.

اعتدت قوات الاحتلال بالضرب على مئات الفلسطينيين الذين تظاهروا بالقدس للمطالبة بجثامين شهدائهم المتحجزين لدى الاحتلال، في حين استشهد شاب صباح اليوم بالقدس بدعوى أنه حاول طعن أفراد بشرطة الاحتلال.

قالت مصادر طبية فلسطينية إن حالات الإجهاض في قطاع غزة بلغت سبعمائة حالة خلال العدوان الإسرائيلي، وأضافت أن الأوضاع الصحية والنفسية للنساء الحوامل أثناء العدوان تسببت في هذه الزيادة الكبيرة.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة